صيدا سيتي

لقاء بين النائب بهية الحريري والجماعة الإسلامية جنوباً إخماد حريق غرفة نوم داخل منزل جلال برصة في بناية العيادات في الصالحية سقوط جريح بإطلاق نار خلال اشكال في صيدا " كورونا" يستنفر القطاع الطبي والاستشفائي في صيدا: لا يوجد اي اصابة في قضاء صيدا والاجراءات المتخذة في المستشفيات تقتصر على الحجر الصحي في حال الاشتباه بأي حالة!! علي فيصل من عين الحلوة: لمواجهة صفقة القرن باستراتيجية موحدة! اخماد حريق مستودع للاسفنج في عنقون - صيدا الـ "كورونا " يستنفر مدارس صيدا و"الكمامة" تكمل الزي المدرسي! وزير الصحة زار مستشفى صيدا الحكومي: تخصيص قسم كامل في المستشفى لإستقبال اية حالات يشتبه باصابتها بمرض الكورونا إصابتان ليل أمس الجمعة نتيجة حادث سير في صيدا إخماد حريق مكيف داخل منزل عبد البابا في بناية الزعتري في الصالحية والأضرار مادية فقط وفد من خبراء السير في صيدا يزور بلدية حارة صيدا "سوق النجارين" في صيدا... عالَمٌ من خشب اللجان الشعبية ولجنة العمل الاجتماعي الحركي يلتقون وفد جمعية أطباء بلا حدود دعوة للمشاركة في مسيرة الوفاء للشهيد معروف سعد الأحد 1 آذار 10:30 صباحاً مطلوب مندوب أو مندوبة في مجال بيع وتسويق أدوية ومعدات وأدوات طبية لطب الأسنان مطلوب مندوب أو مندوبة في مجال بيع وتسويق أدوية ومعدات وأدوات طبية لطب الأسنان سرعتنا زادت وسعرنا واقف ورح نوفر عليك .. إدفع 50 ألف واحصل على 3 أشهر مجاناً عرض خاص لطلاب الشهادات الرسمية من معهد Saida Learning Center روضة جمعية رعاية الطفولة والأمومة تعلن بدء التسجيل للعام الدراسي 2020-2021 للبيع فان مبرد ماركة CMC طراز VERYCA تاريخ الصنع 2018م

أولى بواخر البنزين تصل الزهراني.. والبستاني واكبت تسليم المادة

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - السبت 04 كانون ثاني 2020
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بعد وصول أول باخرة بنزين تنفيذاً للمناقصة الأولى التي اطلقتها وزيرة الطاقة في حكومة تصريف الأعمال ندى البستاني من اجل حل دائم وجذري لأزمة المحروقات بأن تتولى الدولة مباشرة استيراد وبيع مادة البنزين ، انتقلت الوزيرة البستاني يرافقها مدير عام منشآت النفط سركيس حليس صباح السبت الى منشآت الزهراني التي افرغت فيها الباخرة حمولتها البالغة 32 مليون ليتر ( 24ألف طن ) من البنزين ، حيث اشرفت البستاني بحضور حليس وكبار موظفي المنشآت على اطلاق علمية تسليم المادة الى مؤسسة الجيش اللبناني وشركات التوزيع وشركات المحروقات . واصطفت داخل المنشآت أرتال من الصهاريج تنتظر دورها في التزود بالبنزين.

البستاني

وتحدثت البستاني للصحافيين فقالت" جئنا اليوم نواكب اول عملية تسليم للبنزين التي استوردته منشآت النفط ضمن اول مناقصة اطلقناها لإستيراد 150 طناً من البنزين ، حيث وصلت اول باخرة التي هي 32 مليون ليتر اي تقريبا 24 الف طن واكيد بعدها تصل البواخر الثانية . وبالتالي اصبحت الدولة اللبنانية هي التي تستورد البنزين ومعنى ذلك انه لن يعود هناك انقطاع لهذه المادة في البلد واشكر منشآت النفط من مديرها الأستاذ سركيس حليس لكل الموظفين . وهذا يأتي ضمن خطة موضوعة من قبل مدير المنشآت أتامل ان يكمل بها وترون عددا من المناقصات بكل القطاعات" .

واضافت" سيكون اكبر زبون لمنشآت النفط هو مؤسسة الجيش اللبناني ونفتخر بهذا الشيء واهم شيء انه لم يعد هناك ازمة بنزين وهذا كان الهدف الأساسي ان لا نقطع البنزين عن اللبنانيين وهذا ما وصلنا اليه اليوم واهم شيء ان ندخل الدولة اللبنانية على هذا القطاع وهذا ما استطعنا ان نقوم به . واليوم وصل البنزين ونبيعه بالليرة اللبنانية ووفق السعر الموضوع على جدول تحديد الأسعار" .

وردا على سؤال حول ما اذا كانت هناك مناقصات أخرى سيتم اطلاقها لإستيراد البنزين قالت البستاني "لا استطيع ان اسبق على الوزير الجديد لكن اكيد هناك خطة وضعها الأستاذ سركيس ونتمنى ان يكمل بها الوزير الجديد وانا انصحه بذلك فهناك امور كثيرة يمكن ان تعزز حضور الدولة وتزيد من انتاجية منشآت النفط واشجعه ان يكمل بهذه الخطوة . .

وعن نوعية البنزين والسعر قالت " بالنسبة للنوعية البنزين يتم فحصه في نفس المختبرات التي كان يفحص بها سابقا لكن بالنسبة للسعر نحتاج الى وقت لنرى كيف سيتعامل السوق مع هذه الخطوة وان شاء الله الوزير الجديد يقرر ماذا يفعل ". لافتة الى ان المشاكل مع المحطات واصحاب الصهاريج وشركات التوزيع حلت بهذه الخطوة اليوم .

وردا على سؤال عما اذا كانت تعتبر انها قامت بإنجاز ، اكتفت الوزيرة البستاني بالقول "عملت واجباتي".

حليس

من جهته بارك مدير عام منشآت النفط سركيس حليس للبنانيين عودة الدولة الى هذا القطاع وقال ان الأمر الأساسي والذي يحدث فرقاً ويهم الناس ان الدولة تسلمت هذا القطاع . وعما اذا كانت هذه الخطوة ستشمل قطاع الغاز قال " قطاع الغاز بعد البنزين وكل شي بوقتو حلو ".

عليق

واعتبر مدير شركة الأمانة للمحروقات اسامة عليق انه باستيراد البنزين دخلنا بمرحلة جديدة في سوق المحروقات حتى لا تبقى المنافسة محصورة بشركات المحروقات " وقال" نحن كموزعين ومحطات يهمنا ان يتم الاستيراد من قبل الوزارة لنشتري بالليرة اللبنانية لأننا بالنهاية نبيع بالليرة اللبنانية . لقد عانى القطاع في الفترة الماضية كثيرا بسبب فرق صرف الدولار ، وان شاء الله من خلال هذا الاجراء ترتاح المحطات ويرتاح الموزعون ويرتاح القطاع . وفي هذه المرحلة الجديدة لدينا امل بوجود خطة معالي الوزيرة والمدير العام وفي منشآت الزهراني لها خصوصية لأن هناك الية متطورة عن الآليات السابقة وهناك تحسن وان شاء الله ينعكس على كل القطاعات في البلد ليتحسن الوضع العام في كل لبنان" .

@ المصدر/ رأفت نعيم - مستقبل ويب

 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 924805419
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة