صيدا سيتي

برسم المعنيين: اقتلاع شجرتي زيتون معمرتين في منطقة الهلالية - صورتان آخر العروضات لجمالك سيدتي من Beauty Secret في صيدا انطلاقة هادئة لامتحانات شهادة الثانوية العامة في صيدا - 5 صور رابطة أساتذة «اللبنانية» تتشظّى: هل يُكسر قرار الأحزاب فك الإضراب؟ اخماد حريق هشير ونفايات خلف شركة الحبيلي للمولدات - 4 صور مستعمِرو العفولة: «العرب لبرا»! صيدا القديمة: نور وظل الرئيس أيوب يصدر تعميمًا خاصّا باستكمال العام الجامعي 2018 - 2019 الجامعة اللبنانية تستضيف للمرة الرابعة المؤتمر السنوي للجمعيّة اللبنانية لعلوم الرياضيات رخص السلاح و"الفوميه": بين "الزبائنية" وحرص النواب! مبادرة فردية لشباب صيدا للحفاظ على نظافة واجهة صيدا البحرية - 5 صور الحريري كنز من ذهب يتمسك به العونيون وحزب الله القوى الامنية تلقي القبض على شخص رمى طفلا تحت جسر بلدة تفاحتا مدرسة الفنون الإنجيلية في صيدا تخرج طلاب صف الـ KG3 ـ 15 صورة تسليم وتسلم في رئاسة "روتاري ساحل المتن" بين ناتالي بويري وكارمن شماس بمشاركة الأسرة الروتارية - 39 صورة أعضاء جدد لمجلس نقابة الممرضات والممرضين في لبنان - صورتان طفل حديث الولادة تحت جسر تفاحتا في الزهراني! - صورتان مبارك افتتاح Fajita Bites في عبرا، بناية مرجان، بعد جامع حمزة - 19 صورة مكتب التعبئة والتنظيم لاقليم لبنان ينجز ورشة تطوير اداء الكادر الفتحوي في لبنان - 4 صور احتفال تضامني في مركز معروف سعد الثقافي مع كوبا، فنزويلا وفلسطين رفضاً للحصار وتنديداً بصفقة القرن

سباحة ... وسياحة ...

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الجمعة 31 أيار 2019
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بقلم أحمد طبارة

أطلّ الصيف .. ومن شرفة (Eau de Vie) في فندق فينيسيا الذي لا يحتاج إلى تعريف، تطل على مربع باطونيضخم اتشح بالسواد، طامسا ما كان يعرف بفندق سان جورج العريق.

تسرح بالنظر بعيدا، فترى أمامك بحرا أزرقا لا ينتهي، يغسل العينين وينعش الفؤاد، ولكن إذا ما بحّرت فيالشاطئ، رأيت بقعا مائية، تتماوج ألوانها بين أخضر مسود ورمادي بني، ويتلاعب في ما بينها ما تيسّر من أكياسبلاستيكية وصناديق خشبية، تطل عبرها من وقت لآخر قنينة مرطبات أو تنكة بيرة، يكثر عددها أو يقل، حسب رواج الدعاية وقوة الاستهلاك.

تتساءل ما سبب الفرق في اللون بين البعيد والقريب؟ فلا تجد جوابا إلا هذه القاذورات، عرفت أنك لا تعرف إن أهلالمعرفة لا يريدون منك أن تعرف، إذ إنه ليس من حقك حق المعرفة.

لا يريدون منك أن تعرف أن بيروت درّة النور قد ربحت الجائزة الأولى في عدد المجارير التي تنبع من الجبال، وتخترق الوديان، وتتجمع في المدن والبلدات لتصب في البحر الأبيض المتوسط، المثقل بحضارات أجدادناوثقافاتهم، وبنفايات حاضرنا...

لا يريدون منك أن تعرف سبب نقاوة لون البحر كلما ابتعد عنا ورجع الى نفسه

لا يريدون منك أن تعرف أن عظمة المشروع السياحي المنشأ على شواطئنا، مرتبط بحجم المجرور الملاصق له.

فللسان جورج مجروره، وللريفييرا كذلك، غير أن للموفنبيك مجاريره، ورغم كل الاعتراضات الجمالية أصرّمطعم البلاج أسوة بسواه إلا أن يكون على المجرور.

وللمساواة بين الأغنياء والفقراء، صبّ في الرملة البيضاء (أو السان بلاش (نهر من المياه الآسنة، يغطس فيهالفقراء صباحا، لتستقبلهم المستوصفات الشعبية مساء، تعطيهم ما توفر لديها من علاجات

مضادة للحك والقيء والإسهال.

ورغم كل ذلك، نُكثر الكلام عن السياحة ونواصل المحاضرات عن البيئة، ونردد المواعظ ونُصرّ على تسميةبيروت المدينة الممتازة وندعو الناس للتمتع بالسباحة والسياحة عندنا، ونوهم الزوار أن تبدل لون البحر عندنا ماهو إلا انعكاس لتعدد الحضارات.

جرّ الفرنسيون المياه الآسنة إلى الشاطئ آملين أن نتمم العمل، ونأخذ بها إلى عمق البحر.

ترك الفرنسيون شواطئنا منذ ستين عاما ولا يزال المجرور قابعا على الشواطئ، ينتظر من يُبعده عن الناس.

هذا والكل يتنافس على مقعد في الوزارة!


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 902476178
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة