صيدا سيتي

خليل المتبولي: ضاق اللبنانيون ذرعًا!.. مداخلة النائب الدكتور أسامة سعد في المؤتمر الصحفي المخصص لعرض الموقف من جلسة مجلس النواب المخصصة لموازنة 2020 موازنة 2020 حظيت بموافقة 49 نائبا الرعاية تستضيف الصحافي علي الأمين للحديث حول آفاق الإنتفاضة في واقع لبنان المأزوم الاعفاء من رسوم تسوية المخالفات على عقارات اللبنانيين داخل المخيمات ورسوم الانتقال مدرسة الأفق الجديد تعلن عن بدء التسجيل للعام الدراسي 2020-2021 مصدر قيادي في تيار المستقبل يعلق مشاركة كتلة المستقبل في الجلسة المخصصة لمناقشة الموازنة العامة في مجلس النواب تقرير مفصل عن الصادرات الصناعية واستيرادات المعدات الصناعية خلال ت1 عام 2019 مدرسة الأفق الجديد تعلن عن بدء التسجيل للعام الدراسي 2020-2021 للإيجار شقة مساحة 250 متر مربع في بناية فخمة خلف فيلا فضل شاكر في جادة بري للإيجار شقة مساحة 250 متر مربع في بناية فخمة خلف فيلا فضل شاكر في جادة بري طقس الثلاثاء خيارات الحلول الداخليّة: إعادة هيكلة المصارف وتسديد الديون الخارجية الأجور تتآكل .. وهذه الفئات الأكثر تتضررا البزري يُحذّر من مهزلة دستورية عبر طرح الموازنة تظاهرة في صيدا: لا لحكومة المحاصصة ولا ثقة... هل يستطيع "الوكيل محاسبة الأصيل"؟ هدرٌ وفساد وتقصير ونقص حادّ في المعدات والمستلزمات الطبية .. وأجهزة متوقفة في مستشفى صيدا الحكومي مخاوف فلسطينية من تداعيات اعلان "صفقة القرن" الاميركية على لاجئي لبنان فادي الخطيب يعتزل: الأيام الحلوة «خلصت» «الصحة» تباشر «رصد» «الكورونا»: المخاطر بعيدة حتى الآن!

مسيرة ليلية حاشدة وتلاوة الفاتحة وإضاءة الشعلة في ساحة الشهداء ـ صيدا في ذكرى تحرير صيدا من الإحتلال الصهيوني

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - السبت 18 شباط 2006 - [ عدد المشاهدة: 797 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


صيدونيا نيوز: غسان الزعتري
لمناسبة الذكرى السنوية لتحرير صيدا من الإحتلال الصهيوني في 16/2/1985، نظمت في صيدا مسيرة حاشدة بدعوة من التنظيم الشعبي الناصري والقوى والأحزاب اللبنانية والقوى الفلسطينية في المدينة ومنطقتها، إنتهت في ساحة الشهداء وتليت الفاتحة على أرواح شهداء الغزو الصهيوني1982، حيث رفات أكثر من1000 شهيد ممن قضوا خلال الإجتياح , كما تليت الفاتحة على أرواح كل الشهداء المقاومين الذين تصدوا للعدو الصهيوني خلال فترة إحتلاله للمدينة إلى أن تم تحريرها ودحر الإحتلال منها في 16/2/1985.
شارك في المسيرة رئيس التنظيم الشعبي الناصري الدكتور أسامة سعد, ورئيس بلدية صيدا الدكتور عبد الرحمن البزري، ورئيس مؤسسة مصطفى سعد الخيرية معروف مصطفى سعد, وأمين سرفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في الجنوب خالد عارف، وعدد كبير من أعضاء المجلس البلدي لمدينة صيدا، ومسؤول جمعية نادي الفجر في المقاومة الإسلامية الحاج عبد الله ترياقي ، وشقيق عميد الأسرى في سجون الإحتلال الصهيوني بسام القنطار، وعدد من مسؤولي الأحزاب اللبنانية والفلسطينية ومخاتير منطقة صيدا القديمة وبعض عوائل شهداء المقاومة .
وفي الختام , أضاء النائب سعد شعلة المقاومة والتحرير في وسط ساحة الشهداء وسط تصفيق الحضور.
النائب سعد
وكان النائب أسامة سعد ألقى كلمة في إحتفال أقيم بالمناسبة في قاعة النادي المعني الرياضي في صيدا القديمة دعا فيها "الى حماية المقاومة وسلاحها، وقال : "ان هذه المقاومة التي نعتز ونفتخر بها اليوم ستبقى مستمرة ولا يمكن ان نفرط بها". وتوجه الى كل المشككين بالمقاومة، قائلا: "ان صيدا التي احتضنت المقاومة وكان رمزها مصطفى سعد لن تسقط خيارالمقاومة وستبقى راياتها مرفوعة في ارجاء المدينة لا تنالها يد الغدر، وستبقى المدينة حامية وحاضنة المقاومة، وان صيدا لن تستمع لاولئك الذين يشككون في وطنية المقاومة ويحاولون ان يضعوها في زاوية ضيقة، ممن لم يقاتلوا العدو ولم يتعرضوا لذل الاحتلال واستبداده، بل كانوا قلقين من اندحار هذا الاحتلال بل ان بعض هذه القوى والمشككين تحالف مع العدو وارتكب ضد هذا الوطن عمالة وفسادا وسرقة".
واعتبر النائب سعد "ان من قاتل وقاوم من اجل تحرير البلد هم الاجدر وهم اصحاب الحق في تحمل المسؤوليات الوطنية، على المستوى السياسي والاقتصادي والاجتماعي وليس من باع واشترى".
ورأى "ان هذه المقاومة تتعرض لهيمنة متعددة الجوانب خصوصا ممن يتحدثون بشعارات تحريضية وتفجيرية وتقسيمية بين الحين والاخر"، وقال: "ان اصحاب الحق ينادون بالحوار والتفاهم، وبالمقابل كل المرتكبين وكل هؤلاء اللصوص الذين دمروا الدولة ونهبوا ثرواتها ومؤسساتها يرفعون من سقف خطاباتهم ويطرحون المطالب".
وتساءل: "اين هو البرنامج الوطني في الخطابات التي استمعنا اليها ؟ واين هي الحلول للازمات الاقتصادية والاجتماعية والمعيشية؟ واعتبر أن الأمور لا تستقيم إلا بالحوار والتهدئة وليس برفع السقف والخطابات التصعيدية ...محذرا من "ان تخريب العلاقات اللبنانية - السورية هومطلب اسرائيلي".
واعتبر "ان هناك بعض القوى تدفع البلد نحو التفجير ووضعه في اوضاع خطيرة"، مؤكدا "ان لبنان لا يستطيع تحمل اعباء السياسات التي تريد ان تفرض القرار 1559 ..."، لافتا الى " ان محاولة استغلال وابتزاز الاوضاع الاقتصادية والمعيشية في لبنان هي للوي ذراع اللبنانيين وفرض الشروط عليهم".
وختم النائب سعد مؤكدا "ان مدينة صيدا بكل قواها موحدة من اجل كشف حقيقة اغتيال الرئيس الشهيد رفيق الحريري من دون اي استغلال او توظيف سياسي، وان كل المحاولات لوضع المدينة في زوايا ضيقة تتعارض مع هويتها الوطنية والحقيقة ستبوء بالفشل، وان اللعب بالنار ستدفع ثمنه المدينة اذا حاول البعض اخذها الى هذه الخيارات المميتة.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 923058985
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة