صيدا سيتي

الحريري والسعودي تفقدا تقدم سير العمل في مرفأ صيدا الجديد.. وخطوط ملاحية جديدة تبدي اهتمامها به - 14 صورة مطلوب موظفة محاسبة + مطلوب موظف أمين مستودع لشركة البيضاوي لتجارة الأخشاب "DJ HAMADA" عندك أي مناسبة وبدك تحتفل؟ اتصل فينا لنولعلك الجو بس ب 50$ مركز الرحمة لخدمة المجتمع يعلن عن بدء التسجيل في دورات التدريب المهني المعجل للعام 2018-2019 الأشغال الشاقة المؤبدة لمتهم بالاشتراك بمعركة عبرا هيئة العمل الفلسطيني المشترك: اضراب عام واقفال مداخل مخيم عين الحلوة يوم الخميس توقيف شخص على خلفية الاشكال في صيدا اعتصام نقابة محرري الصحافة اللبنانية: لإنقاذ الصحافيين والاعلاميين من براثن البطالة والجوع - 18 صورة جمعية خريجي الإنجيلية كرمت الكلش والسعودي ورزق ومعلمين خلال عشاءها السنوي - 244 صورة بشرى سارة لطلاب الصف الخامس والسادس ابتدائي: برنامج CAP في مركز الرحمة لخدمة المجتمع عنا وبس: شاورما كبير عدد 2 / شاورما صغير عدد 3 / برغر لبناني عدد 2 = 10,000 ل.ل. للإيجار شقة مفروشة طابق ثاني في عبرا بجانب محطة الكهرباء الجديدة - 18 صورة معهد صيدا التقني - المواساة يعلن عن الاستمرار في التسجيل للعام الدراسي الجديد 2019-2020 بلدية صيدا ترعى مباريات كرة الطائرة الشاطئية على شاطىء المسبح الشعبي في صيدا للبيع شقة في الوسطاني - حي البراد - بناية الحلبي - مقابل عصير العقاد - 16 صورة مصبغة My Washer تفتتح فرعها الرابع في الغازية بجانب سوبر ماركت التوفير وتبارك لوكيلها محمد حمدان عرسك بالكامل في صالة صار بَدّا للأعراس: تصوير وزفة وفيديو وضيافة و DJ مع موقف سيارات وملعب للأطفال للبيع فيلا ثلاثة طوابق في منطقة جون على مساحة 1,050 متر مربع - 7 صور تزيين شوكولا لكل أنواع المناسبات من Choco Lina حج مبرور وسعي مشكور - 13 صورة مبارك افتتاح محل جبنة ولبنة لصاحبيه زياد حمود وهاني الزيباوي في صيدا - شارع دلاعة - مقابل حلويات الإخلاص - 27 صورة

مقابلة مع الأستاذ محمد سعيد فتحة: البيئة والمجتمع وبلدية يبروت

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الأربعاء 27 تموز 2016 - [ عدد المشاهدة: 2956 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
مقابلة مع الأستاذ محمد سعيد فتحة: البيئة والمجتمع وبلدية يبروت

المصدر/ بقلم مي فليفل: 

إنتهت إنتخابات البلدية وانتهت معها أعمالها ومشاريعها. وهكذا إنتقلت هذه المهام وهذه  المشاريع إلى البلدية الحديثة والمنتخبة من الشعب. ومن واجب هذه البلدية أن تبرهن أنها افضل من سابقاتها وتقوم بإنشاء مشاريع جديدة خاصة بها وتعمل على تنفيذها، وتنفيذ المشاريع المتبقية.

لمعرفة أكثر عن هذه المشاريع وكيفية تطبيقها، كان لا بد من إجراء مقابلة مع أحد أعضاء بلدية بيروت، فكان اللقاء مع المهندس البيروتي، الأستاذ محمد سعيد فتحة.

  اللقاء، عبارة عن أسئلة بيئية واجتماعية :

  بيئة  :                                      

نفايات :

هل ستعود النفايات إلى بيروت؟ وماذا عن مشروع ال  Costabrava؟ وهل سيتم الفرز حقيقة، فالبعض يتحدث عن أنه يتم قبض المال على الطن وبالتالي فلن يحدث الفرز حقيقة، وسيدعون أنهم سيفرزون ولكن في حقيقة لا؟

 بداية أهلاً وسهلاً.

 بالنسبة للنفايات، فإن هذا الموضوع ضاغط حالياَ. إن مشروع النفايات سيمر ب 4 مراحل:

 المرحلة الأولى:

هي مرحلة الحل الآني.

 حالياً بيروت تنتج 650 طناً من النفايات يومياً. هذه الكمية تقسم إلى 3 أقسام:

القسم الأول:

يتم إرسال 200 طناً من النفايات يومياً إلى ال Costa Brava

 القسم الثاني:

يتم إرسال 200 طناً من النفايات يومياً إلى برج حمود

ج) القسم الثالث: 

    القسم المتبقي من النفايات، 250 طناً.

تمً الإتفاق، مع معمل لمعالجة النفايات في صيدا، على أن يتم أخذ 250 طناً من النفايات ويحصلوا بالمقابل على على بدل في الطن، ويصبح هنالك قيد ووزن قبل دخول الشاحنات. وإن مدة هذه المرحلة 4 سنوات ( من الآن حتى 4 سنوات). 

المرحلة الثانية:

 هذه المرحلة، عبارة عن مرحلة الجمع والكنس والنقل. وقد تم سحب هذا الملف حالياً.

  لقد تمّ طلب سحب هذا الموضوع من مجلس البلدية السابق من أجل دراسته وتلزيمه للبلدية الحديثة بشكل أفضل وبسعر مقبول أكثر. كما أن هنالك محوالة لفصل بيروت عن باقي المناطق، إذ أن مجلس الإنماء والإعمار كان قد قام ب Package واحد ويضم بيروت وبدارو عالية والمتن والضاحية الجنوبية وجبل لبنان الجنوبي. وحالياً يتم المحاولة للإستقلال بالنفايات عن كل هذه المناطق.

 كما أن هنالك جزءً من النفايات لن يتم رميها كما هي في ال Costa Brava ، ولن يتم رميها كما هي في برج حمود، بل سيتم فرزها في معمل الكارانتينا الموجود حالياً، فهو يحتمل ل 400 طناً من النفايات من اجل معالجتها. ( ملاحظة: مكان التكديس لا يحتمل ولكن المعمل يحتمل). هنالك جزءً من النفايات يمكن  إعادة تدويرها ويمكن أيضاً سحبها، مثلاً: الورق والزجاج والتنك وغيرها...

 هنالك جزء آخر وهو يتعلق بالمواد العضوية. هذه المواد يتم إستخراجها ومن ثم يتمّ تصنيعها بشكل compost  لكي تستعمل في الزراعة.  هنالك  جزء آخر غير قابل للتدوير وغير قابل لتصنيعه بشكل compost، وهذا هو الجزء الذي سيتم طمره.  في المدى الطويل  سيتم إقامة موضوع يسمى بال  west energy، ولكن هذا العمل يتطلب على الأقل 4 سنوات لإنشائه وهي المدة التي يأخذها أي مبنى للإنتهاء. كما أن هذا المعمل الذي سيتم إنشاؤه  من المتوقع أن يتحمل ليس فقط 650 طناً، بل 1000 طناً وذلك  بسبب أن الأمور تزداد، والمباني الحديثة تزداد وكذلك المطاعم... إن مجلس الإنماء والإعمار وكان قد أقام دراسة، مع الحكومة اللبنانية من أجل إقامة معملاً يستوعب 2000 طناً، وكانوا  قد أخذوا قراراً به ولكن هذا المعمل حينها كان من أجل بيروت وبدارو المتن وعالية وكسروان.

 أما البلدية الحالية فإنها ستحاول إقامة هذا المعمل، وإن ذلك يتطلب دراسة. من أجل هذه الدراسة، سيتم سحب الملف ودراسة العروض بشأنه ومن ثم تلزيمه عن طريق ال B.O.T ( Build ; operate, transfer ).

 إن البلدية ستحاول أن لا تدفع مالاً، بل ستأتي بشركات، أو بمجموعة شركات متخصصة تقوم بإنشاء هذا المعمل وهي التي ستقوم بتشغيله وبيع الطاقة لمؤسسة كهرباء لبنان، والتي تملك إمتيازاً حصرياً لتوليد وإنتاج وتوزيع وبيع الطاقة الكهربائية. فهي ستبيع كما تبيع سفينة Fatima Gul، أو غيرها لكهرباء لبنان وهنالك حصة محددة من الأموال والعائدات تأتي للبلدية ويتم تسليمها لنا، من أجل تشغيلها، بعد 20 أو 25 سنة، وهي مدة الإمتياز الذي أعطيناه لها. وال B.O.T، الذين وضعوا معدات وغيره من الأشياء، يسترجعون الأموال التي كانوا دفعوها، مع ربح مقبول.

 هذه هي خطة النفايات.

الدالية- الرملة البيضاء- الأملاك البحرية :

الجميع يتحدث عن فتح الدالية، وهل ستبقى مغلقة؟  وهل صحيح أنه يتم على أرضها العديد من الأعمال المشبوهة؟ وهل صحيح أن صخرة الروشة لن نتمكن من رؤيتها؟

صحيح، إن على أرض الدالية يتم من الأعمال المشبوهة وكل الموبقات أيضاً.

إن الدالية هي أملاك خاصة مفرزة منذ عشرينيات القرن الماضي. لقد كانت مملوكة من عدة أشخاص ومن عدة عقارات. إن الدالية مقسمة إلى عدة أقسام ( Zones). قسم منه يطل على صخرة الروشة.

  ماذا عن منطقة الرملة البيضاء؟ وماذا عن الأملاك البحرية؟ وهل صحيح أن جزءاً منها مملوك للحريري ولآل الحريري؟ وهل صحيح  أن هنالك أملاكاً عامة، أصبحت خاصة؟

 إن دولة الرئيس السابق، رفيق الحريري، سنة 1980، كان قد اشترى بعض العقارات من العديد من الأشخاص والعائلات، ومن بينهم: " آل المر"، " آل المحمصاني"، " آل النصولي"، آل بسول".

هنالك عقارات، يملك أصحابها 2400 سهماً، وعقارات أخرى، يملك أصحابها 1800 سهماً و1900 سهماً، إضافة إلى شركاء آخرين. كما أن بعض الأسهم لا تزال مملوكة من المالكين الأساسيين، ولم يقوموا بالبيع.

           ولكن ما هو  تعريف الأملاك البحرية؟

 إن التعريف القانوني  للأملاك البحرية هو آخر ما يصل إليه شتاءً والشواطئ الرملية والحصوية.

 إن الأراضي التي هي من جهة الدالية ترتفع 40 متراً عن سطح البحر وبالتالي، لا يمكن  للمياه الوصول إلى فوق. وعلى سبيل المثال هنالك أرض ال  Movenpick، وقد أقاموا ما أقاموه، وبنوا ما بنوه عليها.

 هنالك بعض المساحات التي يسمح البناء عليها ومساحات أخرى لا يسمح. وبالتابي هي أملاكاً خاصة، وليست أملاكاً عامة، كما أنها ليست أملاكاً عامة وأصبحت خاصة. وإذا تمت مراجعة الخرائط التي تعود للعشرينيات والتحديد والتحرير الذي يتعلق بها، يتبين أنها أراض مملوكة لبعض الأشخاص. وبعض هذ الأراضي  مملوكة من آل الحريري أو مملوكة من شركاته.

 هذا بالنسبة للدالية للدالية، وكذلك بالنسبة لمنطقة الرملة البيضاء.

إضافة إلى ذلك، هنالك أراض مملوكة أساساً،لديها أصحاب منذ القدم، ومن بينها أراض مملوكة من أصحاب مشروع ال Eden Rock، القائم عليها. وإذا نظرنا للصور القديمة لبيروت، كتلك التي توضع في ال “ Facebook “، نلاحظ أن مشروع ال Eden Rock السياحي، كان موجود من حينها وكان يتضمن إقامة مبان. إن أصحاب مشروع ال Eden Rock الأساسي، إستحصلوا على مرسوم إشتراعي، من أجل إقامة مبنى مرتفع لإستخدامه كمنتج سياحي وكفندق. وبقي هذا المشروع معهم لسنوات وسنوات. ولكن حالياً تمّ بيعه لمستسمر إسمه وسام عاشور، والذي أراد إنشاء مجمعاً سياحياً إلى أن أتت هذه الضجة المفتعلة، هذا من جهة.

 من جهة أخرى، هنالك عقارات أخرى مملوكة لورثة الحريري، ليس لسعد الحريري، بل لإخوانه، وقد قاموا ببيعها لشخص آخر. وبالطبع هنالك جزء من الأملاك التي يسمح البناء عليه.

 ما تبقى من الرملة البيضاء يملكه أشخاص خاصين، ولكن منذ 1932 من غير المسموح البناء عليها. ويمكن الإستنتاج، من ذلك كله، أن هذه الأملاك هي أملاكاً خاصة وليست أملاكاً عامة. ولمعرفة كيفية حصول هؤلاء الأشخاص على هذه الأراضي يجب العودة للأعوام 1920 و1932، ومراجعة أعمال التحرير والتحديد التي حصلت في تلك الفترة، ومعرفة كيف أفرغت وبيعت للغير.

    ج) هل من مشاريع مستقبلية فيما يتعلق بالدالية، والرملة البضاء والأملاك البحرية؟

         إن بلدية بيروت، وبالتعاون مع المحافظ أخذت قراراً بعدم البناء حالياً، أو إعطاء رخص لمنطقة الرملة البضاء. أما بالنسبة للدالية، فموضوع آخر، إذ أنه سيتم فتح الملفات ودراسة الوضع القانوني والعقاري لهذه العقارات.

الشط والبحر في بيروت.

        هل البحر أو مياه الشط في بيروت نظيفة؟

         إن مياه البحر في بيروت، أو مياه الشط غير نظيفة.

       من الطبيعي أن يكون هنالك مخرجاً أو مصباً لمياه الأمطار، ولكن في بيروت لا يوجد. يمكن ملاحظة ذلك بمجرد الذهاب إلى الشاطئ، مثلاً شاطئ الرملة البيضاء. إن المياه تسير دون توقف، أو دون وجود مصباً لصرف مياه الأمطار. 

      إضافة إلى ذلك فإن في هذه المناطق، سواء الرملة البيضاء أو غيرها، أشخاصاً، وهم أصحاب المباني، يرمون مجاريرهم كيفما كان، ولكن هذه المجارير تختلط مع مياه الأمطار، وكلها تصب في البحر.

      فما السبيل للتعرف عليها؟

     لمعرفة كيفية محاربة ذلك، إجتمع مجلس البلدية وتمّ الإتفاق على إحضار أشخاص متخصصين، وإحضار كاميرات مراقبة تسير تحت الماء، لمعرفة من هم الأشخاص الذين يسببون التلوث ومعرفة المباني التي هي أيضاً مصدر للتلوث، من أجل تغريمهم وإجبارهم على دفع العطل والضرر.

 إن ذلك لا ينطبق فقط على الرملة البيضاء، بل أيضاً على أماكن قرب الحمام العسكري ومناطق أخرى، حيث صرف مياه الأمطار يختلط مع أماكن رمي المجارير. إن هذا تعدي من قبل الناس.

نهر الليطاني :

ماذا عن النهر اليطاني؟ ما مدى إلمامكم بالموضوع؟

       إن النهر الليطاني هو النهر الأكبر في لبنان. للأسف يوحد فيه الكثير من المصانع على ضفافه، من المنبع، إلى سد القرعون، وجميعها تقوم برمي مخلفاتها السائلة غير السائلة، وجميعها سامة لأنها تتضمن مواداً كيمائية سامة، مما يؤدي إلى نفوق العديد من الأسماك وتلوث النهر. إن هذا النهر لم يعد صالحاً للإستعمال الآدمي.

لذلك بالطبع، هنالك إدعاء في النيابة العامة من أجل ملاحقة الملوثين.

فتح وإغلاق حرش بيروت :

إن حرش بيروت اليوم أصبح مفتوحاً أمام العموم وسيبقى كذلك.

        لقد كان حرش بيرت مغلقاً، لأنه، بعد الإجتياح الإسرائيلي، احترق الحرش وماتت الأشجارالمعمرة. ومن أجل إعادته تمّ الإتفاق  مع ال Ile De France، بإقامة مشروع مميز جداً، وبنتيجته تمّ زرع شجيرات صغيرة.

 فلو تمّ قتح الحرش، قبل ذلك، من قِبل المجلس السابق، أو من قبل المحافظ الأسبق لكانت تكسرت الشجيرات.

 لذا إنتظرنا قليلاً حتى تكبر قليلاً، ويشتد عودها قليلاً، حتى سمحنا للناس كافة بدخوله، ولكن بالطبع، هنالك حرس ورقابة عليه.

إجتماع :

مستشفى الحرش :

الجميع يتحدث عن مستشفى حرش بيروت، فهل سيبقبى أم سيتم إزالته، علماً أنه أكبر مساحة بكثير من المستشفى الذي كان موجوداً في جامعة بيروت العربية؟

         إن المستشفى الميداني المصري أتى بمبادرة كريمة من الدولة المصرية لمساعدة الأهل بعد حرب تموز، والذي نتج عنها دماراً للمباني وقتلى وجرحى. إن الجرحى الذين أصيبوا لم يكن لهم مكان للمعالجة.

  قررت الجامعة بيروت العربية المساعدة، ومن خلال علاقتها مع مصر، وبالأخص مع جامعة الإسكندرية، قرر إنشاء مستشفى ميداني. لقد أعطي المستشفى مساحات في الطابق الأرضي وفي بعض الطوابق السفلية من مبنى رفيق الحريري في الجامعة العربية، كما أنه تمّ استعمال المختبرات في كليتي الطب والصيدلة وغيرها من الكليات.

 ولكن، لا يمكن جمع الجيش مع الطلاب والطالبات، لأنه ميدان عسكري، كما أنهم أتوا لفترة مؤقتة.

 إن هذا المستشفى يستفيد منه أيضاً أهالي طريق الجديدة وصبرا، خاصة الفقراء منهم،وبعض أهالي الضاحية الجنوبية، وكذلك الفلسطينيين، والسوريين في المخيمات. وبهذا المستشفى يكونوا قد أزاحوا حملاً ثقيلاً عن كاحل الدولة.

 ولكن الجامعة العربية لم تعد قادرة على إستيعابهم، كما أن الأماكن مخصصة للطلبة بداية، مما يؤثر سلباً على دراستهم ويحصل تضارباً.

 لذلك، طلب من بلدية بيروت الإهتمام بالأمر، كونه من واجبها مساعدة الناس من الناحية الإجتماعية والإنسانية. لذا كان لا بد من إعطائهم مركزاً مؤقتاً، بإنشاءات مؤقتة، وقابلة للتفكيك والنقل.

 من أجل ذلك أعطيت أرضاً في حرش بيروت. وإن هذه الأرض، التي أعطيت خصيصاً للمستشفى، غير مزروعة، مزفتة، وكانت تستعمل، في السابق، كموقف خاص لبعض المحظيين.

 إن هذه المنشآت متحركة حسب الإتفاق، ولكن، المقاول، خطأً، أقام أعمدة من الباطون. هذه الأعمدة سوف يتم إزالتها، كما أنه تمّ إيقاف العمل بها، إلى حين تعديل الإنشآت، أو إيجاد مكان بديل لها، إذا أمكن ذلك.

 ولكن يجب ملاحظة  أمراً هاماً وهو:

ليس لدينا مواقعاً يمكنها أن تخدم أهلنا في المناطق الفقيرة، ومن بينهم أهالي طريق الجديدة، صيرا، بعض أبناء الضاحية الجنوبية، إضافة إلى الفلسطينيين والسورين في المخيمات.

 وبالتالي إذا تمَ تكسير هذا المستشفى، فلا مكان يذهب إليه هؤلاء الناس، كما أنه لا يوجد مستشفيات يمكنها أن تستوعبهم مجاناً.

 أما بالنسبة لإقفاله أم لا، فحتى الآن لم يتم أخذ قراراً به، ولكن تمّ إيقاف العمل بالموضوع إلى حين دراسة البدائل.  

 كهرباء بيروت :

 من أسباب إنقطاه التيار الكهربائي، اكثر خلال الصيف، هو إستعمال المكيفات الهوائية.

 إن موضوع الكهرباء تمّ وضعه على جدول الأعمال، وسيتم دراسة الموضوع.

 إن مؤسسة كهرباء لبنان لديها إمتياز حصري في توريد وتوزيع الكهرباء، ولا يمكن للبلدية تجاوزه.

 مسلخ بيروت :

ما مصير مسلخ بيروت؟

 إن المسلخ القديم تمّ إعادة تأهيله، ولكن حالياً لا يمكننا إعادة فتحه لأنه لا يوجد مكاناً لوضع المخلفات الناتجة عن ذبح الحيوانات، كالعظام والجلود وغيرها.

 لذا تمّ الإتفاق حالياً، مع معمل معالجة النفايات في صيدا، بأن يقوم بأخذها. كما أن هنالك أيضاً أرضاً للمسلخ الجديد، يتم دراستها من أجل هذا الموضوع.

 أرصفة / Parking :

  هنالك مشكلة، أقل بقليل من سابقاتها ولكنها مهمة للمواطنين وهي مشكلة Double Park & Triple Park ، والركن على الأرصفة. قد نشاهد أحياناً أشخاصاً يركنون Double Parkو Triple Park أو قد يتركون السيارة كيفما كان وأين ما كان من أجل أن يركنها ال Valet Parking، غير آبهين بباقي السيارات، والشرطة أيضاً لا تحرك ساكناً، فهل من حل لمواقف السيارات والأرصفة؟

    لقد اجتمعنا مع لجنة إدارة السير والطرقات وتطرقنا لهذه المواضيع وأرسلنا توصية للمجلس البلدي وفيما بعد سيتم دفعها للمحافظ، فيما يتعلق بموضوع مواقف السيارات العامة، علماً أن المجلس السابق، كان قد قام، مشكوراً، بشراء عدة عقارات لتحويلها إلى مواقف عامة، خاصة في منطقتي الحمراء وكورنيش المزرعة. كما أن هنالك مشاريع أخرى خاصة للأشرفية ولعدة مناطق أخرى، من أجل إقامة مواقف عامة، وهي مملوكة للبلدية وسيتم تلزيمها عبر ال B.O.T

 أما بالنسبة لساحة الشهداء، فهنالك مشروعاً ضخماً فيما يتعلق بمواقف السيارات، حيث سيتم إنشاء مواقف شبيهة بمواقف سيارات ال Champs Elysees، أو أي مكان آخر. هذا كل شيء، بهذا الخصوص.

Parking / Park meter لذوي الإحتياجات الخاصة :

           هنالك طلب فيما يتعلق بال   Park meterلذوي الإحتياجات الخاصة، حيث أنه بالنسبة لهم وخاصة المقعدين، أو لأي شخص يملك ورقة إعاقة، يصعب عليهم النزول أو الوصول لل Park meter في الوقت المحدد، مثلاً بعد نصف ساعة، أو غيره، فهل من حل لهذه المشكلة، وهل من إمكانية أن يلغى ال Park meter لمن يضع، في السيارة ورقة تشير إلى وجود ذوي إحتياجات خاصة؟

         عادة، لذوي الإحتياجات الخاصة لهم مواقفهم الخاصة. وبالتالي يمكنهم التوقف دون دفع أي شيء، وهذا مرخص لهم. إن هذه المواقف، متواجدة.

عند السير على بعض الطرقات نلاحظ أن هنالك يافطات مكتوب عليها:" موقف خاص للمعاق"، إذا هي مخصصة لهم ولا يمكن لأحد غيرهم أن يركن  داخلها. إن ذلك موجود في القانون.

شقق باهظة – شباب خارج بيروت :

         لقد بات معروفاً لدى الجميع أن أهالي بيروت، وخاصة الشباب منهم، اصبحوا يسكنون خارج بيروت بسبب إرتفاع أسعار المنازل سواء بيعاً كان أو إستأجاراً، فهل من حل لذلك أو هل من سبيل لعودة الشباب إلى مدينتهم بيروت؟  

   فيما يتعلق بموضوع سكن الشباب خارج بيروت، ما يمكن القيام به هو:

 إذا كان هنالك أراض متاحة لإنشاء مجمعات سكنية بأسعار مقبولة لأهالي بيروت فلن يتم التقصير بذلك.

 إن قصة خروج الناس خارج بيروت قصة مزمنة، وتتعلق ، بداية بقصص الإرث، وعلى سبيل المثال: إذا كان أحد الأشخاص قد أقام مبنى ما، وتوفي، فإن الورثة قد يختلفون فيما بينهم. عندها يقررون بيعها للغير أو يدخلون في دعاوى ويتم بيعها في المزاد العلني، هذا من جهة.

 من جهة أخرى، فإن قانون الإيجارات الجائر، الذي كان موجوداً، أدى إلى مشاركة المستأجر بالملك، وهذه هي القصة.

إيجار/ إستأجار. (سؤال لا يتعلق مباشرة بالبلدية) :

         سؤال لا يتعلق بالبلدية مباشرة، ولكنه إستفسار: ما تعليقكم على المشاكل المتعلقة بالمؤجر والمستأجر فيما يتعلق بالعقارات؟

 بالنسبة لقانون الإيجارات، لا شك فيه أن نسبة البدل فيه مرتفعة، وفي إدارة اللجنة والعدل تم تخفيضها من 5% إلى 4%، وهكذا قد تصبح مقبولة إلى حد ما. ولكنها سيف ذو حدين. لقد تم تنزيلها إلى 4% ولكن التعويض سينخفض بالنسبة لهم. إذا أرادوا رفعها، فإن التعويض سيكون قليلاً خلال 9 سنوات.

وظائف للشباب :

          ماذا عن تأمين وظائف للشباب؟

                   في بلدية بيروت يوجد بعض الشواغر.

 من خلال الشواغر التي لدينا سنحاول تأمين حصة وازنة لأبناء بيروت. هذا هو برنامجنا، وقد تحدثنا عنه خلال الإنتخابات.

التعاون مع أعضاء بيروت مدينتي :

        هل تفكرون في التعاون مع أعضاء "بيروت مدينتي"، كونهم شباب لديهم أفكار كثيرة ومشاريع جديدة؟

 عند إستلام المهام في البلدية، قال رئيس البلدية:" إننا نمد يدنا لكل اللوائح التي كانت مرشحة، أو للأشخاص بشكل فردي".

 إن الأيدي ممدودة من أجل التعاون. إننا نمد يدنا، وأهلاً وسهلاً بكل من يريد التعاون من أجل مصلحة المدينة، إنها قصة تكليف وليس تشريف.

مشاريع في المستقبل القريب :

           ما هي مشاريعكم في المستقبل القريب؟

النفايات. تمّ أخذ قرار بهذا الموضوع، وهو مستمر.
 مواقف السيارات
 أسواق الخضار بالمفرق.

  سيكون هنالك مجمعاً، في أرض جلول، لكي يتم أخذ العربات المتوقفة، هنا وهناك، ومن ثم تجمعها، كما في جميع البلدان المتطورة. وهكذا لا يتصرف كلّ فرد كما يحلو له، وهكذا يصبح بالتالي لدينا خضار مرتبة، وهذا المشروع نفسه بالنسبة للحوم.

كلمة أخيرة:

         في الختام، هل لدبكم كلمة أخيرة تقولونها؟

           نحن نتأمل التوفيق من الله لكي ننجز الأحلام التي وضعناها أمامنا، ونعمل على أن تصبح واقعاً، كما أننا، وللمرة الثانية، نمد يدنا للجميع، وإننا على استعداد للتعاون مع كل إنسان يغارعلى بيروت.

 إن هذا اللقاء يظهر أهم وأبرز أعمال البلدية المنتخبة وأهم مشاريعها المستقبلية. وخلال الفترة المقبلةإما أن تنجح وتنفذ مشاريعها وإما أن تفشل وتفشل مشاريعها، كسابقاتها.

 إن نجحت، إفتخر بها الشعب وربما إنتخبها مرة ثانية، ولكن إن فشلت نبذها الشعب وندم لإنتخابه لها، وسيقول حينها: " وآسفاه، يا ليتنا لم نفعل".

 ختاماً، في الحالتين لا يمكننا سوى أن نتمنى كل التوفيق للبلدية المنتخبة، آملين أن تنجح قولاً وفعلاً، وليس قولاً دون فعل.       


دلالات : مي فليفل
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 907922683
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة