صيدا سيتي

مذكرة بإقفال جميع المدارس بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف مسيرة غضب بمخيم عين الحلوة استنكارا للرسوم المسيئة للنبي محمد الحريري ترعى الخميس بحضور أيوب مؤتمر"التعليم عن بعد والتعليم المدمج" في كلية الآداب - الفرع الخامس في صيدا صندوق الزكاة - صيدا يشكر جمعية "أجيالنا": مستمرون بالعطاء لمحات من حياة الشيخ المربي إبراهيم غنيم رحمه الله تعالى نادي scuba bubble للغوص في صيدا ينظم رحلة غوص الى جزيرة رمكين الشيخ العلامة ابراهيم غنيم في ذمة الله مجلس بلدية صيدا برئاسة السعودي يهنىء بحلول ذكرى المولد النبوي الشريف تحديد مواعيد امتحانات الكولوكيوم للعام 2020 المفتي الشيخ سليم سوسان في رسالة المولد الشريف: التطاول على الرسول محمد (ص) فعل حقد وجهل وكراهية وعند الرد عليه يقولون انه التطرف والارهاب! ​المركز التربوي نشر فيديو حول أخلاقيات استخدام المتعلمين للانترنت أسامة سعد في مداخلة اذاعية: الحكومة التي يجري تشكيلها تهدف الى اعادة ترتيب السلطة بطريقة مجملة، وهي لا تستجيب لتحديات المرحلة راحة الحلقوم حلوى المولد بلا منازع في صيدا وغلاء الاسعار لم يفقدها وهجها مبارك للأستاذ الدكتور خالد ممدوح الكردي نيله الدرجة العلمية "أستاذ دكتور" من الجامعة اللبنانية بهية الحريري تستمع الى شجون ومطالب القطاع الاستشفائي في صيدا عيسى إبراهيم الفران في ذمة الله خميس رشيد حلاق في ذمة الله الحاجة شهناز عبد الرحمن عزام (أم العبد) في ذمة الله الحاج علي فضل فاعور في ذمة الله الحاج حسن أحمد العر في ذمة الله

الشهاب: اللبنانيون (مقيمين و مغتربين) شعب حضاري عظيم!

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الأربعاء 30 تشرين أول 2019
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

اللبنانيون على إختلاف طبقاتهم، و وظائفهم، و أعمالهم، و أعمارهم يخرجون الى الشوارع للتعبير عن الحرمان الشديد المزمن الذي أصابهم؟ حتّى أنك لترى - له - هذا في أصواتهم و في نظراتهم؟..

و ان المرأة اللبنانية أيضاً خرجت وضّاءة الجبين! براّقة العينين! حتّى خيّل لنا أنها نور الوطن! يكاد يشع منها! و هي تصرخ كذلك كفى هضم حقوقنا في الحياة؟ كفى الزلع و البلع و هدر الأموال؟...

نعم! لقد عصفت العاصفة في لبنان! و سرت الحماسة في اللبنانيين! و أوّل ما سرت في قلوب الشباب و الشابات و هم يؤلفون إنتفاضة مشروعة لا ثورة للعنف بل حركة سلمية و شعبية كبرى! متخطين بها كل صعاب! و مهما اشتدت فهي حقٌ من حقوقهم... و إن الاستمرار لحركتهم هذه قد تغلب أشق الأمور و أثقلها أمام الحالة التي وصلت إليها البلاد في الحرمان!..

و إذا ما نظرنا إلى دعامة الشباب و الشابات في الإنتفاضة نرى أن رفع الحرمان أساس مشترك بين الجميع حتى استحال أملاً! ثم قوي الأمل فصار يقيناً! ثم رسخ اليقين فاستوى إيماناً! ثم ما كان الإيمان يلقى سدّاً؟! حتى ثارت النفوس اللبنانية في مواجهة الكذب و الخداع؟ فافترش اللبنانيون – معاً – و سوياً أرض الشوارع ملياً! و نفوسهم (رباه) عطشى تطلب ريّا؟

و ما عساي أن أسمع بين الشباب و الشابات؟! و ماذا أرى بين طرفة عين و لمح البصر! من أن لهم قوة كامنةٌ يبرزها الصبر! تخرج من ثبات! في طلب الاصلاحات و التغيير؟؟

و لشّد ما ذهل العالم في اللبنانيين؟! و حارت الأفهام أمام شاشات التلفزة اللبنانية؟ و هي تنقل من لبنان و بمصداقية صُوراً غير ماض الصُور: تنطق بلسان القدر! أن في لبنان شعب حضاري عظيم! شعب من كل الطوائف! و المذاهب! شعب متين! شعب قوي و شجاع! شعب قكر و علم و عمل! شعب واثق الخطى! شعب بالغ الأثر!!..

فحنانيك يا رب حنانيك! حنانيك باللبنانيين حنانيك!.

 

@ المصدر/ بقلم منح شهاب - صيدا


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 942815744
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة