صيدا سيتي

المركز التربوي نشر روابط لإعادة مشاهدة الحلقات التلفزيونية لمشروع التعلم عن بعد لليوم بالصور والفيديو: طوابير من السيارات على الحواجز بسبب الاجراءات الجديدة لقوى الامن ماذا حدث لنبعة مجدليون؟ اللجنة الشعبية في صيدا تشارك في توزيع مواد التعقيم على الاهالي للوقاية من فيروس كورونا جمعية المواساة تمدّ يد المساعدة للمحتاجين في صيدا والجوار مبادرة "ربطة خبز يومية... والبلدية تواصل إحصاءها الإلكتروني صدى الغلاء يصدح في بعض السوبرماركت في صيدا .. احتيال غير مباشر وغياب للرقابة "الباعة الجوالون" في صيدا: كفاح في سبيل لقمة العيش "من البيت غنّيت": إبداع فلسطيني "فردي"... وأغنية "جماعية" لفرقة "حنين" في زمن "كورونا" تدابير الوقاية من كورونا... إعادة إقفال سوق السمك (المزاد العلني) في صيدا (فيديو) Christians celebrate Palm Sunday remotely صيداويان من بين العائدين من السعودية .. يخضعان للحجر المنزلي لأسبوعين والبلدية ستتابع 5 من المغتربين عادوا اليوم إلى صيدا وقضائها وهذا ما أظهرته الفحوصات كشافة الفاروق وزعت 640 حصة غذائية لمستحقيها في مدينة صيدا والجوار الكشاف العربي يواصل حملات التعقيم، ويشارك بتوزيع الحصص الصحية السعودي: بلدية صيدا إعتمدت نحو 60 مركزا في صيدا والجوار نقابة المحررين ترجو من الإعلاميين اتخاذ أقصى درجات الحذر والاحتياطات بلدية صيدا تواجه "كورونا" وقائياً واجتماعياً صيدا وشرقها: "شعنينة" بدون مصلين..وزيّاح عبر الشرفات! سقوط خزان مياه على سيارة الزميل محمد الزعتري في صيدا.. والأضرار مادية

التنمية البشرية في لبنان... فرص وتحديات - 7 صور

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - السبت 27 تشرين أول 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

"توجهتُ بفعل شغفي من التعليم الجامعي نحو التنمية البشرية "

عادةً ما يشكل الشغف العنصر الأساسي في مسيرة النجاح الشخصي، فإنه الأداة التي تحوِّلنا من أناسٍ عاديين في مجال ٍ ما معين إلى أناسٍ مبدعين.

التدريب أعطى قيمة مضافةً لحياتي فهو أكثر من عمل وأكثر من كونه مجموعة من الالتزامات والواجبات، إنه بالفعل جوهر التواصل الإنساني الذي يدفعك بكل حب وتفاني لتدعيم قدرات الآخرين ومساعدتهم في الوصول لأهدافهم. إن مجموع التجارب المهنية خاصتي دعَّمت قدرتي على فهم الآخرين فأنا بدأتُ بالعمل في وكالة  ال "UNRWA" ثم كأستاذ  وباحث جامعي في عدة جامعات ك ال : BAU, AUB, LIU " وبعد ذلك ،توجهتُ بفعل شغفي نحو التنمية البشرية فعملت مع أكثر من مؤسسة دولية "USAID وUNDP  " حتى 2014 حينما قررنا البدء مع مؤسسة "IABC "،

الدكتور محمد عويد مدير عام الأكاديمية الدولية لبناء القدرات “IABC” حاصل على دكتوراه في الإدارة التربوية من جامعة كاليفورنيا ودراسات معمقة في الصحة النفسية وحقوق الإنسان، وكان لنا شرف اللقاء به وإعداد هذه المقابلة:

 

بدايةً د. محمد هل لك أن تحدثنا عن الأكاديمية الدولية لبناء القدرات وأقسامها؟

الأكاديمية الدولية لبناء القدرات "IABC" مؤسسة إستشارات مسجلة في لبنان في وزارة الإقتصاد والتجارة ،هدفها تقديم خدمات التدريب والإستشارات للمؤسسات والجمعيات والأفراد وتتكون المؤسسة من أربعة أقسام وهي :

القسم الأول:

قسم الصحة النفسية، ونقدم من خلاله العديد من الدورات: كالعلاج بالفن والعلاج بالدراما والعلاج بالموسيقى والعلاج  المعرفي السلوكي والكوتشنغ و البرمجة اللغوية العصبية.

أما القسم الثاني:

فهو قسم الإدارة والبرامج، ونقدم فيه أيضاً العديد من البرامج  كإدارة المشاريع، وإدارة الموارد البشرية، والتخطيط الإستراتيجي، والعلاقات العامة وإدارة الجودة الشاملة والإدارة اللوجستية والتسويق.

أما بالنسبة للقسم الثالث:

فهو قسم التعليم ونركز فيه اهتمامنا على التعليم الناشط وإعداد المعلم المحترف وصعوبات التعلم والجودة في التعليم والإدارة التربوية والإشراف التربوي.

وأخيرًا القسم الرابع:

وهو قسم إعداد المدربين وكل ما يلزم المدرب لرفع مهاراته التدريبية.

تأسست IABC في بيروت عام 2014 بعد الحاجة الكبيرة التي وجدناها لوجود مؤسسات التدريب الاحترافي المبني على أساس الحاجات ورصانة التدريب، ونحن نمنح الشهادات والإعتمادات الدولية من خلال  الشراكات مع المؤسسات الدولية كمؤسسة "TAGI " العالمية والجمعية الكندية للتدريب والتنمية "CSTD "والجمعية الأمريكية للتعليم "ALA".

تتميز IABC بمدربيها المحترفين ومعظمهم من حملة الدكتوراة من أهم الجامعات اللبنانية والأمريكية في بيروت وكذلك جامعات هارفارد والسوربون.

 

د. محمد كيف تصف لنا انطلاقة الأكاديمية؟

حقيقةً، لقد بدءنا انطلاقتنا من بيروت وقمنا بفتح مراكز تمثيلية لنا بصيغة ( مركز تدريب معتمدApproved Training Provider ) وهناك الآن عشرة مراكز تدريبية تعاقدت معنا في المحافظات من الجنوب والشمال والبقاع وجبل لبنان، إضافة الى الانتشار الدولي فأصبح لدينا مراكز في العراق واليمن والسعودية وتونس وفي هذه المرحلة لدينا توجه نحو فتح مركز لنا في دمشق.

 

بعد أن عرَّفتنا د. محمد عن الأكاديمية  ماهي البرامج الأكاديمية التي تقدمونها وأهميتها لسوق العمل؟

إن جميع البرامج التي نقوم بتقديمها هي برامج تخصصية، أي أننا لا نقدم برنامج إلا بعد دراسة حاجة سوق التدريب له، بسبب الفجوة  الكبيرة بين التعليم الجامعي وسوق العمل وهنا يأتي دورنا في سد هذه الثغرة فسوق العمل يطلب مهارات معينة نعمل على إكساب المتدربين هذه المهارات بأقل تكلفة وأقل وقت وأفضل جودة وأفضل فعالية.

وسأعطيك مثالًا بسيطًا عن برنامج قمنا به بعنوان "المستشار الإداري" مدته أكثر من مئة وخمسين ساعة تدريب، إذ يستطيع المتدرب بعد إتمامه أن يعمل كمستشار إداري، وكان هذا البرنامج برعاية وزارة الإقتصاد والتجارة وبشهادة معتمدة من مؤسسة "TAGI" العالمية وقمنا من خلال هذا البرامج بتخريج عشرات المتدربين الذين بدورهم ساهموا بالنهوض في سوق العمل .

 

كيف تصفون حضوركم في ساحة التنمية البشرية ؟

حضورنا في ساحة التنمية البشرية حاضر وبشكل كبير جداً، عاداك عن الانتشار الواسع في جميع الأراضي اللبنانية والعديد من الشراكات مع الجمعيات الدولية والمؤسسات التربوية والجامعات،  فخدماتنا وصلت لأكثر من 10 الاف شخص في لبنان بمعدل 3000 مستفيد سنويا.

 

ما جديد IABC؟

سنطلق قريبا  أكاديمية أونلاينIABC Online  لتلبية حاجة المتدربين في لبنان والعالم العربي والدول الإفريقية، حيث أن النسبة الأكبر من متدربينا هم من المغتربين، ووجدنا أننا بحاجة حقيقية إلى التواصل معهم بشكل مستمر، وهنا أتت فكرة إنشاء أكاديمية أون لاين، حيث سيمكن الجميع من حضور دوراتنا من منازلهم أو حتى في مكاتبهم، دون الحاجة للحضور الشخصي والإلتزام بمكان معين.

وأطلقنا أيضًا "بادرة المسؤولية المجتمعية " IABC-CSR Corporate Social Responsibility" بعدد من الدورات المجانية في جميع فروعنا.

 

هل لديكم قصص نجاح في IABC يمكنك أن تطلعنا عليها؟

كل مدرب ومتدرب لدينا هو قصة نجاح  من ناحية قوة الأثر الإيجابي الذي نتركه على الإنسان والعائلة والوطن على حد السواء،  لأجل ذلك كنا من أوائل المؤسسات التي استضافت أول رائد فضاء أمريكي "دونالد توماس " في جامعة" AUL" ، واستضافة الدكتور "روبرت سميث" أحد مؤسسي علم البرمجة اللغوية العصبية، بالإضافة إلى تنظيم العديد من المؤتمرات مثل "رجال وسيدات الأعمال" برعاية معالي وزير الاقتصاد والذي يقام سنوياً، عاداك عن العديد من البرامج مع عدد من المؤسسات الدولية في لبنان والخارج.

 

ما هي أبرز التحديات التي تواجهكم في لبنان؟

العمل في IABC تحيطه الكثير من التحديات بفعل انكماش الإقتصاد وتوقف النمو، ونحن  ننتظر تشكيل الحكومة لكي تنطلق العجلة الاقتصادية لأن ذلك يشكل فرصة مهمة لنا كمؤسسة تدريب لفتح مجالات عمل جديدة ويشجعنا على استثمار أكبر في لبنان، أما عن رؤيتنا للعام 2020 فعلينا أن نكون على جهوزية تامة عند بدء الدولة اللبنانية باستخراج الغاز الطبيعي، لذلك فإننا نقوم من اليوم بإعداد البرامج التدريبية المناسبة لتلك المرحلة.

 

د. محمد كيف يؤثر عملك على حياتك الشخصية؟

علّمتني الحياة أنّ أحسن استثمار للوقت، وتنظيمه، وكما يقولون "التنظيم أساس النجاح"، والتنظيم يجعل كل الأمور سهلة ويساعدنا على العمل بهدوء وراحة، سأعطيك لمحة بسيطة عن استثماري لوقتي فأنا  أقوم بالعمل لأكثر من 10 ساعات يومياً و أحيانا أكثر، أُمارس هوايتي المفضلة في المشي في الطبيعة والغوص تحت الماء عندما يتوفر لي الوقت ، شعاري في الحياة "أحب الناس إلى الله، انفعهم للناس".

 

وأخيراً هل من كلمة او رسالة خاصة تود توجهها للمدربين والمقبلين على عالم التدريب؟

أود توجيه كلمة هامة من خلال منبركم للمتدربين والمدربين بأن التدريب هو استثمار حقيقي يجب أن نفكر فيه بشكلٍ صحيح؛ وأن نعي أين نضع الوقت والجهد إذ أننا جميعًا بحاجة للتطور المستمر،  أما كلمتي للمدربين والراغبين بالعمل في مجال التنمية البشرية  فإن هذا المجال ليس باباً نطرقه بل هو سُلم نصعده.

أخيراً د. محمد لا يسعني إلا أن أشكرك على هذه المقابلة ونسأل الله لكم التوفيق والسداد. 

@ المصدر/ إعداد د. وسيم وني مدير مركز رؤية للدراسات والأبحاث – لبنان


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 927714161
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة