صيدا سيتي

دعوة للمشاركة في مسيرة الوفاء للشهيد معروف سعد الأحد 1 آذار 10:30 صباحاً وهاب دعا الثوار للتضامن مع المسجونين الإسلاميين: لا أفهم سبب تأخير قانون العفو صيدا: "مركز الملك سلمان" يغمر مئات العائلات بالدفء والخير اللجان الشعبية تلتقي قاطع السكة الجنوبي - الحسبة أسامة سعد يستقبل السفير الكوبي في لبنان "الكسندر موراغا" على رأس وفد من السفارة أبناء الرعاية في جولة معرفية في مركز Bee Skills الأوضاع المعيشية المتردية والانهيار الاقتصادي والمالي محور اللقاء بين أسامة سعد ووفد من الاتحاد البيروتي "المواساة" تواكب الأزمة المعيشية بعمل إغاثي أسامة سعد يستقبل رئيس رابطة الأطباء العرب في المانيا على رأس وفد طبي مطلوب مندوب أو مندوبة في مجال بيع وتسويق أدوية ومعدات وأدوات طبية لطب الأسنان مطلوب مندوب أو مندوبة في مجال بيع وتسويق أدوية ومعدات وأدوات طبية لطب الأسنان أسامة سعد يلتقي وفدا من الجماعة الإسلامية، والتحذير من الانفجار الاجتماعي في ظل الاوضاع المعيشية الصعبة المخرجان اللبنانيان سنجر وعيتاني يطلقان أول شركة انتاج لبنانية - تركية توقيف شخص متهم بعمليات احتيال فاقت قيمتها أربعة ملايين دولار أميركي "حماس" تُقاطع الحوار... ومساعٍ لاجتماع فلسطيني موسّع 4 مصارف باعوا "السندات"..."تجميد الودائع" يقترب! سرعتنا زادت وسعرنا واقف ورح نوفر عليك .. إدفع 50 ألف واحصل على 3 أشهر مجاناً دعوة لحضور ندوة فكرية سياسية حول: "صفقة القرن" في قاعة بلدية صيدا عرض خاص لطلاب الشهادات الرسمية من معهد Saida Learning Center روضة جمعية رعاية الطفولة والأمومة تعلن بدء التسجيل للعام الدراسي 2020-2021

صادق النابلسي يستقبل وفداً من جامعة الأديان والمذاهب في قم - 8 صور

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الجمعة 04 أيار 2012 - [ عدد المشاهدة: 1409 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


المكتب الإعلامي لمجمع الزهراء - صيدا سيتي:
صادق النابلسي: الصورة الحقيقة للدين يجب أن تقوم على احترام معتقدات الآخر وعلى الحوار العلمي والتعايش السلمي
صادق النابلسي: العنف المتبادل بين أتباع الأديان والمذاهب نتيجة العصبية والتأويل التعسفي للنص الديني
صادق النابلسي: التكفير بات مصدراً من مصادر الإلغاء والإقصاء ومظهراً من مظاهر التحزب الأعمى
استقبل الدكتور الشيخ صادق النابلسي وفداً طلابياً من جامعة الأديان والمذاهب في قم المقدسة. حيث جرى استعراض حال الأمة من خلال ما يحدث من اضطرابات وعنف متبادل وما يجب أن يُعمل عليه في سبيل تثبيت نهج جديد من العلاقات السلمية والإيجابية بين أتباع الأديان والمذاهب جميعهم.
وقد شدد النابلسي على أن الأديان السماوية في حقيقتها وجوهرها لا تدعو إلا إلى الخير والمحبة والتعاون والتفاهم وإشاعة الأمن والسلام في ربوع العالم. وكل ما نراه من أحقاد وعنف متبادل بين المنتمين إلى هذا الدين أو ذاك أو إلى هذا المذهب أو ذاك هو نتيجة العصبية ووليدة الاعتقادات الخاطئة والتأويل التعسفي للنص الديني بحيث تم حرف مقصده ومضمونه إلى حيث يخدم الطبيعة العدوانية والغايات غير الشريفة لمن يريد أن يحقق مكاسب شخصية أو سياسية أو عرقية ونحو ذلك.
أضاف: إن قراءة النص الديني باتت تقوم على وفق أهواء أصحابها واستحسانهم ومزاجيتهم وانتقائيتهم لا على أساس قواعد عقلية وشرعية محكمة, ولا ضمن منهجية أخلاقية موصوفة. الأمر الذي أدى إلى شيوع التنافس الحرام والعنف الحرام والقتل العمدي الحرام بطريقة سائبة. وبات التكفير مصدراً من مصادر الإلغاء والإقصاء ومظهراً من مظاهر التحزّب الأعمى الذي انتهى إلى أن تعيش الأمة حالة بائسة من الفتن والفوضى.
وأكد: على أن مسؤولية علماء المذاهب والفرق الدينية تتعاظم في مثل هذه الحالات لإظهار الصورة الحقيقية للدين الذي يقوم على احترام معتقدات الآخر وعلى الحوار العلمي وعلى التسامح والتعايش السلمي ونبذ التطرف والصراع الذي يتأثر اليوم بعوامل تاريخية واجتماعية وسياسية متعددة, والذي يتغذى اليوم على ما تبثه سموم الإعلام الغربي والعربي التي تهدف إلى جر الجميع إلى أتون التناحر والعصبيات.

















 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 924689757
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة