صيدا سيتي

سائقو الفانات العمومية حاولوا قطع السير امام جامع الزعتري بصيدا الشهاب: يا رجال الدين أنتم القادة اليوم بإنقاذ الناس! أسرار الصحف: دوافع شخصية .. ولا جواب ثورة تقنية جديدة في ثانوية الايمان ​سلال مهملات لزيرة صيدا تقدمة من تجمع المؤسسات الاهلية الحاجة حنيفة عبد الله مقصود (أرملة سعيد حجازي) في ذمة الله قصة موت غير معلن حصل قبل 30 سنة - كان يا مكان: "معك ليرة بتسوى ليرة" سامر شنق نفسه رفضاً للجوع... وصيدا تنتفض وليد مطيع عصفور في ذمة الله مسيرة تجوب شوارع واحياء صيدا احتجاجا على الواقع المعيشي شكوى من تفاقم تقنين الكهرباء والمياه في عين الحلوة المحتجون في ايليا أضاؤوا هواتفهم حدادا على المنتحرين بسبب الاوضاع التنظيم الشعبي الناصري يستنكر التعدي على المحامي المناضل واصف الحركة، ويؤكد على استمرار الانتفاضة وتصعيدها من أجل إنقاذ لبنان سامر حبلي أطفأ "محرّك" حياته وأشعل ثورة السائقين! جامعة AUST استضافت شبكة صيدا المدرسية بورشة عمل عن التعليم عن بعد تسليم وتسلم في رئاسة روتاري صيدا بين غادة أيوب بوفاضل وإيمان عيسى بحسون تأجير جلسة عائلية رائعة مع مسبح للأولاد ليوم واحد في منطقة الخريبة نصف ساعة من صيدا مواعيد وشروط مباراة الدخول إلى مرحلة الإجازة في كلّية السياحة وإدارة الفنادق في بيروت وَشُعبَتَيّ جبيل وصور للعام 2020-2021‎ سامر مصطفى حبلي في ذمة الله العثور على مواطن صيداوي مشنوقا في منزله بمنطقة وادي الزينة

ملاحقة كاشفي الفساد في الجية!

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
استدعى مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية في قوى الأمن الداخلي، أمس، ناشطين من بلدة الجية - إقليم الخروب، على خلفية كشف شبهات بالفساد في البلدية. الاستدعاء حصلَ بناءً على دعوى تقدم بها رئيس بلدية الجية جورج القزي أمام النيابة العامة الاستئنافية في جبل لبنان، ضدّ الناشطة سمر القزي، وعضو المجلس البلدي شربل القزي، وذلك بتهمة إثارة النعرات الطائفية وتحريض على القتل والتهديد وإفشاء الأسرار والقدح والذم. ومساءً، أُخليَ سبيلهما مع إبقائهما رهن التحقيق. 

الاستجواب الذي خضع له المدّعى عليهما استمرّ لساعات طويلة في مكتب «المعلوماتية». وعلمت «الأخبار» أنّ «اتصالات عديدة تكثفت لإبقاء الملف مفتوحاً». الناشطة القزي قالت لـ«الأخبار»: «توجهتُ مع عضو المجلس البلدي المعارض إلى التحقيق على أساس دعوى قدح وذمّ، ليتبيّن أن رئيس البلدية ادعى علينا بجرم التحريض الطائفي والتهديد بالقتل وإفشاء الأسرار وتشهير». وأوضحت القزي أنّه «خلال التحقيقات، جرت مساءلتنا عن التسجيلات الصوتية الخاصة برئيس البلدية التي حملت كلاماً طائفياً»، وقالت: «لسنا نحن من قام بالتسجيل للرئيس، ولم نقم حتى بتسريب هذه التسجيلات التي تثير النعرات المذهبية والطائفية».
رئيس البلدية، في اتصالٍ مع «الأخبار» أشار إلى أنّه «تقدم بدعوى قضائية ضد المواقع الإلكترونية الوهمية على فيسبوك التي كان أصحابها ينشرون بيانات مسيئة له»، موضحاً أنّه «لم يدّع على أي شخص بالاسم، بل طلب من القضاء الكشف عن مشغلي الحسابات الإلكترونية». 
وعلمت «الأخبار» أن الوزيرين غسان حاصباني وغسان عطالله أجريا اتصالاتٍ مع الرئيس الحريري للتدخل ومنع توقيف الناشطين، فيما أجرى عطالله أيضاً اتصالات مع الوزير جبران باسيل وقصر بعبدا للوقوف إلى جانب المدّعى عليهما. كذلك عبّرت قيادات حركة أمل وحزب الله والحزب التقدمي الاشتراكي في الجية عن وقوفها إلى جانب الناشطين.
إلى ذلك، ما زال ملف البلدية مفتوحاً أمام القضاء. وعلمت «الأخبار» أنّ «محافظ جبل لبنان محمد مكاوي، ما زال بانتظار الملفات المتعلقة ببلدية الجية من الادعاء العام المالي، كي يعطي الإذن بملاحقة رئيس البلدية بناءً على طلب المدعي العام المالي علي إبراهيم». مصادر «الأخبار» كشفت أنّ وفداً من الجية زار أول من أمس، الوزير السابق غطاس خوري، موضحة أنّ «الأخير أشار إلى أن الرئيس سعد الحريري أكد ضرورة أن يأخذ القضاء مجراه بشأن بلدية الجية».

@ المصدر/ محمد الجنون - موقع جريدة الأخبار


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 934072111
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة