صيدا سيتي

«سرقات موصوفة»: الاستيلاء على «سحّارة حامض»! قانون تعليق المهل يشمل مهلة صرف المعلّمين زيادة الـ«خوّة» على الشيك المصرفي! PCR testing campaign begins at Ouzai Syrian refugee center "مشنقة إعدام" في صيدا رفضاً للعفو عن "العملاء" وعودتهم الى لبنان الأنروا تطلق نظاما الكترونيا لإصدار أرقام الحوالات لتسهيل عملية استلام المساعدات مصطفى محمد بشير الشريف في ذمة الله الشهاب والمعجزات في الطب!! العثور على الغريق قبالة شاطىء صيدا ومحاولات لانعاشه أسامة سعد: الحكومة ومجلس النواب غائبان عن قضايا المواطنين وهمومهم للإيجار شقة روف طابق ثاني علوي في مجدليون - قرب ثانوية الجنان "الطاقة" أصدرت تسعيرة المولدات الخاصة عن شهر أيار: 330 ل.ل. عن كل كيلواط ساعة صيدا: إجراء فحوص الـ"PCR" للسوريين عناصر إطفاء سرية صيدا أخمدوا حريق محرك سيارة وآخر شب بقصب وهشير مجلس النواب تبنى بالإجماع طرح النائب بهية الحريري تخصيص التعليم بـ300 مليار ليرة لمواجهة تداعيات كورونا لقاء التجمع الإسلامي الصيداوي‎ وزارة الصحة: تسجيل 7 إصابات جديدة بكورونا وارتفاع العدد الإجمالي للحالات إلى 1168 تشكيلة صيف 2020 عند سولديري زين اليمن - تشكيلة مميزة، وأسعار مميزة جدا - الدولار عنا ب 2000 ل.ل. اعتصام طلابي في صيدا رفضاً للعفو عن العملاء حرق العلم الإسرائيلي بإعتصام في صيدا رفضا لقانون العفو العام

لقاء تكريمي لجمعية المقاصد في "علا " ضمن احتفالية عامها الأول - 27 صورة

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الجمعة 12 شباط 2016 - [ عدد المشاهدة: 3109 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

في لقاء تكريمي للجمعية في "علا " ضمن احتفالية عامها الأول

أسرة المقاصد تشهد على إنجاز حوّل مبناها التراثي الى مركز لبناء القدرات

بهية الحريري :

يعيد ربط الماضي العريق بالمستقبل الواعد من خلال شراكة علمية

صيدا عاصمةً للعلم والمعرفة والمبادرة نحو الجوار والوطن

المصدر: رأفت نعيم - مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة

نظمت مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة والجامعة اللبنانية الأميركية لقاءً تكريمياً لجمعية المقاصد الخيرية الاسلامية في صيدا بهيئتيها الادارية والعامة ومؤسساتها التربوية ونادي خريجيها في اكاديمية التواصل والقيادة "علا" التي قامت بالشراكة بين المؤسسة والجامعة في المبنى التراثي لمدرسة عائشة ام المؤمنين التابع للجمعية في صيدا القديمة ( دار آل حمود ) وذلك ضمن احتفالية مرور عام على تأسيس الأكاديمية ، فكان في استقبالهم رئيسة المؤسسة النائب بهية الحريري وممثل رئيس الجامعة الدكتور جوزيف جبرا مساعد نائب الرئيس للتواصل الخارجي والالتزام المدني البرفسور ايلي سميا، حيث كان اللقاء، الذي اعقبه جولة داخل الأكاديمية، مناسبة لتشهد الأسرة المقاصدية الصيداوية عن قرب ما تحقق خلال عام واحد من تفعيل لهذا المبنى وتحويله الى خلية نحل لا تهدأ في مجال بناء القدرات والتدريب المستدام لأفراد وقطاعات وجمعيات وتجار وحرفيين وموظفين ومعلمين وطلاب..

تقدم المشاركين من المقاصديين رئيس الجمعية المهندس يوسف النقيب واعضاء المجلس الاداري والرئيس السابق للجمعية المهندس هلال قبرصلي، وعدد كبير من اعضاء الهيئة العامة ورئيس وامين عام نادي الخريجين الدكتور عادل سكاكيني وعدد من اعضاء النادي ومدراء مؤسسات المقاصد التربوية.

وحضر اللقاء: محافظ الجنوب منصور ضو، قائد منطقة الجنوب الاقليمية لقوى الامن الداخلي العميد سمير شحادة ، رئيس فرع مخابرات الجيش في الجنوب العميد خضر حمود، رئيس بلدية صيدا بالانابة ابراهيم بساط، المسؤول السياسي للجماعة الاسلامية في الجنوب الدكتور بسام حمود، منسق عام تيار المستقبل في الجنوب الدكتور ناصر حمود، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب محمد حسن صالح، رئيس جمعية تجار صيدا وضواحيها علي الشريف وعدد من اعضاء المجلس البلدي ومدراء جامعات ومدارس ورؤساء وممثلو جمعيات وهيئات اهلية وحشد من الشخصيات .

سميا

بعد ترحيب من نهلا زيباوي بإسم مؤسسة الحريري، تحدث البرفسور سميا مستعرضا البرامج التدريبية التي نفذتها اكاديمية "علا" خلال العام الأول لتأسيسها والفئات المستهدفة والخطط المستقبلية .وقال: عندما وعدنا منذ سنة ان نحول مكاناُ مرمماً جميلاً ،هندسيته المعمارية تعكس عبق القرن الثامن عشر الى خلية نحل للتواصل الخارجي والالتزام المدني وتزخيم الطاقات والتدريب على بناء القدرات وعلى المهارات الحياتية وعلى برامج اكاديمية بالتواصل مع جمعيات غير حكومية وبشبكة صيدا المدرسية من طلاب ومن اساتاذة واعطائهم الجرعة الأكاديمية المهمة  لبناء الشخصية الفردية من جهة ولزيادة كودرتهم المهنية من جهة ثانية ، حيث استطعنا خلال سنة واحدة ان نقوم باعطاء 124 ورشة عمل لـ2640 طالبا واستاذا ومتدربا تلقوا تدريبات على المهارات الحياتية وعلم التفاوض وعلم التشبيك وفن القيادة.. لنقول لكم ان الكلام الذي اطلقناه منذ سنة لكم يكن نظريا ولكن وضعنا خطط عمل واضحة محددة مرتبطة بجداول زمنية ولديها موارد بشرية وتقنية واضحة لتحقق اهدافها بشكل علمي، وان "علا" فعلا تحول الى خلية نحل تخدم بيئته الحاضنة من جهة ولديه برامج عالمية من جهة ثانية لأننا شمعة تضيء بحرا من الظلمات .

ولفت سميا الى ان العام 2016 سيكون حافلا ببرامج تدريبية مستمرة وجديدة وستخصص احداها للمقاصد حيث سيكون هناك برنامج تدريبي وشهادة تعطى خصيصا لأساتذة مدارس المقاصد.وقال: لقد اصبح هذا المكان يعني تدريبا مستداما في خدمة البيئة الحاضنة له والمجتمع المحيط ويحكي قصة نجاح مستمرة ..

الحريري

ثم تحدثت النائب الحريري فقالت: نحتفل اليوم بمرور عام على إعادة الوصل مع مئة وسبعة وثلاثين عاماً من الخير والعلم والمعرفة التي انطلقت مع المقاصديين الأوائل عام 1879.. يوم اجتمعت إرادتهم على تجسيد مقاصد الدين الحنيف في حفظ الدين والنفس والعقل والنسل وحفظ الأرزاق.. تلك المقاصد التي كانت ولا تزال روح العدالة والإعتدال والإيمان في كلّ عصرٍ وجيل.. وكانت صيدا ولا تزال على هذا النهج جيلاً بعد جيل..نجتمع اليوم في رحاب عائلة صيداوية .. أوقفت هذا البيت العريق "دارة علي حمود" ..رحمه الله.. ليكون في عهدة رسالة المقاصد النبيلة..نجتمع لنعيد ربط الماضي العريق بالمستقبل الواعد من خلال شراكة علمية نبيلة مع الجامعة اللبنانية الأميركية في استحداث هذه الأكاديمية وفي قلب صيدا العريقة.. صيدا الجذور الطيبة التي ستبقى أمانة غالية لدى كلّ أبنائها ومؤسساتها الخيرية والإجتماعية والتربوية..وإنّنا نعتزّ بتكريم جمعية المقاصد الإسلامية الخيرية على متابعتها ونجاحها في الحفاظ على الرسالة المقاصدية التنويرية والأخلاقية..

واضافت : إنّنا في مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة سنبقى على رسالة العلم والمعرفة التي جدّدها الرئيس الشهيد رفيق الحريري.. لتكون صيدا عاصمة للعلم والمعرفة والمبادرة الوطنية نحو الجوار والوطن.. وسنكمل مسيرة الإعمار والإنماء لتكون صيدا مدينة تليق برجالاتها المقاصديين وعطاءاتهم على مرّ الأجيال.. من أمثال علي حمود ..رحمه الله.. الذي نجتمع في دارته العريقة اليوم مع جمعية المقاصد الإسلامية الخيرية في صيدا وهيئاتها الإدارية والتعليمية والعامة.. ورئيسها الأخ الصديق المهندس يوسف النقيب.. رفيق الرئيس الشهيد رفيق الحريري في مسيرته الطويلة من صيدا الطفولة حتّى الإستشهاد..

النقيب

وكانت كلمة لرئيس جمعية المقاصد المهندس يوسف النقيب عبر فيها عن فخر الجمعية بوضع المبنى في خدمة اهداف تربوية وتنموية تتلاقى واهداف ورسالة المقاصد .وقال النقيب : ان العقد الذي وقعته الجمعية مع مؤسسة الحريري اضاف للمقاصد عدة امور قيّمة واضاف اليها الكثير تعليميا ..وانني اليوم اشعر بسعادة غامرة وانا ارى انه اصبح هناك في صيدا هذا التطور ، ونحن مستعدون كجمعية للتعاون في كل امر يزيد  من تطوير التعليم لصيدا ولمحيطها .ونحن نشكركم انكم اقترحتم برنامجا تدريبيا لمدارس المقاصد وسنوافق بلا شك على ذلك وسنضيف اليه امر من عدة امور كنا نفكر بها في المجلس الاداري لنرفع مستوى التعليم ، ونرى مفيدا لذلك ان ندرب المعلمين ونعطيهم الشهادة التي تساعدهم على تحسين وضعهم التعليمي ووضعهم المادي واعتقد ان هذه افضل فرصة نستطيع القيام بها .

وتطرق النقيب الى خطة المجلس الاداري فيما يتعلق بتعزيز التثقيف الديني فقال: هذا الموضوع اوصل البلد الى مكان لا يريد الذهاب اليه في الفترة الأخيرة، لذلك فإن هاجس المجلس الاداري كان كيف نثقف التثقيف الديني الصحيح ونحن في الجمعية بدأنا هذا الشهر بإعطاء محاضرات في التثقيف الديني ..

واعلن النقيب عن ان الجمعية بصدد انشاء معهد مهني قريبا جدا في منطقة القرية على ارض مساحتها 20 دونما .

ثم فتح باب الحوار والنقاش واجابت الحريري وسميا والنقيب على اسئلة ومداخلات الحضور حول عمل اكاديمية علا وبرامجها التدريبية وكيفية تطوير التعليم في المدينة .


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 931595494
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة