صيدا سيتي

خلاف على نصب ارجوحة في عين الحلوة قبيل عيد الاضحى ادى لسقوط 4 جرحى أسامة سعد استعرض الأوضاع اللبنانية والصيداوية منها مع المستشارة السياسية للمنسق العام لمكتب الامم المتحدة في لبنان بهية الحريري تتابع تطورات الوضع في عين الحلوة وتدعو الى وقف سريع لإطلاق النار السيدة ريم العطروني حازت على ميدالية MBE من جلالة الملكة اليزابيث الثانية مطلوب سائق ذو خبرة في مجال التسويق والتوزيع (Cash |Vvan) ضمن منطقة الجنوب بدك بيجامة ما في متلها بالبلد؟ ارتفاع طفيف في سعر البنزين بيان صادر عن دار الإفتاء في صيدا ما جديد البطاقة التمويلية؟ على اي سعر افتتح الدولار صباح اليوم؟ خبرٌ عن "موجة صراصير" في طريقها إلى لبنان.. هل الأمرُ صحيح؟ ما هو الموقف الواضح والصريح للمصارف وكيف ستُردّ أموال الناس؟ إستنفار فلسطيني- لبناني يواكب زيارة بايدن للمنطقة والحديث عن "الناتو الأوسطي" الأمم المتحدة تتواطأ لتوطين النازحين السوريين وتوجّس لبناني من توطينهم حالات تسمّم غذائي نتيجة سوء حفظ الأطعمة .. إخضرار بحر صيدا بسبب تلوّث "بحيرة القرعون"؟ لتشريج 10 دولارات على هواتفكم.. إليكم السعر الجديد كهرباء لبنان: إجراءات احترازية إضافية لتفادي الوقوع في العتمة الشاملة .. تشغيل معمل الزهراني بنصف قدرته توضيح من شركة تاتش حول بطاقات إعادة التعبئة وما يتم تناقله انها تلغي صلاحية الخط التي تمتد إلى سنة أضاحي العيد | صندوق الزكاة - صيدا للإيجار شقة مفروشة في الهلالية - صيدا | مساحة 300 متر | عقار مستقل مع تراس | 03428158

دلالة الإيحاء الصوتي في التعبير القرآني - سورة التكوير مثالا

مقالات قرآنية محكمة | القرآن الكريم - الأربعاء 08 حزيران 2022 - [ عدد المشاهدة: 1267 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

دلالة الإيحاء الصوتي في التعبير القرآني - سورة التكوير مثالا

الكاتب : جبار حسن - ملياني محمد

مجلة سيميائيات

المجلد 17، العدد 2، الصفحة 556-563 مارس 2022

رابط تحميل المقال | https://tinyurl.com/nrhukcks

الملخص: 

إن القرآن الكريم بما امتاز به من تآلف وتناسق وإيقاع في حروفه ومفرداته وجمله وفواصله؛ أعجز فصحاء العرب وبلغاءهم عن الإتيان بمثله؛ فالقرآن يختار من الألفاظ أدقها وأدلها على المعاني؛ ولو رمنا وضع لفظ مكان آخر فيه لبان الخلل ولفسد المعنى، والمعاني – كما هو معلوم - نفسية منبعها الأعماق؛ وهي كثيرة ومتشعبة لا حصر لها؛ أما الألفاظ والصيغ فخارجية؛ وهي - بلا شك – محصورة ومتناهية لا قدرة لها على استيعاب المعاني التي لا نهاية لها، من هنا كان ميل الناس إلى الموسيقى أكثر من ركونهم إلى الألفاظ والعبارات؛ وذلك للقدرة الكبيرة للموسيقى على التعبير عن مكنونات النفس البشرية ومشاعرها التي تقف الألفاظ دون التعبير عنها عاجزة مهما علا كعب صاحبها؛ شاعرا كان أو ناثرا؛ ومهما أوتي من أسباب الفصاحة والبلاغة، فإذا ما قصُرت العبارات والألفاظ عن أداء المعنى؛ جاء دور الموسيقى والوزن والإيقاع لتسد نقص اللغة وقصورها؛ وهذا ما يسمى بالإيقاع الصوتي الإيحائي أو ما يعرف بـ "الجَرْس". 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة:: شركة التكنولوجيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 943535003
لموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2022 جميع الحقوق محفوظة