صيدا سيتي

موزّعو خدمات الخلوي يعانون أيضاً من شحّ الدولارات إقصاء الفلسطينيين عن المدارس الرسمية: تدبير إجرائي لا سياسي؟ حادث مأساوي يتسبب بوفاة طالبة سعودية "جمعية إعانة الطفل المعوق" اقامت غداءً خيرياً عاد ريعه لعلاج أطفال من ذوي الإعاقة - 12 صورة مستشفى حمود الجامعي نظم حملة توعية في "اليوم العالمي لسلامة المرضى":"سلامتك أمانة كون شريك فيها" - 16 صورة دعوى من رئيس الجامعة اللبنانية ضد 20 وسيلة اعلامية: امحوا كل ما قلتموه وكتبتموه عني اضراب محطات البنزين قد يتخذ أشكالا تصعيدية رئيس اتحادات قطاع النقل ينفي الشائعات عن اضراب يوم غد لقطاع النقل المحكمة العسكرية برأت عامر الخياط المتهم بمحاولة تفجير طائرة إماراتية حركة حماس تجول على فعاليات صيدا وتعرض معهم الوضع الفلسطيني العام، وتناقش قضية عدم تسجيل الطلاب الفلسطينيين في المدارس الرسمية - 7 صور الجيش: توقيف مواطن بعد مطاردته وإصابته في رجله في جرد مربين الضنية امن الدولة: توقيف شخص بجرم تزوير واستعمال مزور حصيلة تفتيش وزارة العمل ليوم الاربعاء: 5 اقفالات و 43 ضبطا و10 انذارات البزري يلتقي وفد من حركة حماس - صورتان أقدم على سرقة محفظة تحتوي مبلغا من المال واشترى به هواتف خلوية لإبعاد الشبهات عنه، فكانت له مفرزة استقصاء الجنوب بالمرصاد حزب الله إستقبل وفدا قياديا من حركة حماس - 3 صور الحريري تابعت أوضاع صيدا مع ضو والسعودي وشمس الدين واطلعت من جرادي على التحضيرات للمؤتمر التربوي للمستقبل - 5 صور الحريري اعلن تعليق العمل في تلفزيون المستقبل وتصفية حقوق العاملين الاتحاد العربي للمرأة المتخصّصة شارك في مؤتمر "ملتقى الشباب العربي لريادة الأعمال" في العراق - 7 صور احتجاز فتاة خططت لقتل 400 شخص ببندقية كلاشنيكوف في أمريكا

يا ستي ... النفاس أساس!

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الأحد 03 كانون ثاني 2016 - [ عدد المشاهدة: 2496 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
يا ستي ... النفاس أساس!

المصدر: بقلم إيمان حنينة - خاص صيدا سيتي
الحاجة فوزية محمد حنينة والدتها خديجة إمام. ولدت العام 1927 في صيدا، إلا أنّ زوجها كان يؤكد مرارا أنّ أهلها زوروا تاريخ الميلاد لتغدو أصغر منه، درست في مدرسة المقاصد حتى إصابتها بجرح في عينها. هذا ما وصلنا منها، ولا نعلم إذا كان في الأمر تهربٌ من الدراسة. تزوجت بمن يحمل اسم أبيها (محمد حنينة) وانتقلت للعيش معه في بيروت.
أنجبت ستة أبناء (3 ذكور، 3 إناث)، وعلى الطريق سقط من لا عمر له. لم تخالط الناس لأنها تحب الوحدة وتفضل قرقعة النرجيلة على أصوات المتحدثين، اللهم إلا الحديث مع أختيها الحاجة أميرة والحاجة نظمية. وكانت صاحبة مزاج، لا ترضى عن العجمي الأصلي بديلاً، حتى في زمن الحرب كان على زوجها أن يوصي كلّ مسافر أن يحمل معه أجود الأصناف من التنباك.
في مطلع شبابها، أصيبت بوجع حاد في رأسها، وكان الدواء هو الاصطياف. لبّى الزوج الطلب وكان لها ما تمنّت، فلم تغادر بعلشمية من العام 1961 حتى العام 1995، تاريخ وفاة جدي رحمه الله. 
انتقلت إلى صيدا، وما زالت في دارها تستقبل أولادها وأحفادها (20 حفيدًا، وأضافوا بعد الزواج 30 آخرين). لا تحزن على شيء سوى أنها لم تعد قادرة على النزول مشيا من حارة صيدا إلى ساحة النجمة كما كانت تفعل منذ خمس سنوات خلت. فاتني أن أذكر أنها تتابع المسلسلات (الفرنجي) أثناء قرمشة التشيبس، وتقرأ الترجمة دون نظارات، تصوم رمضان كاملا، تصلي التراويح كل ليلة، وتجلس على شرفة بيتها في الطابق الثالث، وتقول لي: كمشتك...مررت من تحت الشرفة يوم كذا..."، مع العلم أنني قد أنسى أحيانًا شكل سيارتي من التعب...
وحينما تسألها عن السبب تقول: يا ستي النفاس أساس، طوال شهر بعد الولادة كان جدك يذبح لي يوميا فروجًا بلديا، فأشرب مرقته وآكل لحمه...(تعلموا يا صبايا وتدربوا يا شباب)
دمتم بصحة وعافية وعام سعيد


دلالات : إيمان حنينة
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 911569482
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة