صيدا سيتي

دعوة: بلدية صيدا تستضيف يوم طبي مجاني حول الصدفية مع الدكتور محمود الديشاري الشيخ د. بشار العجل حاضر في "مجمع مسجد بهاء الدين الحريري" عن "الأزمة الاقتصادية .. أسباب وحلول في المنظور الشرعي" صندوق الخير ينهي توزيع لحوم الأضاحي المجمدة كيف تُسرق الخزنات؟ هؤلاء هم المشتبه فيهم!نصائح أمنية بلدية كفرحتى: مقتل عنصر بلدية دهسا من قبل سوري يقود سيارة ربيد مسروقة السنة الدراسية في خطر: هل تقفل المدارس الخاصة؟ صندوق النقد... الحل جاهز عندما يُقرِّر اللبنانيون .. تدابير عاجلة يجب اتخاذها قبل أن تنزلق البلاد إلى انهيار اقتصادي واجتماعي صيدا: وقفات احتجاجية أمام مصرف لبنان وشركة الكهرباء والبلدية صيدا: خلاف بين المجموعات المشاركة... ومساعٍ للحفاظ على وحدة الحراك قضاء الجنوب «يتسلّى» بموقوفي صور «التمييز العسكرية»: لا مرور زمن على جرائم الفاخوري نفاد مخزون المواد الأوليّة يهدّد آلاف المصانع بالإقفال حجز على أصول «SGBL» في فرنسا: التذرّع بـ«أوفاك» لحجز أموال مودِع صندوق التعويضات للمعلّمين: ادفعوا المحسومات تأخذوا التعويض! العثور على جثة بنغلادشي في الهلالية شرق صيدا توقيف شخص يبيع اغلفة ادوية ووصفات طبية لأشخاص بغية حصولهم على تعويضات مالية وقفة للعاملين في جمعية المقاصد في صيدا للمطالبة بتسديد مستحقاتهم المتأخرة الشركات الخاصة: سنضع يدا بيد في وجه الدولة وحان وقت العصيان الضريبي شهيب يعدل عطلة عيد الميلاد: تبدأ من مساء 23/12/2019 لغاية صباح 2/1/2020 الحريري تسلمت من طلاب الإنجيلية - صيدا وثيقة "لبنان الذي نريد"

الشهاب: النجاح يخلق كثيراً من الحقدة و الحسدة؟

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

إن كثيراً مّمن أخفقوا في الحياة وخاب سعيهم يدفعهم إخفاقهم وخيبتهم إلى معاكسة الناجحين من إخوانهم؟ ومكايدة الفائزين؟ ليطفئوا جذوة الغيرة والحسد؟ إنهم يفرغوا عليك ما في صدورهم من (السخرية) التي يجيدونها، ويحفظونها عن ظهر قلب؟ وكل ما في صدورهم من الحقد و الحسد؟ يثيرون الريبة في فوزك؟ ويقعدون من نجاحك مقاعد للتربص والتلصلص؟ ذلك أن بينك وبينهم لمختلف جداً؟ فهم حصاد غفلة هذا الزمان و عماه؟ انتسبوا الى المجتمع كما ينتسب الزوان الى الحنطة؟ و بلغوا المجتمع بالملق؟... يريدون أن يأكلوا لحمك؟ وتوفر لحومهم؟ وإن هدموا مجدك؟ تبني لهم مجداً؟ فهم مظهر تفريق؟ و مصدر تعويق؟ و معمل لتفريغ الأكاذيب و الحقد و الحسد؟

(كالعقارب لا يتركن للجنب مضجعاً)؟؟ ومن يجزيهم عن سوء فعلتهم  أنهم سيكفيهم ما فيهم وما هم فاعليه؟... الشجع بادِ منهم؟ و الطمع غالب عليهم؟ و كالمسلولين؟؟ يصافحونك ليبلغوك تحيتهم و سلامهم؟ فلا يبلغوك الاّ مرضهم؟ و أسباب موتهم؟... نفوسهم مشؤومة، مستفظلة؟ في مراقبة الناس؟ لا يتركون لهم صديقاً ولو كان الحبيب المقرباّ ؟؟... (فالحسد يعمّي و يصّم)؟؟ و أيضاً.. (يخيف صاحبه  و هو آمن)؟؟

... فما يسمعون شيئاً إلاَّ خيّل لهم شيء آخر؟ ولا يرضون رأياً إلاّ إذا أرادوه لأمر يرضوه؟ ولا تجادلهم فيقتنعوا إلاّ إذا شاؤوا لغرض أن يقتنعوا؟ عندهم تصلب في شرايين أفكارهم؟ و يحاولون أن يسجنوا أفكار من يخالفهم في الرأي؟ لأن الأصل في تركيبتهم الحسد؟ مماّ يولّد لديهم الشك؟ والإنكار؟؟ والاضطراب؟... و على قدر النجاح و الفوز تكون الخصومة و الكيد؟ فمن ضلّ سعيهم في الحياة – و لا شك – أن كثرة حساد المرء دليل على وفرة فضله و علو منزلته؟...

هذا؛ وقد امتحن الدنيا الشهاب فتكشفت له عن عدو في ثياب صديق؟ وكم من صديق آذاه ذلك  و نال منه و لكنه اعتذر عنه وأبطأ في الطريق؟..  لا يتعجّل الشكوى... و يغضّ... لا يعاتب... لا يهجو..  لا يتزعزع وليده؟.. و أخلق من جديده؟ لا يحصى عديده؟؟  ذلك أنه ربيب (بيت عريق)؟؟

و أخيراً؛ (عين الحاسد تبلى بالعمى)... فالحسد يؤثر في الخير أسرع مما يؤثر الخير في الحسد.

@ المصدر/ منح شهاب - صيدا


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 919583481
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة