صيدا سيتي

بدعم من برنامج ENI CBC MED غرفة صيدا والجنوب تطلق دعوة لاختيار 25 من رواد الاعمال الطموحين الحاج يحيى زكريا مستو في ذمة الله نساء صيدا في مقدّمة المناضلات للاستقلال حدث في صيدا LUNA CAFE خدمتنا ممتازة ليل نهار وأسعارنا ما بتتأثر بطلوع الدولار حمّود: الحكومة فشلت في حل الأزمة والأولى بها أن تستقيل هل يشكل تقارب "فتح"- "حماس" مفاجأة الثلاثاء... وفتح ستدفع رواتب عناصرها خلال ايام الحاج أحمد مصطفى ظاهر في ذمة الله الحاجة مريم يوسف ناصر (أرملة سعد الدين القرص) في ذمة الله للبيع عقار أرض في بتدين اللقش مطل على سد بسري قضاء جزين رابطة الطلاب المسلمين والرابطة الإسلامية لطلبة فلسطين يقيمان معرضهم السنوي للتخصصات الجامعية والمهنية الإعلان عن تشكيل نداء 11 تموز الاغترابي بلدية الغازية: تسجيل إصابة وفحوصات غدا لحوالي 25 مخالطا الحاجة سلمى إبراهيم عفريتي (أرملة نصر الدين الصباغ - أبو بسام) في ذمة الله صيدا: مطرقة الدولار .. تنعش سوق "الكندرجية"! قوى الامن: القبض على أستاذ حاول التحرش بتلامذته رئيس دائرة الصحة في الاونروا: لاتباع الارشادات منعا لانتشار الفيروس للإيجار شقة مفروشة ثلاث غرف نوم مع مطل قرب ساحة القدس في صيدا ثانوية القلعة تعلن عن بدء التسجيل للطلاب الجدد أقوى العروضات عند سولديري زين اليمن

الشهاب والصحافة اليوم؟

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
الشهاب والصحافة اليوم؟

للصحافة مكانتها! و لها كرامتها – و لكن – أينت هذه  الكرامة؟ و تلك المكانة؟ و أنا أرى في صفحات الجرائد و في غلاف بعض المجلات صُور إباحية بإسم الفن؟ فقد إنتهك البعض حرمة الصحافة و دنّسها تدنيساً قبيحاً، فجعل جريدته و مجلته مسرحاً للخلاعة و الفجور؟...

 

كلنا نعرف  أن الجريدة و المجلة وسعة للناظرين! يدخلان المجتمع بغير استئذان؟ و ممّا يؤسف له أن كَثُرَ فيهما بهذه الأيام عدى الصور الإباحية (القدح و الذم و الطعن و السب و اللعن)؟... و ظنّي  - أيّها الناس – و لست مخطئاً فيما أظن – أن قصة أبي زيد الهلالي، و الزير، و أبي ليلى المهلل، و ما إلى ذلك من القصص الخرافيّة الوهمية لهي أحق بالمطالعة من  جريدة تطعن و تنال من أعراض الآخرين، و يعرض فيها  صور عريانين؟ بإسم طوالع الشهرة؟ ذلك لأن تلك الكتب تحوي على الأقل كثيراً من  النوادر التي تدّل على الشجاعة! و الشهامة! و الكرم! و عزة النفس! وباء  الضيم!

 

و الصبر! و الجلد! و حب الخير! و الميّل لإسداء المعروف! و لا بد للقارىء من أن يستحسن تلك الخلال الحميدة! و يعجب بأصحابها! فلا يبعد أن يتربّى في نفسه الميل للتشبه بأولئك الرجال! و لو في بعض الأمور... أما تلك الجرائد، و المجلات، فقولوا لي بربكم يا ناس: هل من فائدة في مطالعتها - لا والله -  إنها تملي علينا ضرراً جسيماً و خطراً عظيماً في الأخلاق و الآداب.

 

ليست هذه هي الصحافة يا اخوان؟ فالصحافة أسمى! و أرفع!! و ليس هذا هو الصحفي أيها الأخوان؟ فالصحفي ليس باللعان؟ و هو  فوق ذلك أعظم! و أجلّ! و أعلا من أن يكون مَطّية يركبها ليصل بها إلى غرض ما أو  ألعوبة يلهو بها الغر الجاهل الذي لا يفرّق في الكتابة بين التمر و الجمر؟

 

للصحافة كرامة! و للصحفي مكانه! فلا تمهنوهما بدنئ أعمالكم و بذي أقوالكم؟.. أقلام الصحافة تُطّوق أعناقها بقلائد الدر، و الجواهر، أو ما هو أفخر؟! فلا تمرغ في الأوحال؟ و تتغذى بالقمامات؟ و تدنّس أنوفها في كل مزبلة؟

 

أيّها الصحافيون! أصلحوا ما فسد، و اجعلوا في ذاتكم (رقابة داخلية) بعدم نشر الصور الإباحية؟ و قَوْمّوا ما أعوج من سيرتكم! و سيركم! لتكونوا صحافيين – حقاً – و إلاّ – فخلوا عن الصحافة (يرحمكم الله).

     

هذي جرائدنا و ذي مرآتنا ... فانظروا إلى الألوان والأشكالِ
البعض يكتب بالسموم مقالها ... أقلامه مسنونة لنضالِ
والبعض يمدح من يرن نضاره ... والبعض يطعن في قفا الأبطالِ
والبعض يفتح (للخلاعة) باباً ... ما يجعل الشهرة للأضلالِ
إن دام هذا دأبنا وشعارنا ... فاحكموا على صحافتنا بزوالِ

 

@ المصدر/ بقلم المربي الأستاذ منح شهاب - صيدا


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 934550902
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة