صيدا سيتي

تاكسي فادي Taxi Fadi بخدمتكم .. من وإلى المطار ليلاً نهاراً - رحلات سياحية من صيدا إلى كل لبنان - صورتان سنلتقي.. (بقلم د. مصطفى حجازي‎) مكتب شؤون اللاجئين في «حماس»: في الذكرى الـ37 لمجزرة صبرا وشاتيلا.. المجزرة مستمرة الاتحاد السكندري يتصدر والحكمة يخسر آخر مبارياته - 13 صورة حكم وعبر من تجارب الحياة عملية خاطفة.. هكذا ضبطا بالجرم المشهود أثناء ترويج المخدّرات! "سلامتك أمانة كون شريك فيها" حملة توعية الثلاثاء لمستشفى حمود الجامعي في اليوم العالمي لسلامة المرضى حظر عاملات أثيوبيا يُرفع قريباً وهذه هي الشروط للبيع أو للإيجار شقة مفروشة في حي الست نفيسة في صيدا أطعمة تزيد من فرص الإصابة بالإسهال ما هي؟ جريحة في محاولة سلب انتهاء العطلة القضائية نوافذ جديدة لمنح القروض السكنية توترات متنقلة ستسود الشرق الأوسط.. لبنان لن يكون بعيداً عنها! تعيينات إضافية 3 إخوة حاولوا قتل شقيقهم داخل منزله! 3 مصارف لبنانية على لائحة العقوبات الأميركية! صحيفة "إكسبرس"... وداعًا إطلاق نار ليلاً داخل مخيم عين الحلوة الإفراج عن حسن جابر: عائد إلى بيروت

إعتراض صيداوي على قانون الانتخاب لأنه يعزل المدينة - القوى السياسية تستنفر لجانها الانتخابية - الحريري تخوض المعركة منفردة... وسعد بدعم البزري

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الثلاثاء 01 شباط 2005 - [ عدد المشاهدة: 857 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

محمد دهشة - صيدا - صدى البلد:
لا يخفي الصيداويون فيما بينهم أن اعتماد مدينة صيدا وحدها كدائرة انتخابية وفق مشروع وزير الداخلية والبلديات سليمان فرنجية يعطي الناخب الصيداوي وصوته الحرية في اختيار ممثليه في الندوة البرلمانية خلافاً للمرات السابقة، إلا أن ثمة أصواتاً صيداوية من قوى سياسية وفاعليات ارتفعت تعترض على صيغة المشروع.
ورغم إدراكهم أن اعتماد المدينة كدائرة انتخابية مستقلة "يعطيهم الحافز على الترشح والاقبال على التصويت والمنافسة، إلا أن أبناء المدينة يعتبون على القانون كونهم لن يشاركوا في اختيار نواب القضاء الخمسة أي نواب الشيعة والمسيحيين باستثناء السنة. ويمثل صيدا نائبان في المجلس النيابي هما الآن: بهية الحريري والدكتور أسامة سعد، بينما يمثل القضاء خمسة نواب هم إضافة إلى الحريري وسعد، مقعدان شيعيان في الزهراني يشغلهما الآن: الرئيس نبيه بري وعلي عسيران ومقعد كاثوليكي يشغله الآن الدكتور ميشال موسى، وبالتالي يشعرون أنهم محرومون من تكريس صيغة العيش المشترك انتخابياً.
وتقول أوساط صيداوية أن القانون فصل صيدا عن محيطها بالكامل، وجعلها تدور في دائرة مغلقة بينما هي اعتادت على الانفتاح والتواصل، وتميزت بصيغة العيش المشترك وحمايته في مختلف الأزمات.
ومع إقرار قانون الانتخاب في مجلس الوزراء انشغل أبناء المدينة في قراءته والبدء بالتحضيرات للعمل على أساسه وبخاصة بعدما حرم رؤساء البلديات من الترشح ما يعني عملياً عدم ترشح رئيس بلدية صيدا الدكتور عبد الرحمن البزري للمعركة النيابية المقبلة.
واستنفرت القوى السياسية في المدينة جهودها لكسب تأييد الناخبين وبدأت لجانها الانتخابية مراجعة لوائح الشطب واحتساب الأصوات في حال خاض ممثلوها الاستحقاق منفردين أو متحالفين.
وقالت مصادر مقربة من تيار النائب سعد والقوى الوطنية أن اللجان أعطيت الضوء الأخضر للعمل على أساس أن المدينة دائرة انتخابية واحدة منفصلة عن محيطها رغم الاعتراض ووسط قناعة أن المشروع سيمر في المجلس النيابي في نهاية المطاف من دون تعديلات جوهرية.
وإذ أعربت المصادر ذاتها عن ارتياحها للوضع الانتخابي للنائب سعد وتحالفاته السياسية وبخاصة مع الدكتور البزري وتياره، إلا أنها أشارت إلى أن المعركة ستكون حامية والاستعداد جار لها لعدم الوقوع في أي مفاجآت غير محسوبة.
بينما النائب الحريري واصلت جولاتها الانتخابية وهي لم تهدأ منذ أشهر عدة... وفي لقاءاتها مع اللجان الانتخابية وروابط العائلات الصيداوية تؤكد أنها حتى الآن ستخوض المعركة الانتخابية "مستقلة" ولكن القرار النهائي يتخذ على ضوء إقرار المشروع الانتخابي بصيغته النهائية من جهة والتحالفات السياسية المتوقعة في المدينة من جهة أخرى.
وقالت أوساط مطلعة أن الحريري تعمل على هذا الأساس أي ستخوض المعركة منفردة لكسب كل الأصوات التي يمكن تأييدها، وهي على غير عجلة من أمرها لقعد أي تحالف انتخابي، مستبعدة في الوقت ذاته أن يكون عدنان الزيباوي مرشحاً للانتخابات النيابية.
أما "الجماعة الإسلامية" فقد باشرت بتأليف لجانها الانتخابية وعقد اللقاءات مع كوادرها وقاعدتها الشعبية لمناقشة مختلف الاحتمالات المطروحة.. وهي وفق مصادر مقربة منها لم تقرر حتى الآن ترشيح أي من قيادييها وسط استبعاد أن يقدم الدكتور علي الشيخ عمار ترشيحه وهو الذي ترشح على مدى الدورات الانتخابية الماضية منذ العام 1992. وتبدو الجماعة أمام خيارين: الأول دعم تيار "المستقبل" في صيدا مقابل ضمان "نائب" في بيروت أو ترشيح قيادي آخر ولكن صيغة "المستقل" تبدو صعبة إذ ليس لديها القوة لإيصال أي من مرشحيها إلى سدة الندوة البرلمانية وبالتالي فإن "التحالف" أمر لابد منه.
يبقى الدكتور البزري الذي ذكرت مصادر مقربة منه أنه سيعمل بجهد على دعم حليفه السياسي النائب سعد بمختلف الوسائل تكريساً للعلاقة المستجدة بين الطرفين وكرد "جميل" في الانتخابات البلدية.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 911291895
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة