صيدا سيتي

​مطلوب معلم لف سندويشات + مطلوب مساعد معلم لف سندويشات للعمل في سناك بصيدا ​مطلوب معلم لف سندويشات + مطلوب مساعد معلم لف سندويشات للعمل في سناك بصيدا بعد اعتراض على حضوره في اعتصام صيدا.. اسامة سعد: ثلاثة أرباع الموجودين تنظيم ناصري! للبنانيين..كيف ستكون أسعار البنزين غداً؟ سعد استقبل البزري وتقييم لمقررات مجلس الوزراء الإنجيلية في صيدا تقوم بحملة تنظيف عند تقاطع إيليا - 21 صورة الحريري يهدي المتظاهرين بيع ممتلكاتهم! مجموعات من المحتجين يجولون في صيدا دون اقفال الطرقات عن حقيقة مشهد الثورة ومكوناتها وحساباتها أسامة سعد جال على المتظاهرين في ساحة دوار ايليا في صيدا تحليق لطيران العدو في اجواء منطقة صيدا اقفال مستديرة مرجان عند الاوتستراد الشرقي في صيدا بالعوائق رئيس الجامعة اللبنانية يعلن استئناف الدروس والاعمال الادارية يوم غد اعادة فتح الطريق البحرية محلة الجية الجيش أعاد فتح الطرقات التي أقفلت في صيدا وبدأ بتسير دوريات استمرار الإقفال الطوعي للمصارف حتى نهاية الأسبوع تخطى الـ1600 ليرة بأشواط.. هذا سعر الدولار بالسوق! اسامة سعد: على السلطة أن تدرك بأن متغيرات حصلت وآن آوان إنتقال السلطة قد حان إضراب عام في صيدا .. إقفال جميع المدارس والجامعات والمعاهد في المدينة سلطة مكابرة تستعد لمزيد من القمع والسرقة

بكم تبيع صاحبك؟

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الإثنين 14 كانون ثاني 2019
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

سمعت حوارا بين شخصين من كبار السن :

قال الأول: بكم بعت صاحبك؟

فرد عليه الآخر: بعته بتسعين زلة، حيث غفرت له تسعة وثمانين زلة، وبعد زلته التسعين تخليت عن صداقته.

فرد عليه الأول لقد: (أرخصته)  !!

تأملت هذا  الكلام كثيرا،،،

فذهلت من ذلك الصديق الذي غفر لصديقه تسعة وثمانين زلة، قبل ان يتخلى عن صداقته  !

وعجبت أكثر من الشخص الآخر الذي لامه على بيع صاحبه بتسعين زلة فقط وكأنه يقول لماذا لم  تتحمل  أكثر!! فالتسعون زلة ليس ثمنا مناسبا لصاحبك لقد أرخصت قيمته !!

ترى كم يساوي صاحبي أو صاحبك من الزلات؟!

بل كم يساوي إذا كان قريبا أو صهراً أو أختا أو أخاً أو زوجاً أو زوجة؟!

بكم زلة قد يبيع أحدنا أمه أو أباه؟؟ بكم؟!

إن من يتأمل واقعنا اليوم ويعرف القليل من أحوال الناس في المجتمع، والقطيعة التي دبّت في أوساط الناس، سيجد من باع صاحبه أو قريبه أو حتى أحد والديه بزلة واحدة، بل هناك من باع كل ذلك بلا ذنب سوى أنه أساء الظن أو أطاع نمّاماً كذابا !!!

تُرى هل سنراجع مبيعاتنا الماضية من الأصدقاء والأقارب والأهل والأخوات وننظر بكم بعناها؟ ثم نعلم أننا بخسناهم أثمانهم وبعنا الثمين بلا ثمن !!

ترى هل سنرفع سقف أسعار من لا زالوا قريبين منا؟!

إن القيمة الحقيقية لأي شخص تربطك به علاقة لن تشعر بها إلا في حالة فقدانك له بالوفاة، فلا تبع علاقاتك بأي عدد من الزلات مهما كثرت !!

وتذكر قوله تعالى: "والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين".

لا جدوى من قبلة اعتذار على جبين ميت غادر الحياة، استلطفوا بعضكم البعض وأنتم أحياء ..امحِ الخطأ لتستمر الأخوة ولا تمحِ الأخوة من أجل الخطأ. 

@ المصدر/ عبد الفتاح خطاب - منقول


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 915577201
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة