صيدا سيتي

للبيع شقق في صيدا وكفرجرة والقرية + أراضي مفرزة في ضواحي صيدا + فيلا في كفرجرة للبيع شقق في صيدا وكفرجرة والقرية + أراضي مفرزة في ضواحي صيدا + فيلا في كفرجرة اختتام برنامج صياغة المشاريع - صور الشهاب في الإنتفاضة: اللهم إصلاحاً وتذكيرا؟ مسجد الروضة يدعوكم إلى مجلس حديثي في قراءة كتاب: تهذيب السيرة والشمائل النبوية، مع الشيخ حسن عبد العال حماس والجهاد تقيما صلاة الغائب عن روح الشهيد القائد بهاء أبو العطا وشهداء غزة في مخيم عين الحلوة - 5 صور من وجوه الانتفاضة: ثورات الحاج قبلاوي الأربع وأحفاده الأربعين اصطدام سيارة بواجهة شركة تجارية بصيدا للبيع شقة في شرحبيل طابق أرضي مساحة 180 م مع تراس 100 م صالحة لتكون شقتين للبيع شقة في شرحبيل طابق أرضي مساحة 180 م مع تراس 100 م صالحة لتكون شقتين نقابة العمال الزراعيين تدعو للانسحاب من الحراك بعد تسييسه الطريق عند تقاطع ايليا ما زالت مقفلة الرعاية تطلق المرحلة الثانية من حملة صيدا تتكافل - الأدوية المزمنة إرجاء جلسة الاستماع للمتهمين في حادثة استراحة صور لعدم تمكن القاضي من الوصول إلى قصر العدل في صيدا دورة تدريبية تطبيقية في العلاج الفيزيائي والعلاج الطبيعي اليدوي لأوجاع الرقبة عبر تقنية الـ Trigger Points استمرار اقفال الاوتوستراد الساحلي في الناعمة والجية طرق جزين سالكة .. والمدارس الخاصة والرسمية أقفلت ابوابها تقاطع "ايليا" ما زال مقطوعا والجيش يتخذ اجراءات امام قصر عدل صيدا صيدا تُعبّر عن غضبها "مش عاجبنا ومش فالين" طائرة استطلاع معادية فوق صيدا والمخيمات

قوّما في صيدا التطورات السياسية والانتخابية - كرم: مشكلة جزين تدخّل الاستخبارات - الأمين: مخرج لائق للانسحاب السوري

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - السبت 29 كانون ثاني 2005 - [ عدد المشاهدة: 833 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

صيدا – "النهار":
زار عضو "لقاء قرنة شهوان" السفير السابق سيمون كرم امس العلامة السيد محمد حسن الأمين في منزله في صيدا، وتشاور معه في الأوضاع.
اثر المقابلة ادلى كرم بتصريح جاء فيه: "الزيارة تتعدى المسألة الانتخابية في جزين تحديداً، ولكنها حتماً تقع في سياق نمو تيار الاعتراض عموماً في البلد، المعارضة ليست غائبة عن الجنوب بل هي موجودة فيه. ولتيار الاعتراض في الجنوب رموزه، والسيد محمد حسن الامين من كبار هذه الرموز فكرياً وثقافياً وسياسياً، وهذه الزيارة تقع في هذا السياق تحديداً".
وقال: "ان الهجوم على النائب وليد جنبلاط والمعارضة لا يقع في مكانه الصحيح، نحن قلنا ان هناك مشكلة في بيروت وهذا الواقع، وقلنا اذا اراد اهل بيروت الاعتراض على المشكلة التي طرحها قانون الانتخاب في بيروت من ضمن حال الاعتراض والمعارضة العامة في البلاد، فنحن سوف نساند من يعترضون بالاستناد الى ما سوف يطرحون ومدى اقتراب هذا الطرح مما نطرحه نحن عموماً.
ان مسألة طائفية القانون أو عدم طائفيته، والمفاضلة بين قانون طائفي وقانون وطني ليست من عندي تحديداً. فقانون الستين ارسى في البلاد حالاً من الاستقرار السياسي في مقابل حال من عدم الاستقرار السياسي والتأزم ارستها القوانين التي تعاقبت على البلاد منذ عام 1992، وذلك باعتراف اركان السطلة انفسهم، هم الذين اعترفوا بحال عدم الاستقرار السياسي التي ارستها القوانين المتعاقبة من 1992، وهم الذين عجزوا عن تطبيق اتفاق الطائف لجهة اعادة انتاج تقسيم اداري للبلاد بموجب ما نص عليه الطائف، وتستطيع ان تستند اليه قوانين الانتخاب. ولذلك لم يبق في ميدان الطرح والبحث الا القانون الذي ارساه الرئيس شهاب عام 1960، والذي اجريت على اساسه اربعة انتخابات متتالية انتخبت حالاً من الاستقرار السياسي. ومن هذه الزاوية نحن دافعنا عن هذا القانون، وفي هذا المجال، بياناتنا في لقاء قرنة شهوان واضحة، فنحن لا نعتبر ان هذا القانون طائفي ولسنا نحن الذين قلنا انه طائفي، ولسنا نحن الذين اضفينا صفة الوطنية على القوانين التي تعاقبت منذ 1992. في رأينا هذه القوانين انتجت حالاً من عدم الاستقرار السياسي التي أودت بالبلاد الى ازمة، ووصم قانون الستين بأنه طائفي. في مجلس النواب، الرئيس بري قال عن هذا القانون انه طائفي وانه صارت الطائفية على الستين، وما شابه ذلك من طروحات. نحن ندافع عن قانون الرئيس شهاب بصفته انتج حالاً من الاستقرار السياسي في البلد يقابلها عجز السلطة عن القيام بالموجبات الادارية والسياسية التي انتجها الطائف.
مسألة ان هذا القانون جاء ارضاء لهذا او ذاك لا تتسم بالدقة، اركان السلطة الآن يقولون اننا نعتمد قانون الستين حتى نعطي المسيحيين حقوقهم، وفي هذا اعتراف ضمني وفي بعض الاحيان علني بأنهم في السابق كانوا مهمشين ومستهدفين. مسألة منطقة جزين هي تجسيد للحد الاقصى من تهميش المسيحيين في البلاد، وايضاً ما يمكن ان ينتجه هذا التهميش على مستوى التمثيل السياسي من اخطار تطول الناس في حرياتهم وكراماتهم، وفي بعض الاحيان في حياتهم، وهذا حصل، وانتم هنا في صيدا تعرفون انه حصل في التسعينات، طبعاً تخطينا هذا الآن، لكن هذا هو المنطلق الذي تبحث من ضمنه المسألة".
وعن دعوة للمغتربين الجزينيين الى المشاركة في الانتخابات، قال: "المشكلة المطروحة الآن في جزين هي تدخل اجهزة الاستخبارات، وتحديداً جهاز استخبارات الجيش اللبناني في مجرى العملية السياسية في جزين. وانا اصدرت بياناً رددت فيه على بيانهم بالوقائع في هذا المجال".
الامين
وقال الامين: "هذه الزيارة التي بادر اليها الصديق العزيز سيمون كرم هي كما عبّر من ضمن الزيارات المتكررة التي تعزز روابط العلاقة والثقة بيننا، ودوماً في ظل اهتماماتنا التي تعرفونها، وهي الاعتراض وقيام قوى او قيام تيار اعتراضي ذي وجه وتأثير في الحياة السياسية اللبنانية التي بتنا نعرف جميعاً انها في اعوامها الاخيرة من وجود السلطة بدا وكأن هذا الجموح الذي يمارس على كل الصعد، بسبب غياب هذه القوة الفاعلة للمعارضة والتي تظهر الآن بصفتها مركز الحراك السياسي في لبنان، ولظاهرة جديدة او على الاقل هي ظاهرة مستجدة واصيلة لكنها جديدة في هذا السياق الاخير للوضع السياسي في البلد.
ونحن نبارك تيار الاعتراض رغم ان في بعضه من يمثل اتجاهات وافكاراً قد لا تكون متشابهة، ولكن نحن نعتبر ان نشوء هذا التيار وقوته هما تعبير بمجملهما عما يجيش في نفوس اللبنانيين جميعاً الذين ضاقوا ذرعاً بالاوضاع التي اصبحت تداعياتها تشكل خطورة على لبنان في وحدته الوطنية ومستقبله الاداري والسياسي".
واضاف: "ان استقلال لبنان، اي تحرر لبنان من الارتهان الخارجي الذي يشكل العصب الاساسي لهذه المعارضة، هو بلا شك امتداد لدعوتنا جميعاً الى ان يكون لبنان مستقلاً وقوياً وهي دعوتنا نفسها الى الوحدة الوطنية التي كان الاحتلال الاسرائيلي في السابق يشكل الخطر الاكبر عليها. ولكن ايضاً فان العلاقة التي فرضت على اللبنانيين من خلال بعض قواهم وشخصياتهم مع سوريا، ادت ايضاً في المرحلة الاخيرة الى الكثير من الثغر، وهي لم تعد غائبة على احد وحتى الاخوان السوريون يعترفون بها، بحيث اصبحت المطالبة بانسحاب الاخوة السوريين من لبنان تبدو كأنها مسألة وطنية، مع العلم ان بالامكان ان يحصل هذا الانسحاب وفق القوانين ووفق اتفاق الطائف والتفاهم اللبناني – السوري. ونعتقد ان المعارضة هي من الحكمة بأن تترك حسم هذا الملف بما لا يؤدي الى اساءة العلاقة مع سوريا، بقدر ما يوفر لها المخرج اللائق لأن الارادة الوطنية اللبنانية متجهة كلها الى هذا النوع من المطالبة بالسيادة والاستقلال، وان كان بعض الاطراف من ذوي المنافع والمكاسب الذي يفيد من الوجود السوري في لبنان، سوف يكون متضرراً من هذا الامر".


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 917527025
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة