صيدا سيتي

زيارة إلى أمل كعوش..وفنون التعبير عن إحباطنا بحواضر البيت الكشّاف المسلم في صيدا... لفتة إنسانية (النهار) تعميم من وزارة السياحة إلى المنقذين البحريين في المسابح والمؤسسات السياحية البحرية اندلاع حريق في منزل بمنطقة تعمير في عين الحلوة .. وإصابة أم وطفلين "المستقبل": عفو لرفع الظلم! .. أحمد الحريري: إقتراح لا يتعارض مع هيبة الدولة العينا في ذكرى الأخوين المجذوب: ضرورة تنفيذ خكم الإعدام بالعميل محمود رافع محمد حسين الزين (أبو حسين) في ذمة الله وزارة الصحة: 21 إصابة جديدة الشهاب: الأمل والرجاء سُنّة الله في خلقه! مراقبو الصحة جالوا على مؤسسات غذائية في صيدا مطلوب موظف ذو خبرة في تركيب وتصنيع البهارات لشركة تجارية في صيدا - للتواصل 70024023 استقالة عضو من بلدية ريمات جزين الحاجة نزيهة أحمد المجذوب الصباغ في ذمة الله سعر صرف الدولار في السوق السوداء.. كم سجّل؟ مع انتهاء عطلة العيد.. كم سجل سعر الدولار للتحاويل النقدية؟ تحليق للطيران المعادي فوق جزين وجبل الريحان مستخدمو المستشفيات الحكومية: لإنجاز ملف التقاعد والتصويت عليه شو بتشتريلك ال50.000؟ مديرية الاوقاف: إعادة فتح المساجد ابتداء من يوم الجمعة 29 أيار الطقس غدا قليل الغيوم مع استقرار في الحرارة

"الجماعة الاسلامية" في صيدا ترفض الاستخفاف بحق المدينة وتحويل المستشفى التركي مركزاً للحجر الصحي

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

أكّدت الجماعة الاسلامية في صيدا رفضها القاطع لما يتم تداوله عن نية وزارة الصحة تحويل المستشفى التركي (المقفل) الى موقع للحجر الصحي، للمشتبه بإصابتهم بفيروس الكورونا.

وحذّرت الجماعة جميع المعنيين من اتخاذ أي خطوة بهذا الاتجاه وتجاهل الرفض الشعبي الصيداوي، مؤكدةً انها ستتصدى مع أبناء المدينة لأي إجراءات على هذا الصعيد، وستحاصر المبنى لتمنع دخول أيٍ كان اليه بعد ان عطّلوا افتتاحه لاكثر من عشر سنين.

وأسفت الجماعه لهذا الاستهتار والاستخفاف بحق المدينة وابنائها الذين حُرموا من هذا الصرح التخصصي، الذي كلّف ملايين الدولارات، عبر الهبة التركية المشكورة، عقب العدوان الصهيوني في العام ٢٠٠٦، وبقي معطلاً بسبب المحاصصات والكيديات والمناكفات السياسية، ورُفضت كل العروض التي طرحت لتشغيله من اكثر من جهةٍ ولأسباب مجهولة /معلومة لا تخفى على احد، ما أدّى الى فضيحة تلف معظم الاجهزة والأدوات الطبية داخله وفقدان ثقة المانحين.

واكدّت الجماعة على ضرورة تصدي الحكومة لانتشار الكورونا بالحزم المطلوب، وبالطرق العلميه السليمه ولكن ليس على حساب المدينة واهلها.

واعتبرت الجماعة انه كان من الاولى تشغيل هذا الصرح الطبي المتخصص بالحروق، والاستفادة منه، ومن خدماته النادرة في لبنان، بدل التلّطي وراء الخلافات السياسية التي منعت تشغيله.

واليوم تحاول السلطة تحويله الى منشأةٍ للحجر الصحي ستكون له آثار كارثية على صيدا وجوارها، وتحوّله من مركز صحي حُرم اللبنانيون من خدماته الى مباءةِ وباء  يراد للمدينة تحمل آثارها المدمرة صحياً واجتماعياً واقتصادياً.

@ المصدر/ الجماعة الإسلامية في الجنوب - المكتب الإعلامي


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 931450891
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة