صيدا سيتي

للبيع أو للاستثمار كامل معدات وديكور مطعم عند مدخل مدينة صور - مفرق العباسية - 10 صور للإيجار شقة مساحة واسعة ومطلة على البحر في منطقة الشرحبيل للإيجار شقة مساحة واسعة ومطلة على البحر في منطقة الشرحبيل مطلوب مشرف على عمال تنظيفات للعمل في صيدا والجنوب للبيع شقة طابق أول سوبر دولكس مفروشة في منطقة الهلالية - 20 صورة للبيع شقة طابق أول سوبر دولكس مفروشة في منطقة الهلالية - 20 صورة للبيع شقة طابق أرضي مع حديقة ومدخل مستقل في حارة صيدا - 5 صور للبيع شقة طابق أرضي مع حديقة ومدخل مستقل في حارة صيدا - 5 صور وزارة العمل مستمرة في إجراءاتها وتبريد فلسطيني بعد "ثورة غضب" البطل "حسن بشير" يهدي فوزه في بطولة الخان الدولية للكيوكوشنكاي إلى بلده فلسطين - 19 صورة الحريري عرضت مع وفد "مؤتمر فلسطينيي الخارج" المعالجات لتداعيات قرار وزارة العمل - 4 صور مسيرة في عين الحلوة احتجاجا على قرار وزير العمل مؤسسات الهيئة الإسلامية للرعاية تحتفل بتخريج طلابها وطالباتها من مركز الرحمة لخدمة المجتمع والمعهد المهني المتقدم - 26 صورة بالفيديو..احتفلوا بعيد ميلاده بـ "دولاب وشموع" في عين الحلوة ما قضية اللبنانين الاثنين المرحلين من ألمانيا فنيش رعى "بطولة الخان الدولية": صعوبة اوضاعنا المالية لا تعني استحالة المعالجة! - 9 صور أسامة سعد يتباحث مع وفد المؤتمر الشعبي لفلسطينيي الخارج بأوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان - 4 صور أسامة سعد يلتقي وفد تجمع المؤسسات الأهلية في صيدا ويشدد على الحقوق الإنسانية والاجتماعية للشعب الفلسطيني - 5 صور كشف هوية القاتل وتوقيفه بعد مرور 9 سنوات على الجريمة في قريطم يوم مفتوح لأطفال مركز مدى بالشراكة مع المعهد الثقافي الألماني - 14 صورة

يعود الناس لماضيهم حين يعجزون عن صنع حاضرهم..

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الإثنين 19 تشرين ثاني 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

يعود الناس إلى ماضيهم حين يعجزون عن صنع حاضرهم !!

نحن أكثر الشعوب تغنياً بالماضي .

الهروب للماضي دليل عجز وفشل في صنع الحاضر !

كذب من قال أن من ليس له ماضٍ ليس له حاضر  !

إذًا أين هو ماضي الأمريكيين، وأين هو حاضر الإغريق؟

يتغنى المصريون بأهرامات الفراعنة؛ لأنهم عجزوا عن بناء نصف أبراج صحراء دبي، أو ربع ناطحات سنغافورة الجزيرة النائية في عمق المحيط الهندي !

وعجز اليمنيون عن إضافة شيء في حاضرهم فلجؤوا إلى تمجيد ماتبقى من حضارة سبأ وقوم حمير؛ بل أنهم دمروا الماضي .

في البلاد العربية يتغنى بعض العرب بعبدالناصر وإبراهيم  الحمد ، ويمجدون أم كلثوم وعبدالوهاب ودريد لحام وأطلقنا على زمنهم (الزمن الجميل) في اعتراف صريح  بأن حاضرنا قبيح وسيء !

وفي بلاد الآخرين ينكسون أعلامهم الوطنية مع كل ذكرى سنوية سيئة تذكرهم بنابليون، أو هتلر، أو موسليني، وتطلق على زمنهم "زمن الفاشية البغيضة، والنازية المقيتة"!

في بلادنا العربية ما فتئنا نمجد قادة مندثرين لأحزابِ مزمنة !

وفي بلاد الآخرين يهتمون بتنشئة أطفالهم؛ لأنهم هم من سيصنع المستقبل، ومن سيكونون له قادة !

الماضي لدى تلك البلدان أزمنة مظلمة ومجرد التفكير في الدعوة إليه أو التغني ببعض ماضيه جرائم

وطنية كبرى تستحق في دساتيرهم أقسى العقوبات !!

متاحفهم تحكي لهم تاريخهم الوطني، ولايمكن لك أن تجد فيها (سروال) الملك المؤسس، أو حذاءً قديماً يتربع داخل صندوق زجاجي فاخر كان يوماً ما حذاءً محظوظاً لفخامة الزعيم .

لم يقف الصينيون خلف سور جدهم العظيم ... بل وصلوا بحاضرهم الصناعي والتجاري إلى كل دار وبيت يُسكَن على وجه البسيطة  !!

ولم يقف الإنجليز عند الساعة التي صنعها لهم جدهم (بيج بن) يحصون أعمارهم ويعدون بها الدقائق والثواني حتى يأتيهم (المهدي المنتظر) ؛ بل انتشروا في أصقاع الأرض وصنعوا امبراطورية ما كانت تغرب عنها الشمس في يوم من الأيام !!

انتصر زعيمهم الشهير (ونستون تشرشل) على هتلر في الحرب العالمية الثانية؛ لكنه عندما دخل الانتخابات بعد الحرب خسرها فقد قال له الشعب البريطاني :" من يصلح للحرب لا يصلح للسلم والبناء"..

لم يبنوا له تماثيل في شوارع لندن، لا يعد الرجل لديهم إلا كرجلٍ مر يوماً على صفحة هامة من صفحات تاريخهم الطويل !

إنها شعوب منشغلة بالحاضر ومستجدات هذا الحاضر وتفاعلاته اليومية، ولم يعد لديها فائضًا من الوقت لتصرفه للحفر والتفتيش في مقابر الزمن الماضي ...!. 

@ المصدر/ بقلم الكاتب اليمني حمود المروي


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 905117668
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة