صيدا سيتي

أسامة سعد على تويتر: مهمّشو اليوم... ثوار الغد... لا دولارات ستأتي إلى لبنان: «خُذوا إعاشة»! مدارس خاصة تتخبّط وأخرى تبخّرت مؤونتها 50% حسومات على رواتب الأساتذة مبادرات "التكافل الاجتماعي" في صيدا... تُبلسم معاناة الفقراء والعائلات الـمتعفّفة معمل سبلين يهدّد برجا: أطرد موظّفيكم غزوة الشتاء: الأسوأ لم يأتِ بعد! «بورصة» صرف الموظّفين: 100 ألف مطلع 2020 الرجاء المساهمة ما أمكن في تغطية تكلفة 30 جلسة علاج بالأشعة للمريضة فاتن موسى دعوة لحضور توقيع رواية مرج البحرين لأبو الغزلان شهيب حدد عطلة المدارس بعيدي الميلاد ورأس السنة من مساء 24 كانون الأول وحتى صباح 2 كانون الثاني توقيف عصابة سرقت خزنة أموال ومجوهرات من منتجع سياحي في أنصارية- صيدا "الاونروا" تواجه صعوبة في توجيه "نداء استغاثة":تحرّك فلسطيني لتخفيف معاناة المخيّمات طلاب "الإنجيلية - صيدا": هذا "لبنان الذي نريد"! أرقام هواتف الطوارىء في صيدا لتلقي طلبات المواطنين في حال تجمع مياه الشتاء حماس قررت إلغاء كافّة الأنشطة والفعاليات التي تقيمها كل عامٍ في ذكرى انطلاقتها في لبنان لقاء لبناني - فلسطيني في صيدا تضامنا مع الأسرى في سجون العدو الاسرائيلي للبيع شقة مساحة 120 متر مربع مع سند أخضر في صيدا - وادي الفوار للبيع شقة مساحة 120 متر مربع مع سند أخضر في صيدا - وادي الفوار صيدا في اليوم الـ 53: "لقمة هنية بتكفي مية"... وفتح أبواب "الكنايات" أسامة سعد يدعو لتشكيل جبهة عريضة للمعارضة الوطنية الشعبية من أجل فرض ميزان قوى سياسي جديد في لبنان

صيدا نت.كوم: مشوار في القلعة البحرية أهم المعالم الأثرية في صيدا

أقلام صيداوية / جنوبية - الأحد 19 آذار 2006 - [ عدد المشاهدة: 2193 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


صيدا نت.كوم - تصوير: هلال حبلي
عندما يقترب الزائر من وسط المدينة (حيث جامع الزعتري) يتجه يميناً ليصل إلى القلعة البحرية التي تعتبر اليوم من أهم المعالم الأثرية في صيدا. أقيمت هذه القلعة فوق صخرة ناتئة في البحر (جزيرة صغيرة) على مسافة ثمانين متراً من الشاطئ، بحيث أنها تؤمن الحماية للمدافعين عنها ضد العمليات العسكرية البحرية المعادية وتشكل في الوقت نفسه جسراً يمكنهم من الاتصال بمصادر دعمهم وإمداداتهم في الغرب.
شيدت هذه القلعة ما بين سنتي 1227 و1228 على أيدي جماعات تنتمي إلى الحملة الصليبية السادسة، واستخدم في بنيانها الحجارة المنحوتة (الجاهزة) وجذوع الأعمدة (الموضوعة عرضياً داخل الجدران) التي أخذت من بين أنقاض ما تهدم من أبنية قديمة يعود بعضها إلى العصر الروماني. والقلعة الواقعة داخل البحر، ترتبط بالشاطئ بواسطة ممر أو جسر رمم حديثاً، يقوم على عقود تستند أطرافها إلى ركائز حجرية ضخمة ويفترض أنه كان في ما مضى ينتهي عند طرفه المقابل لمدخل القلعة بقنطرة خشبية (معبر) متحركة يمكن رفعها أو تدميرها عند الضرورة لعزل القلعة عن البر والحؤول دون وصول المهاجمين إليها.
تتألف القلعة من برجين يجمع بينهما جدار متين البنيان تهدم جزء كبير منه: البرج الأول يقع إلى الشمال الشرقي من القلعة ويقابل مدخلها الرئيسي. وهو مستطيل الشكل (21 17 م) بنيت جدرانه من حجارة ضخمة منقولة. كما نشاهد على جداره الشرقي من الخارج، أطراف جذوع الأعمدة الغرانيتية (الرومانية) الممددة والموضوعة عرضياً داخله، تدعيماً للبناء ومضاعفة متانته وتحصينه.
أما البرج الثاني فيقع إلى الجهة الجنوبية الغربية ويمثل مرحلتين تاريخيتين لأن الجزء الأسفل منه بني في العهد الصليبي من حجارة قديمة منقولة، بينما أعيد بناء الجزء الأعلى في العهد المملوكي. وهو ما يؤكده النص المنقوش على لوحة رخامية مازالت في مكانها فوق نافذة البرج المطلة على البهو الداخلي للقلعة. ولعل ما يلفت الانتباه، هو أن واجهة البناء المقابلة للمدينة ذات شكل نصف اسطواني، وأن مجموعة من النوافذ الصغيرة ومرامي السهام توزعت على مختلف جهاته للمراقبة والدفاع.
أما المسجد الصغير داخل القلعة، فبني فوق ما تبقى من البرج الصليبي، الشمالي الشرقي. وهو عبارة عن غرفة مستطيلة التصميم، مقببة، يتصدرها محراب يلاحظ من الخارج.
والقلعة على ما هي عليه الآن، باتت شاهداً بارزاً على ما عرفته صيدا خلال تاريخها الوسيط، من صراعات وحروب مدمرة، وتحولت شعاراً ورمزاً للمدينة لما فيها من دلالات تمثلت في البناء نفسه وفي أعمال الترميم اللاحقة (خاصة أيام الأمير فخر الدين).

صاحب التعليق: الطالب عيسى المنصوري راسل صاحب التعليق
التاريخ: 2006-03-15 / التعليق رقم [1025]:
ليه ما مشوار بجبل الزبالة....المعلم الأهم..هههههههه


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 919437950
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة