صيدا سيتي

اجتماع طارىء في غرفة صيدا لمناقشة التداعيات الخطرة التي باتت تهدد القطاعات المنتجة في صيدا والجنوب حماس تلتقي الحركة الاسلامية المجاهدة: وتأكيد على تعزيز الاستقرار الأمني والاجتماعي داخل المخيمات - صورتان شناعة يزور مركز القوة المشتركة في عين الحلوة: هي عنوان للوحدة الوطنية - 3 صور ​مفقود محفظة جيب باسم محمد دنان في القياعة - قرب ملحمة خطاب وتحتوي على أوراق ثبوتية صيدا .. الحراك يستعيد وهج بداياته .. وساحته! - صورتان الاقفال شل المؤسسات في صيدا ودعوة لوقفة تضامنية مع ابو فخر في ساحة ايليا إشكال بشارع رياض الصلح بصيدا على خلفية إقفال احد محلات الصيرفة "ديزر" تحلق على أجنحة طيران الإمارات تيار الفجر يبارك لحركة الجهاد شهادة أبو العطا ورد المقاومة على الكيان الصهيوني شناعة يزور عويد: العدو يسعى لتصدير أزماته الداخلية عبر استهداف المقاومين - صورتان للإيجار شقة مفروشة طابق أول مع سطيحة في عبرا قرب سوبر ماركت سعود للإيجار شقة مفروشة طابق أول مع سطيحة في عبرا قرب سوبر ماركت سعود المحتجون في صيدا اقفلوا محال الصيرفة في السوق التجاري - صورتان لبنان في أسوأ مراحله الإقتصادية: إقفال مؤسسات وتسريح عمال أو خفض رواتب معظم موظفي القطاع الخاص 7 من وكلاء كبرى العلامات التجارية في لبنان ستُقفل.. وتسريح 1000 موظف! 5 نصائح لالتقاط أفضل الصور لوجباتك المفضلة نسبريسو تطلق مجموعة جديدة محدودة الاصدار بالتعاون مع المصممة لويز كامبل ‎ خالد بن محمد بن زايد يُدشن شارع جَاك شِيرَاك في جزيرة السعديات - 4 صور المتظاهرون في صيدا اقفلوا مؤسسات وأعادوا نصب الخيم في ساحة ايليا كلمة ونصّ

الشماتة مظهر قبيح لا يقرّه شرع ولا عقل

أقلام صيداوية / جنوبية - الأربعاء 26 حزيران 2013 - [ عدد المشاهدة: 3197 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بقلم الشيخ جمال الدين شبيب:
"الشماتة" مظهر قبيح لا يقره دين ولا عقل لأنه يتنافى مع مبدأ الأخوة الإيمانية التي تقتضي مشاركة الأخ في آلامه وآماله ، كما أنها تتنافى مع تحريم أعراض الآخرين ، لما رواه مسلم: «كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه».
من أجل ذلك حرَّم الله تعالى أيضاً الشماتة بالآخرين إذا تعرضوا لمصيبة أو نكبة أو كارثة ، لأن فعل مثل هذه الأشياء يتصادم وقول الله تعالى: (إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ إِخْوَةٌ) [الحجرات:10] وقال الله تعالى: (إِنَّ الَّذِينَ يُحِبُّونَ أَن تَشِيعَ الْفَاحِشَةُ فِي الَّذِينَ آمَنُوا لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ) [النور:19].
وجزاء الشامتين: أن يتعرضوا للبلاء ، ويعافي الله تعالى المشموت به مما ابتلاه الله به ، وقد جعل الله تعالى من العقوبات القدرية لمن كان شامتا بأخيه المسلم أن يُبتلى بمثل ما كان سببا لشماتته ؛ فقد روى الترمذي وحسنه عن واثلة بن الأسقع قال : قال عليه الصلاة والسلام: «لا تظهر الشماتة لأخيك فيرحمه الله ويبتليك». أي أن عقوبة الشامت في الدنيا هي انتقال المصيبة إليه ، وبراءة المشموت به ومعافاته برحمة الله تعالى.
وقد حرص الإسلام على تربية أبنائه على معاني الأخوة والوحدة ، وحذرهم من كل ما يتنافى مع هذه الرابطة أو ينتقص منها . ومن أهم الأخلاق السيئة التي تضر بهذه الرابطة ما يكون من سرور الأخ بما يصيب أخاه من المصائب في الدنيا أو الدين ، وهذه هي الشماتة .
إن الشماتة لا تليق بمسلم تجاه أخيه المسلم أبدا ، بل هي من صفات الأعداء الذين حذرالله منهم ووصفهم بقوله: ( إنْ تمْسسْكُمْ حسنة تسُؤْهُمْ وإنْ تُصبْكُمْ سيئة يفْرحُوا بها وإنْ تصْبرُوا وتتقُوا لا يضُرُكُمْ كيْدُهُمْ شيْئا إن الله بما يعْملُون مُحيط ) ( آل عمران:120 ) وقوله تعالى ( إنْ تُصبْك حسنة تسُؤْهُمْ وإنْ تُصبْك مُصيبة يقُولُوا قدْ أخذْنا أمْرنا منْ قبْلُ ويتولوْا وهُمْ فرحُون) (التوبة: 50 ).
ولقد كان النبي - صلى الله عليه وسلم - يتعوذ بالله من شماتة الأعداء ، فعن أبي هريرة - رضي الله عنه قال : كان النبي صلى الله عليه وسلم : ( يتعوذ بالله من جهْد البلاء ، ودرك الشقاء ، وسوء القضاء ، وشماتة الأعداء ) ( رواه البخاري )
قال الشاعر:
إذا ما الدهر جرّ على أناسٍ كلاكله أناخ بآخرينا
فقل للشامتين بنا أفيقوا سيلْقى الشامتون كما لقينا
وأي مظهر من مظاهر التشفي أو الانتقام بسبب خلاف مهما تعاظم. هو مظهر محرّم شرعاً ومدان خلقاً وعقلاً. فأرجو من كل انسان أن لا يشمت بأحد فربما في يوم من الايام سيبلى بما ابتلى الاخر به. بل يأسف أشد الأسف ويحزن. فالمؤمن لا يشمت ولا يسعد بآلام الناس والمسلمون كالجسد الواحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الأعضاء بالسهر والحمى.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 917443854
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة