صيدا سيتي

تعميم حول تمديد إقفال دوائر الكتاب العدل ثلث اللاجئين الفلسطينيين في لبنان معرضين للموت في حال تفشي فايروس كورونا توزيع أكثر من أربعمائة وخمسون حصة لحم على عائلات صيدا‎ العجز المالي يتهدد "عجزة دار السلام" و"جامع البحر" تناشد: خذوا بيدنا! أموال الناس في البُنوك... ليست مُلكًا للدولة أو المَصَارف! "بطاقة صحافي" من المجلس الوطني للإعلام: سجال حول الصلاحية والأسباب! تقنية التعلّم عن بعد: حسناتها وصعوباتها اللبنانيون الى الفقر بسبب الأولويات العالمية جدال فلسطيني حول زيادة عدد اعضاء لجنة الطوارئ المركزية لهذيْن السببيْن وصل الدولار إلى 2900 ليرة! أول إصابة "كورونا" في صيدا والموسيقى تواجه "الضغوط النفسية" في الأحياء القديمة "...في زمن الكورونا" لعبة تكسر وتيرة الحَجْر... والضجر حَراكيّات (25): يوم ندفن الظالمين في كرتونة! القوة الفلسطينية المشتركة سلمت فلسطينيا إلى الجيش على خلفية اتهامه بقتل شاب قبل يومين لقاء تنسيقي بين لجان بلدية صيدا والجمعيات المعتمدة لتوزيع مساعدات البلدية ودعم الأهالي في منازلهم تعليق الملاحة البحرية التجارية في مرفأ صيدا حتى إشعار آخر الحريري استقبلت السعودي: الحاجة أكبر من قدرة بلدية او مجتمع مدني وهناك واجب اساسي على الدولة الأمن العام: وقف العمل باستقبال طلبات المعاملات بالدوائر الاقليمية والمراكز التابعة لها حتى إشعار آخر الأعباء الماديّة وتداعيات كورونا تتزايد... وتيرتها عالية في صيدا Sidon port halts cargo ship activity

يا خوف عكا من هديرك يا بحر.. نضال بطريقة مختلقة

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

للنضال الفلسطيني أوجه عدّة، تزامناً مع الحراك الشعبي الفلسطيني داخل المخيمات الفلسطينية في لبنان رفضاً لقرار وزير العمل اللبناني بضرورة حصول العامل الفلسطيني على إجازة مزاولة مهنة ومطالبين بحقوقهم المدنية، قدّم المسرح الوطني الفلسطيني مسرحية "يا خوف عكا من هديرك يا بحر" التي تؤكد على حق الفلسطيني في العودة إلى وطنه فلسطين، وذلك برعاية رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي، وبدعوة من سهرة النورس الثقافية في قاعة الحاج مصباح البزري في بلدية صيدا بحضور عدد من المثقفين والفنانين وحشد من أبناء الشعبين اللبناني والفلسطيني.

 

المسرحية هي مونودراما فلسطينية مستوحاة من قصيدة للشاعر الفلسطيني زياد كعوش، بطولة الفنان وليد سعد الدين، إخراج محمد الشولي، إدارة العمل محمد عيد رمضان، إدارة مسرح محمد عوض، سينوغرافيا أحمد الخطيب، مؤثرات صوتية خليل العلي.

 

تحاكي المسرحية في 35 دقيقة مدينة عكّا بناسها وأسوارها وشهدائها الذين سجّلوا عبر التاريخ بطولات وصمود في مواجهة كل من اعتدى على هذه المدينة بدءاً من البيزنطيين ومروراً بالحملة الصليبية وحصار نابليون بونابرت وصولاً إلى احتلالها من قبل الصهاينة.

 

يتخلل المسرحية مجموعة من الأغاني المستوحاة من وحي القصيدة، كما يجسّد الممثل وليد سعد الدين عدد من الشخصيات التاريخية التي لها علاقة بمدينة عكّا.

 

وهذه المسرحية هي تجربة جديدة ونقلة نوعية في أداء فرقة المسرح الوطني الفلسطيني حيث أنها المرة الأولى التي يتم فيها مسرحة قصيدة تحمل الكثير من الصور والايحاءات لمدينة عكا.

 

@ المصدر/ خليل العلي 


دلالات : خليل العلي
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 927417286
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة