صيدا سيتي

البزري: بعض الاشخاص يستخفون بالفيروس ويعتبرون انه بامكانهم تجاوز القانون مبادرات الإغاثة.. هل تغني عن حلول جذرية للفقر المستشري في مخيمات الفلسطينيين بلبنان؟ مصلحة الليطاني: قطع طريق عام صيدا صور في العباسية لتأهيل وتوسيع المجرى الشتوي للنهر كركي : تمديد مفعول براءة الذمة لغاية نهاية آذار2021 سهام حنفي محمود علي (زوجة أحمد العجمي) في ذمة الله بلدية صيدا شكرت الصليب الأحمر اللبناني على مبادرته تقديم 4 وحدات تجهيزات خاصة لدفن متوفين بحالات كورونا النائب اسامة سعد عبر التوتير: ‏إغلاق تام و لا دعم للمؤسسات و لا لاصحاب الدخل اليومي... تسطير محاضر ضبط بحق مخالفين في صيدا ومنع التجمعات في سوق بيع السمك تحت طائلة الاقفال العسوس يزور مستشفى حمود ويلتقي الدكتور عميس مطلوب بلاكات دم (ما بتفرق الفئة) شرط تكون من مريض تعافى من وباء كورونا مؤسسات الرعاية تنعي فارس من فرسان العمل الاجتماعي في لبنان الحاج محمد سعيد صالح أوتيل ديو: خطوط ساخنة في خدمة مصابي كورونا والانفلونزا السعودي: المستشفى التركي في صيدا غير مؤهل لإستقبال حالات كورونا ولا توجد خلافات سياسية تحول دون تشغيله الانقسامات تضرب مجدداً صفوف «المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية» لا «بانادول» من دون معجون أسنان! | آخر «إبداعات» مافيا الدواء: سلّة متكاملة... take it or leave كيف تختارون اللابتوب الأنسب لكم للتعلّم عن بعد؟ الحاجة شهناز فريد بجيرمي (أرملة الحاج حرب البحيري) في ذمة الله قرار جديد يغيّر طريقة احتساب الضريبة على القيمة المضافة وعلى أرباح الشركات الفقر في صيدا: مكعّبات "مرقة الماجي" بدلاً من الدجاج أسرار الصحف: تلقى مرجع أمني دعوة لزيارة واشنطن وهي أول دعوة من الإدارة الأميركية بعد تسلّم بايدن

الصيام الصحي

مقالات من إعداد وتقديم: د. بدر غزاوي - الخميس 25 أيار 2017 - [ عدد المشاهدة: 2165 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

هل تعلم

اعداد د بدر غزاوي

الصيام الصحي

يجب ألاَّ يفطرَ الصائمُ بتناول وجبات كبيرة، وإلاَّ ربما يزداد وزنُه بدلاً من أن ينقص.

إذا لم يكن الشَّخصُ حذراً، فالطعامُ الذي يجري تناولُه على وجبتي السُّحور والإفطار يمكن أن يسبِّبَ بعضَ الزيادة في الوزن.

يقول أحدُ الأطبَّاء إنَّ تناولَ وجبات كبيرة في الأوقات ما بين المغرب والفجر يمكنه أن يكونَ غير صحِّي. لذلك، ينبغي أن يُقْبِلَ الشخص على الصيام بانضباط، وإلاَّ سيُضيِّع الفرصةَ التي أمامه كي ينقصَ وزنَه، ويكتسب مزيداً من الصحَّة.

إنَّ الرسالةَ الضمنيَّة التي يحملها شهرُ رمضان المبارك هي الانضباط الذاتي وضبط النفس، ولذلك يجدر بالشَّخص ألاَّ يفقدَ هذين الأمرين في آخر النهار.

النظامُ الغذائي المتوازن

ينبغي على الأشخاص الذين يصومون أن يتناولوا وجبتين في اليوم على الأقل، وجبة قبلَ الفجر (السُّحور) ووجبة عندَ الغَسَق (الإفطار).

يُفضَّل أن تكونَ كمِّيةُ الطعام التي يتناولها الصائمُ بسيطةً وغير مختلفة كثيراً عن النظام الغذائي في الأحوال العادية؛ بحيث يحتوي على مواد غذائية من جميع المجموعات الغذائية الرئيسية:

الفواكه والخضار.
الخبز والحبوب الأخرى والبطاطس.
اللحوم والأسماك وبدائلهما.
الألبان ومشتقَّاتها.
الأطعمة التي تحتوي على الدهون والسكَّريات.

الكربوهيدراتُ المركَّبة هي أغذيةٌ تساعد على إطلاق الطاقة ببطء خلال ساعات الصيام الطويلة. وهي توجد في بعض المواد الغذائية، مثل القمح والشعير والشوفان والدُّخن والسَّميد والفول والعدس والطحين المصنوع من الحنطة الكاملة (القمح والشعير الكامل) والرُّز.

والأطعمةُ الغنيَّة بالألياف يجري هضمُها ببطء أيضاً؛ وهذه تشمل النُّخالةَ والحبوب والقمح الكامل والحبوب والبذور والبطاطس بقشرتها، والخضار مثل الفاصولياء الخضراء، وجميع الفواكه تقريباً بما في ذلك الخوخُ والمشمش والتين.

الأطعمةُ التي يُستحسَن تَجنُّبها هي تلك المصنَّعة بطريقة غير مُتقَنة وتلذع بسرعة، والتي تحتوي على الكربوهيدرات المكرَّرة (السكَّر والدقيق الأبيض). وكذلك تجنُّب الأطعمة الدُّهنية (الكعك والبسكويت والشوكولاته والحلويات على سبيل المثال).

كما أنَّه من المفيد تَجنُّبُ المشروبات المحتوية على الكافيين، مثل القهوة والشاي والكولا؛ فالكافيين هو مدرٌّ للبول، ويُنشِّط عمليةَ فقدان الماء بشكل أسرع من خلال التبوُّل.

الأغذية الصحية

ينبغي أن يكونَ السُّحور وجبةً مغذِّية ومعتدلة تُشبع الشَّخصَ وتمدُّه بما يكفي من الطاقة لعدَّة ساعات.

ويُفضَّل أن يكونَ خفيفاً، ويشمل الأطعمةَ البطيئة الهضم، كالخبز والسَّلَطة والحبوب (الشوفان بخاصَّة) أو الخبز المحمَّص، بحيث يكون لدى الشَّخص إطلاقٌ مستمر للطاقة من هذه الأطعمة.

ومن الضروري أن يتناولَ الشَّخصُ بعضَ السوائل مع الفيتامينات، مثل عصير الفواكه أو الفواكه الكاملة.

اعتاد المسلمون أن يُفطِروا (بعدَ الصيام) على قليلٍ من التَّمر، وذلك اتِّباعاً للسُنَّة النَّبوية الشَّريفة.

يُقدِّم التَّمرُ دفعةً من الطاقة؛ كما يُقدِّم عصيرُ الفواكه تأثيراً مماثلاً مجدِّداً للحيوية أيضاً. ينبغي على الشَّخص أن يبدأَ بشرب الماء بكمِّية وافرة، الأمر الذي يساعد على إمداد الجسم بالسوائل للوقاية من التجفُّف، ويقلِّل من احتمال الإفراط في الأكل. كما يُفضَّل تجنُّبُ الأطباق الدسمة الخاصَّة التي يجري تقديمُها احتفاءً بالصيام.

أغذية يُستحسَن تجنُّبها أو التقليل منها

الأطعمة المقلَّية، مثل السمبوسة والفطائر المقليَّة، أو أكلها باعتدال وبطريقة صحيحة.
الأطعمة الغنيَّة بالسكَّر والدهون، بما في ذلك الحلويات.
الأطعمة المطبوخة الغنيَّة بالدهون، بما في ذلك الفطائرُ بالزيت والمعجَّنات الدهنية.

البدائلُ الصحِّية

السمبوسة المحمَّصة والفطائر بالفرن.
خبز التَّميس من دون زيت؛ اللحم والدجاج المشوي أو المحمَّص بالفرن؛ ويُفضَّل تحضيرُ الحلويات في المنـزل.
الحلويات والمعجَّنات المشتقَّة من الحليب، مثل الكعك بالحليب.

طرقٌ يجب تجنُّبها في الطَّبخ

القلي الشديد.
القلي إلاَّ بشروطه الصحِّية، كاستعمال الزيت الصحِّي وعدم تكرار القلي بالزيت نفسه مرَّات كثيرة.
الاستخدام المفرط للزَّيت.

طرقٌ صحيَّة في الطَّبخ

القلي الخفيف (يكون هناك فارق قليل في الطَّعم عادةً)
الشِّواء أو التَّحميص هما طريقتان صحيَّتان، وتساعدان على الحفاظ على الطَّعم والنكهة الأصلية للأطعمة، لاسيَّما مع الدجاج والسَّمَك.

 اللهُ تعالى غنيُّ عن تجويع عباده وإظمائهم، والمسلمون يصومون طاعةً لله تعالى، وحَبساً للنفس عمَّا تشتهي من الحلال كي تتعوَّدَ كبحَ جماحها عن التطلُّع للحرام.

وهذه نصائحُ طبِّيةٌ للتخفيف من شدَّة العطش:
● تَجنّب الأغذيةَ والمشروبات السكَّرية المركَّزة، لاسيَّما في فترة السُّحور، لأنَّها تسحب السوائلَ من الخلايا ومن الدم، فتزداد حاجة الجسم للماء.
● تَجنّب التوابلَ الحارقة، لأنَّها تنادي على الماء بالقدوم!
● شرب كمِّيةً كافية من الماء دون مبالغة ترهقك.
● تَجنّب الأغذيةَ شديدة الملوحة، فهي تصنع من العطش ما تصنعه السكَّريات في الجسم.
● الإكثار من تناول الفواكه والخضروات، لأنَّها تحتوي على نسبة عالية من الماء الذي يمتصُّه الجسمُ في مدَّة طويلة نسبياً.
● وقبلَ هذا كلِّه، من تلذَّذ بالطاعة،لم يجد لها كَدَراً.


دلالات : د. بدر غزاوي
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 950681583
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2021 جميع الحقوق محفوظة