صيدا سيتي

نحنا B2D في الهلالية: عنا أشهى البيتزا والبرغر وأطيب Crepe & Waffle وأكبر بيتزا مع صالة للعائلات وتأمين طلبات نحنا B2D في الهلالية: عنا أشهى البيتزا والبرغر وأطيب Crepe & Waffle وأكبر بيتزا مع صالة للعائلات وتأمين طلبات المفتي دلي استنكر قرار منع الفلسطينيين من العمل في المؤسسات الخاصة: نحن في غنى عن اي اهتزاز دائرة الإحتجاجات تتمدد .. من عين الحلوة إلى المية ومية أبو سليمان التقى منيمنة ودبور وأكد تفهمه هواجس الفلسطنيين .. ماذا دار في اللقاء وعلى ما تم الإتفاق؟ اجتماع طارئ للقاء االسياسي اللبناني الفلسطيني: لعودة الوزير والحكومة عن القرارات المتخذة ضد الإخوة الفلسطينيين مقتل فلسطيني باطلاق نار نتيجة اشكال قديم بمنطقة الصفصاف بعين الحلوة تجمع المؤسسات الاهلية في صيدا: رفض قرار وزارة العمل بخصوص عمالة الفلسطينيين في لبنان ما صحة المعملين المتوقفين عن العمل في الذوق والجية؟ اجتماع طارىء في السفارة الفلسطينية .. 2 مليار دولار من فلسطيني الخارج إلى لبنان العثور على جثة فتى سوري غرق السبت في السعديات عند شاطئ الرملة البيضاء إعادة فتح طريق مخيم عين الحلوة الغربي رابطتا المتقاعدين في التعليم الرسمي الثانوي والأساسي: للاعتصام الأربعاء شبان فلسطينيون أغلقوا المدخل الغربي لعين الحلوة احتجاجا دراجات مائية 100% تشق طريقها إلى شاطئ صيدا الميس: للعودة عن القرارات المتخذة ضد الفلسطينيين وتقديم الشأن الانساني والأخوي فنيش استقبل وفدا من الشبكة الرياضية في بلدية صيدا وجوارها الحسن اجتمعت بمحافظ الجنوب ورؤساء اتحادات بلديات وقائد منطقة الجنوب الإقليمية اتحاد النقابات في صيدا والجنوب: لمقاربة موضوع العمال الفلسطينيين من زاوية إنسانية وعدم زجه في الصراعات السياسية البزري يدعو وزير العمل الى الإعتذار أو التراجع أو الإستقالة

أحمد شعيب: عطفاً على موضوع العطلة.. هذا هو واقع مدارس المقاصد في صيدا

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الثلاثاء 18 حزيران 2019
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
أحمد شعيب: عطفاً على موضوع العطلة.. هذا هو واقع مدارس المقاصد في صيدا

ما كنت حابب أحكي بموضوع عطلة مدارس المقاصد، لكن كثير من التعليقات حقيقة استفزتني كما استفزت كثيرين، فأصبح لا بد من تصويب بعض الأمور ... وكلامي ادناه ليس صادرا عني بصفتي استاذا متعاقدا في ثانوية حسام الدين الحريري، ولا بصفتي مستشارا لرئيس بلدية صيدا (لأنه أكيد في ناس كالعادة رح تستعمل كلامي لتصطاد بالماء العكر، وحرام كالعادة ما رح بيطلع معها شي)، لكن من باب "لزوم ما لا يلزم"، لا بد من القول أن كلامي أدناه صادر عني بصفتي الشخصية كصيداوي مسلم أدعي الغيرة على أعرق الجمعيات الصيداوية الإسلامية، وكوني من أولياء الأمر وعندي إبنتان مسجلتان في ثانوية حسام الدين الحريري (والثالث عالطريق باذن الله) ...

 

أولا، لا شك من أن العطلة يومين متتاليين سبت وأحد أريح بكثير من عطلة الجمعة وأحد، سواء بالنسبة للأهل أو للمعلمين أو حتى لعله للطلاب ... ومزاجي الشخصي النابع من تطلعات إلى راحتي الشخصية يميل إلى التصويت لجعل العطلة سبت وأحد ... ولكن...

 

عندما يتخذ الإنسان أي قرار، خاصة عندما يتصل بحياة الآخرين ويكون له انعكاس عليهم وعلى المجتمع، تتقدم المصلحة العامة على الخاصة في كل القوانين، فكثير من الأهالي على سبيل المثال بين مدرسة قريبة من المنزل وبين مدرسة ابعد لكن مستواها التعليمي أحسن، المنطق يقول بأن يتم أختيار المدرسة الأبعد وإن كان في ذلك مشقة على الأهل والطلاب، لأن هناك مصلحة عليا في تحصيل علم أفضل ... فلا ينبغي والحال هكذا أن يتحكم المزاج والهوى بهذه القرارات، كما قال الله في القرآن الكريم "أفرأيت من اتخذ الهه هواه، فأضله الله على علم" ... فاذا بين مزاجي الذي يأمرني بالتصويت للعطلة سبت وأحد (المبنية على علم الراحة الجسدية والنفسية يمكن للطالب والاهل)، وبين دراستي لكثير من العوامل التي رأيتها وأتعامل معها شخصيا في مدارس المقاصد، كان قراري بالتصويت على ابقاء العطلة جمعة وأحد ... فما هي هذه الأسباب ؟

 

يعلم كل الأهالي أن هناك مشكلة في مستوى التعليم الديني في مدارس المقاصد، طبعا ليس على مستوى تحفيظ الفاتحة وبعض السور، ما شاء الله كل الطلاب اوائل وحافظينهم كرجة مي... لكن هل يعلم الأهل أن المصلى الموجود في المقاصد والحسام يخلو من الطلاب المصلين الا ما ندر (في الشتاء يؤذن العصر والطلاب في المدرسة، ورغم ذلك عدد قليل فقط يؤدون صلاة الظهر)؟ هل يعلم الأهالي كثير من أبناءهم الذين "يحفظون الفاتحة"، غير مؤمنين بوجود الله وغير مؤمنين بان محمد رسوله وأن القرآن كتاب منزل من الله؟ هل يعلم الأهالي أن في ثانوية المقاصد هناك مجموعة من الطلاب المؤيدين لحقوق المثليين وكانوا يلبسون شارات التضامن في اليوم العالمي للمثلية؟ هل يعلم الأهالي أنه في شهر رمضان كان هناك عدد لا يستهان به من الطلاب المجاهرين بالإفطار؟ هل يعلم الأهالي أنه منذ حوالي اسبوعين كا هناك حملة توعية في المقاصد "الإسلامية" عن المخاطر الصحية لخلط مشروبات الطاقة مع المشروبات الكحولية (اعتراضي هنا سجلته لدى المعنيين ليس من باب الموضوع بقدر ما هو من باب الأسلوب والموضوع فيه تفصيل كثير أتحفظ عليه)؟ هل يعلم الأهالي (هيدي ايه يعلمون) أن كثيرا من الحفلات التي تقام داخل حرم المدارس لا يراعى فيها أي شروط شرعية لناحية الأغاني والأجواء والإختلاط وغيره؟ هل يعلم هل يعلم هل يعلم من الكثير من الأمور يلي "خليها بالقلب تجرح ولا تطلع لبرا وتفضح" ... لكن أجد نفسي مضطرا لقول بعض الهذه الأمور كي لا نصل الى ما لا تحمد عقباه ...

 

طيب عال فهمنا كل هيدي الملاحظات ... شو بيقدم أو بيأخر يوم العطلة؟ حقيقة لو الوضع منيح دينيا عند الطلاب، لا يؤثر يوم العطلة أبدا، وبالعكس انا حقيقة اقترحت على بعض الزملاء والاهالي أن يكون الجمعة يوم تعليم شرط أن تقام الصلاة في المدرسة، يصليها الطلاب، ومن بعدها ينصرفون إلى البيت، ويتم احتساب حضور الخطبة على ورقة العلامات ضمن مادة التربية الدينية، ويمكن حتى أن يكون هناك اختبار في مضمون الخطبة لاحقا يحصل الطالب من خلاله على علامات إضافية .. في أفكار كثير ... لكن أن تصبح العطلة سبت وأحد دون أي تغيير في سياسة التربية الدينية، فهذا سيشكل مسمارا اضافيا يدق في نعش التربية الدينية الاسلامية في مدارس جمعية المقاصد...

طيب شو الأسباب انو وصلنا لهون؟

وصلنا لهون لأننا كأهل وكمعلمين لسنا قدوة، بل حتى الله يسامحنا لدينا نوع من النفاق، علمنا أو لم نعلم ... كيف يعني؟ يعني الطلاب يلي حافظين الفاتحة وسور غيرها، ومنعلمهم بالكلام انو هيدا كلام الله ولازم نحترمه، شايفين افعالنا أبعد ما يكون عن القرآن واحترام الله ... كثير من معلمي "المقاصد الإسلامية" لا يلتزمون أوقات الصلاة، والمصلى يلي قلتلكم عنو فاضي، فاضي من الطلاب والمعلمين (الا من رحم ربي) ... معلمات وموظفات "المقاصد الإسلامية" بمعظمهم غير محجبات، ولا يلتزمون حتى dress code باللباس المحتشم أقله كما يحصل في مدارس الراهبات ... بعض موظفي ومعلمي "المقاصد الإسلامية" تجد صورهم على صفحات الفايسبوك (التي يراها الطلاب أيضا) في مناسبات لا تمت الى الإسلام بصلة، وعلى طاولاتهم مشروبات كحولية وغيرها ...

 

أيضا وأيضا، وهذه مشكلة كبيرة، مش كل الاهل لديهم العلم الشرعي الكافي لتعليم أولادهم، معذورين، طيب مسؤولي التربية الدينية بالمقاصد شو عذرهم؟ مسؤولو التربية الدينية في المقاصد الإسلامية (وسامحوني بس هيدا الواقع) عايشين بعالم بعيد كليا عن واقع الطلاب، وما زالوا يضعون مناهج التربية الدينية بأسلوب يعود للعصر الحجري لا يخاطب عقول الطلاب، ويمنع عليهم بعض الأسئلة مثل ببساطة "هل هناك دليل أن الله موجود"، وفورا يطلبون من الطالب أن يستغفر الله على قوله، بينما حقيقة من حقه أن يسأل، وإذا انت كمربي ما كان عندك جواب هيدي مشكلتك انت مش مشكلة الطالب ... وأكبر دليل على فشل هذا الأسلوب أن الطلاب الذين اتواصل معهم واعترفوا لي بالحادهم وافطارهم وغيره (اعمارهم 15-18)، هم تلاميذ المقاصد من الروضات، يعني تربايتنا من الصفر ... هيدا فشل كبير ...

 

شوف بالمقابل مدارس الراهبات، والتي أحترمها جدا جدا جدا، لأن الراهبات عندهم عزة بدينهم، ويقرنون القول بالعمل، وممنوع حدا يفوت لعندهم يحكي مع الطلاب حول أي موضوع يخالف توجهات المدرسة، والراهبة تخرج إلى الأسواق بثياب الرهبة فخورة بدينها، مش مثل كثير مننا أصبحوا يستحون بالحجاب ويعتبرونه دقة قديمة، ويتفلسفون حول أنه "ليس فرضا" (وهو فرض لكن هذا موضوع نقاش آخر)... وبالمناسبة، بمدارس الراهبات، الطلاب المسلمون والمسيحييون متمسكون بدينهم أكثر، لأنهم يتعلمون كيف أن صاحب المبدأ لا ينادي فقط بمبدأه، بل يعيشه في كل تفاصيل حياته اليومية، لأن الراهبات حقيقة قدوة صالحة ...

انا خيي حاطط ولادي بمدرسة تابعة لجمعية "المقاصد الإسلامية"، كرمال المستوى التعليمي الجيد، وكرمال انو تكون المدرسة سند الي بتربيتهم الدينية ... يلي حاطط ولاده بالحسام لأسباب تانية، رجاء خيي في كثير مدارس مثل ما انت بدك، وبنفس المستوى الأكاديمي، تركولنا هالجمعية الإسلامية ومدارسها كما ارادها المؤسسون "اسلامية" ... اما أن يبقى الوضع كما هو أو يتجه نحو علمنة المدرسة أكثر، فنحن امام حلين ... اما أن تعود مدارس المقاصد وتلتزم بموضوع التربية الدينية ويكون هناك نظام عصري يخاطب عقول الطلاب ويجيب على كل تساؤلاتهم، وإما ببساطة الحل الثاني، ازيلوا كلمة "الإسلامية" من تسمية المقاصد، هيك بيصير بقول لأولادي انو انا يا بابا حاططكم بمدرسة علمانية أو ما شابه، وانو يلي عم تشوفوه فيها ما خصو بالدين الإسلامي وليس معيارا تتعلمون منه، ما تاخدو دينكم منهم، خذوه مني، والله بيدبر ... أريح والله ...

 

أخيرا، صدر بيان عن هيئة العلماء المسلمين حول موضوع العطلة، طلعت الأصوات، "ليش ما حكيو عن الأقساط وحقوق الطلاب وحكيو عن العطلة"؟ حكيوا خيي بس حضرتك بتروح على مساجد بتحضر دروس أو خطبة الجمعة لتسمع؟ لا... بتسمعهم بس يصدروا بيانات ... ومش كل ما دق الكوز بالجرة بدنا نجيب سيرة علماء ومشايخ بالتهجم، ومن حيث لا ندري (أو ندري والله اعلم) يكون التهجم على الدين الإسلامي ... المشايخ والعلماء ليسوا معصومين، جادلهم بالتي هي أحسن، أما أن تنطلق الردود الغوغائية الغير مستندة إلى أي اساس أو حد أدنى من العلم الشرعي، فهذا كله سوف يجده قائله (الذي يقول أنه مؤمن بالله واليوم الآخر) في الآخرة عند الله، يوم تجتمع الخصوم، ويوم توفى كل نفس ما كسبت، وهم لا يظلمون ...

 

الا هل بلغت، اللهم فاشهد ... الا هل بلغت، اللهم فاشهد ... الا هل بلغت، اللهم فاشهد ...

 

@ المصدر/ أحمد شعيب - صفحة الفايسبوك 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 904690399
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة