صيدا سيتي

أضرار مادية في حادث سير بين 3 سيارات في الشاكرية في صيدا من بينها "ستيفيا"... 4 بدائل طبيعية صحية للسكر فيديو يرصد لحظة قتل مغني بالرصاص في وضح النار النواب في الزاوية: كلفة الدعم باهظة ومخاطر إنفاق الاحتياطي مُدمّرة (رنى سعرتي) ​عندما سأل الأميركيون: ماذا تفعلون.. هذا ليس اتفاقنا؟ (عماد مرمل) جريحان في حادث سير مروع على الكورنيش البحري لمدينة صيدا إقفال موقف الأونروا في صيدا احتجاجا على تقليص خدماتها الحاجة كاملة إبراهيم طاهر الصياح (أرملة محمود الصياح - أبو محمد) في ذمة الله الـ«يونيسف» تموّل طباعة الكتاب المدرسي... بشروطها أسرار الصحف: بدأ الحديث عن تطبيع سوري مع اسرائيل قبل موعد الانتخابات الرئاسية السورية المقبلة في تموز "كورونا" يُلغي الاحتفالات: الزينة تسبق الأعياد... رسالة أمل بخلاص لبنان مشروع "عابر"... ما الفوائد الاقتصادية من إطلاق عملة رقمية موحدة بين الإمارات والسعودية؟ المعلمون الفلسطينيون اجتمعوا بالقوى الإسلامية وأنصار الله بعين الحلوة إصابة واحدة نتيجة حادث صدم في صيدا قوى الامن: التعليمات المعطاة هدفت الى تأمين اعلى ضمانة لحماية الافراد واحترام حقوقهم خلال التوقيف الاداري لجنة موظفي مستشفى صيدا الحكومي: لصرف أموال الرواتب من المالية فورا وإعادة ضم موظفي المستشفيات الحكومية الى كنف الادارة العامة اجتماع بدعوة من الحريري لإتحاد "صيدا - الزهراني" ورؤساء مصالح وقطاعات بحث في تطورات الوضع الوبائي في المنطقة والتحضير لمرحلة "اللقاحات" كان يتنقل في الضاحية حين حصلت الواقعة.. هكذا سلبوه 10 الآف دولار! انتشال مواطن من تحت سقف منهار في صيدا خليل متبولي: الفساد الدائر!.

أسامة الشهابي في خطبة الجمعة: حركة حماس تقاتل حركة فتح في مخيّم عين الحلوة

صيداويات (أخبار صيدا والجوار + أخبار متفرقة) - السبت 09 أيلول 2017 - [ عدد المشاهدة: 2444 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
المصدر/ ثريا حسن زعيتر - موقع جريدة اللواء:

أكد أحد أبرز قادة المجموعات الإسلامية في مخيّم عين الحلوة الشيخ أسامة الشهابي أنّ «حركة «حماس» تقاتل حركة «فتح» في مخيّم عين الحلوة بالشباب الجاهل بالسياسة الشرعية».
واعتبر الشيخ الشهابي في خطبة الجمعة، التي ألقاها في مصلّى الحسين، الذي يؤم فيه المصلّين بمخيّم عين الحلوة، أنّ «الصراع الحاصل في المخيّم هو صراعٌ بين «فتح» و»حماس» على أحقيّة تمثيل اللاجئين الفلسطينيين في لبنان».
وأضاف: «إنّ «فتح» تُقاتل بسيفها و«حماس» تُقاتل بسيف غيرها، مُستغلةً جهل بعض الشباب في السياسة الشرعية وحاجة بعض الشباب للمال».
وشدّد على أنّه «ليس لـ«الشباب المسلم» دور في هذا النزاع الموجود أصلاً قبل ولادة «الشباب المسلم»، فنحن لا نملك مشروعاً في لبنان، ولن نكون أداة بيد أحد، فنقول لهم تصارعوا بعيداً عنّا ونبرأ إلى الله من صراعكم الذي ما جلب لأهل مخيّمنا إلا القتل والدمار والتهجير».
إلى ذلك، أقدم أهل الجريح غز الدين ضبايا إلى قطع طريق الشارع الفوقاني في مخيّم عين الحلوة بالعوائق الحديدية.
وكان ضبايا قد أُصيب خلال الاشتباك الأخير في المخيّم، أثناء قتاله إلى جانب «مجموعة بلال بدر»، وتم نقله إلى خارج المخيّم للعلاج، حيث تم توقيفه من قبل الأجهزة الأمنية اللبنانية.
من جهة أخرى، تطوّر إشكال فردي في مخيّم عين الحلوة داخل حي حطين بسبب خلاف بين أطفال صغار، إلى إطلاق نار بين المدعو نمر عيسى المنتمي إلى «الإسلاميين» وأبو علي المغربي التابع لحركة «فتح»، وعملت القوى الفلسطينية على حل الإشكال. 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 946852354
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة