صيدا سيتي

البزري يدعو إلى عدم دفع سندات اليوروبوندز أسامة سعد على تويتر: حكومة دياب فيها فيها الشرق و فيها الغرب... لمن القرار؟ أسامة سعد يستعرض الأوضاع الأمنية في صيدا والجنوب مع العميد شمس الدين الكشاف العربي يحتفل بإصدار دراسة للدكتور خالد ممدوح الكردي "تعرف على صيدا" المستقبل - الجنوب زار المفتي سوسان لمناسبة ذكرى تحرير صيدا وعرض معه المستجدات "نبع" تواصل توزيع مساعداتها على العائلات في المخيمات الفلسطينية في منطقتي صيدا وصور بعد ان لامس 2500 ليرة... ما هو سعر صرف الدولار نهاية الاسبوع؟ تردي الاوضاع المعيشية في المخيمات .. الدخل اليومي لآلاف العائلات لا يتجاوز الدولارين صيدا: مسيرة غضب و"واجبات قوى انفاذ القانون" في ساحة الثورة عودة الحرارة بين "الجماعة" و"التنظيم" دعوة للمشاركة في مسيرة الوفاء للشهيد معروف سعد الأحد 1 آذار 10:30 صباحاً وهاب دعا الثوار للتضامن مع المسجونين الإسلاميين: لا أفهم سبب تأخير قانون العفو صيدا: "مركز الملك سلمان" يغمر مئات العائلات بالدفء والخير اللجان الشعبية تلتقي قاطع السكة الجنوبي - الحسبة أسامة سعد يستقبل السفير الكوبي في لبنان "الكسندر موراغا" على رأس وفد من السفارة أبناء الرعاية في جولة معرفية في مركز Bee Skills الأوضاع المعيشية المتردية والانهيار الاقتصادي والمالي محور اللقاء بين أسامة سعد ووفد من الاتحاد البيروتي "المواساة" تواكب الأزمة المعيشية بعمل إغاثي أسامة سعد يستقبل رئيس رابطة الأطباء العرب في المانيا على رأس وفد طبي مطلوب مندوب أو مندوبة في مجال بيع وتسويق أدوية ومعدات وأدوات طبية لطب الأسنان

إختتام إجتماعات اللجنة التحضيرية: الإنتخابات حيث أمكن والتوافق حيث يتعذر - 20 صورة

فلسطينيات - الخميس 12 كانون ثاني 2017 - [ عدد المشاهدة: 656 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ بقلم محمد دهشة - جريدة البلد: 

فتح البيان الختامي لاجتماعات "اللجنة التحضيرية" لعقد "المجلس الوطني الفلسطيني" الباب على مصراعيه امام خطوات نحو اتمام المصالحة الفلسطينية، بعدما جرى ردم الهوة بين مواقف القوى الفلسطينية المختلفة وتحديدا بين "فتح" من جهة و"حماس" و"الجهاد الاسلامي" من جهة اخرى، نحو تواتفق على ضرورة عقد دورة تضم القوى الفلسطينية كافة وفقا لاتفاق القاهرة 2005 واتفاق المصالحة عام 2011، اي الانتخابات حيث أمكن، والتوافق حيث يتعذر اجراء الانتخابات.

ووصفت مصادر فلسطينية لـ "صدى البلد"، هذه الصيغة بأنها "الافضل"، كمقدمة لانهاء الانقسام وضرورة تطبيق تفاهمات المصالحة كافة بدء بتشكيل حكومة وحدة وطنية تضطلع  بممارسة صلاحياتها في جميع اراضي السلطة الوطنية الفلسطينية بما فيها القدس، والطلب من الرئيس الفلسطيني محمود عباس "ابو مازن" البدء فورا بالمشاورات مع القوى السياسية كافة من اجل التوافق على تشكيل حكومة الوحدة الوطنية وسط شعور متزايد بخطورة المرحلة المقبلة لجهة ما يجري في المنطقة من تطورات سياسية وامنية وتداعياتها على القضية الفلسطينية، وصولا الى نتائج الانتخابات الاميركية وفوز دونالد ترامب والاصرار على تطبيق اتفاق تنيت" ونقل السفارة الاميركية الى القدس.

واشارت المصادر، الى ان القناعة بخطورة المرحلة المقبلة وضرورة مواجهتها بموقف موحد، ساهمت في ردم هوة الخلاف وقربت المسافات بين كافة القوى الفلسطينية على قاعدة المرونة والانفتاح، لا التعصب والتشدد بالتمسك بالمواقف، فأرخت بايجابياتها على تفاصيل اجتماعات اليوم الثاني المغلقة لـ "اللجنة التحضيرية" لعقد "المجلس الوطني الفلسطيني" المنعقدة في مقر سفارة دولة فلسطين في بيروت برئاسة رئيس المجلس سليم الزعنون ومشاركة ممثلين عن حركتي "فتح" و"حماس" والقيادة العامة و"منظمة الصاعقة" للمرة الاولى.

 وقد انتهت الجلسة الاولى بتشكيل لجنة لصياغة البيان الختامي مؤلفة من سبعة مسؤولين بينهم عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" عزام الاحمد وعضو المكتب السياسي لحركة "حماس" عزت الرشق، والامين العام لجبهة التحرير الفلسطينية الدكتور واصل ابو يوسف، فتمكنوا من الانتهاء منه في غضون ساعة تقريبا، قبل ان يتم أخذ استراحة قصيرة وتبدأ اعمال الجلسة الثانية لاطلاع المشاركين على البيان والموافقة عليه.

البيان الختامي

 وفي ختام الاجتماعات، عقد رئيس المجلس الزعنون مؤتمرا صحفيا، تلا فيه البيان الختامي بحضور سفير دولة فلسطين في لبنان اشرف دبور، أمين سر اللجنة التنفيذية للمنظمة صائب عريقات ونائب رئيس المجلس الوطني محمد صبيح، فعبرت اللجنة عن تقديرها الكبير للبنان الشقيق رئيساً وحكومة وشعباً، وشكرها للرئيس نبيه برّي لاستضافة اجتماعاتها وللمساهمة الإيجابية التي تكرم بها تأكيداً للاخوّة اللبنانية – الفلسطينية واعتبرت اللجنة رسالته وثيقة من وثائق هذا الاجتماع.

وناقشت اللجنة المخاطر والتحدّيات التي تتعرض لها قضيتنا الفلسطينية وفي مقدمتها مدينة القدس العاصمة الأبدية لدولتنا الفلسطينيةوفي ضوء ذلك، وحرصاً على حماية وتطوير الانجازات التي حققها نضالنا الوطني، وعلى صون الاعتراف الدولي بحقوقنا الوطنية الثابتة واجماع العالم على رفض الاستيطان الاستعماري الاسرائيلي والضم غير الشرعي لمدينة القدس، فقد اكدت اللجنة ضرورة تجسيد الوحدة الوطنية في اطار منظمة التحرير الفلسطينية الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا.

ومن أجل تحقيق ذلك فقد اتفق المجتمعون على ضرورة عقد المجلس الوطني الفلسطيني يضم القوى الفلسطينية كافّة وفقاً لاعلان القاهرة (2005) واتفاق المصالحة الموقع في 4/5/2011 من خلال الانتخاب، حيث امكن، والتوافق حيث يتعذر اجراء الانتخابات وكمقدمة لإنهاء الانقسام يتفق المجتمعون على ضرورة تنفيذ اتفاقات وتفاهمات المصالحة كافّة بدءً بتشكيل حكومة وحدة وطنية تضطلع بممارسة صلاحياتها في جميع اراضي السلطة الوطنية الفلسطينية بما فيها القدس وفقاً للقانون الاساسي، والقيام بسائر المهام الموكلة اليها بموجب اتفاقيات المصالحة بما في ذلك توحيد المؤسسات واستكمال اعمار قطاع غزة وحل مشكلاته والعمل الحثيث من أجل اجراء الانتخابات للرئاسة والمجلسين التشريعي والوطني.

ويدعو المجتمعون الرئيس أبو مازن الى البدء فوراً بالمشاورات مع القوى السياسية كافّة من اجل التوافق على تشكيل حكومة الوحدة الوطنية.

واتفق المجتمعون على ان تواصل اللجنة التحضيرية عملها وان تعقد اجتماعاتها بشكل دوري بمشاركة القوى الفلسطينية كافّة لحين انعقاد المجلس الوطني، وطلبت اللجنة من رئيس المجلس الوطني الفلسطيني استكمال الاجراءات الضرورية لانجاز نظام انتخابات المجلس الوطني.

حكومة ومجلس

ووصف الامين العام لـ "حزب الشعب الفلسطيني" بسام صالحة، لـ "صدى البلد"، الاجتماعات بانها كانت هامة وقد ناقشت بروح المسؤولية الواقع السياسي والتحديات المقبلة واليات المواجهة، وضرورة انهاء الانقسام، وتطبيق بنود التفاهمات والمصالحات، مشيرا الى محور البحث تركز على الية عقد المجلس الوطني وتشكيلته وصولا الى الاتفاق على تجديده من خلال الانتخابات حيثما امكن والتوافق حيث تعذر مع الاخذ بعين الاعتبار تجديد قواه وادخال عناصر الشباب والنساء والقوى المختلفة بما فيها "حماس والجهاد" وكخطوة في اطار وحدة المنظمة.

بينما رأى الامين العام لـ "جبهة النضال الشعبي الفلسطيني" أحمد مجدلاني، ان اجتماعات اللجنة التحضيرية نجحت في استقطاب هذا الاجماع الفلسطيني سواء لجهة حشد المشاركة فيها او التوافق فيما بينها لانهاء الانقسام، والتقدم خطوات نحو المصالحة والوحدة"، معتبرا ان قرار استمرار عمل اللجنة التحضيرية تضمن اقتراح بضرورة عقد اجتماع آخر، قد يكون في منتصف الشهر المقبل شباط، في بيروت او في اي مكان حيث يجده رئيس المجلس الزعنون مناسبا.

واعرب نائب الامين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين الرفيق قيس عبد الكريم ابو ليلى عن ارتياحه لنتائج الاجتماعات التي شكلت فرصة للاستفادة منها سواء لجهة خارطة الطريق المستقبلية التي يجب ان تصاغ بايدي الجميع وان يتحمل الجميع تبعات كل ما نتوافق عليه او لجهة توحيد الحالة الفلسطينية واعادة بناء المؤسسات الفلسطينية التشريعية والتنفيذية بانتخابات شاملة.


[1064 You have an error in your SQL syntax; check the manual that corresponds to your MySQL server version for the right syntax to use near ')' at line 1 
 select news_grp_id, news_grp_name from news_grp where news_grp_id in (751,72,) ]