صيدا سيتي

السفير عبد المولى الصلح: جودت الددا صاحب المواقف الراسخة والخلق الراقي ​جمعية المواساة تنعي الدكتور جودت الددا "المقاصد - صيدا" تنعى رئيس مجلسها الاداري الأسبق الدكتور جودت الددا: بقي حتى أيامه الأخيرة أميناً على الرسالة المقاصدية أردوغان يوفد ممثله الخاص الى صيدا لتسريع افتتاح المستشفى التركي أسامة سعد: حالة الطوارئ هي عسكرة للسلطة، والمطلوب ان تكون كل الاجهزة والمؤسسات الرسمية عونا للناس من دون اي تسلط عليهم الدكتور جودت مصطفى الددا في ذمة الله نتيجة فحص الـPCR لموظفة المالية جنوباً .. سلبية! وفد من جمعية تجار صيدا وضواحيها عرض مع المحافظ ضو والعميد شمس الدين اوضاع القطاع التجاري لا صحة للمعلومات عن هزة قوية جنوبا الأحد تسبق ثوران بركان دوبي .. لبنان ليس بلدا بركانيا والخبر عار من الصحة ضو قرر اقفال مدخل مبنى المالية في سراي صيدا لاصابة زوج موظفة وابقاء العمل داخليا وزير الصحة عرض مع وفد تركي البدء باستثمار مستشفى الطوارئ في صيدا.. توبالوأغلو: اردوغان مهتم بافتتاحه لخدمة الشعب اسامة سعد اقترح عدم تمديد حال الطوارئ التي لم ير لها مبررا معدداً مساوئ "عسكرة السلطة" مسيرة بحرية صيداوية تضامناً مع بيروت... وارتفاع عدد الإصابات بـ"كورونا" في "عين الحلوة" قدرة مرفأ صور على مساندة "بور بيروت" محدودة مدير قسم الصحة في الاونروا: الامور اصبحت في مرحلة حساسة بعد تسجيل اصابات عدة في مخيم عين الحلوة "الأنروا": 15 إصابة جديدة بكورونا بين اللاجئين في المخيمات وخارجها إخماد حريق هشير كبير امتد بين القرية ومجدليون مستشفى الهمشري في صيدا: 8 حالات ايجابية من فحوصات مخالطين لاحد مصابي عين الحلوة وجميع فحوصات المخالطين للمصاب سلبية مباراة في لعبة الميني فوتبول بعنوان: "لبيروت" مطلوب عاملة نظافة للعمل داخل المنزل بشكل يومي في منطقة الشرحبيل

عسيران أكد أننا أحوج ما نكون إلى الوحدة الوطنية والإسلامية وأن الأولى إنما هي نتاج الثانية - 6 صور

X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

في كلمة القاها في حسينية صيدا لمناسبة ذكرى شهادة السيدة فاطمة الزهراء (ع) ، اعتبر مفتي صيدا والزهراني الجعفري الشيخ محمد عسيران اننا احوج ما نكون الى الوحدة التي تنصهر في بوتقتها سائر الفوارق وتذوب في طياتها كل التفاصيل حيث يعتبر المسلمون في كل انحاء العالم امة واحدة يشد بعضها الى بعض روابط الأخوة الروحية واواصر التضامن الديني . 
وقال المفتي عسيران:لعل ابهى ما تتمثل فيه هذه الوحدة على الصعيد الحياتي المحلي هو ذلك الانفتاح الذي تمتاز به مدينة صيدا بوابة الجنوب وصمام امانه المنفتحة على الداخل وعلى العالم عبر البحر مما ادى الى انفتاح بالعلاقات الانسانية فضمت جميع الأديان والمذاهب ولم يذكر التاريخ وحود اي حادثة تشير الى اهتزاز التعايش او اي خطر حقيقي على الوحدة الوطنية او الاسلامية لأن الأولى انما هي نتاج الثانية وجوهرها المشع ومعدنها الأصيل وخلص للقول " ان المسلمين في امس الحاجة اليوم للعب دورهم التوحيدي خارج اطار الشرذمة والانقسام .
من جهته اعتبر عضو هيئة الرئاسة في حركة أمل الحاج خليل حمدان في كلمة له بالمناسبة اننا في لبنان اليوم امام تحديات كثيرة ومواقف وازمات عظمى وتواجهنا تحديات ، من الارهاب التفكيري الى الارهاب الصهيوني وما بينهما ، لبنان عرضة للتهديدات التي تتلازم بالتوقيت والأهداف مع بعضها البعض عندما يصعد وزير الأمن الاسرائيلي افيغدور ليبرمان تهديداته ضد لبنان وانه سيحول لبنان الى حطام ويعيده الى القرون الوسطى ونسمع بتهديدات التكفيريين ايضا انهم سيحركون الخلايا النائمة لا بد ان نكون حذرين مدافعين عن حقنا. فالعدو الاسرائيلي يحاول الاعتداء على برنا وبحرنا ويستهدف البر هذه المرة ليصل الى اطماعه في البحر عبر تعديل هذه الحدود . ونحن لا يمكن ان نقبل بالاعتداء لا على حدودنا البرية ولا المائية وحتى المنطقة الاقتصادية الخالصة ندافع عنها بكل ما اوتينا من قوة. نحن بحاجة لجرعة اضافية من التماسك الداخلي وتعميم الأمن الوطني الذي يتحقق بفعل وعي الناس والمقاومة ويقظة الجيش والأجهزة الأمنية . نحن بحاجة الى اضفاء اجواء الديمقراطية في البلد وممارستها والمعبر لذلك يمكن ان يكون عبر الانتخابات النيابية المقبلة فهي التي ستحدد الوجهة السياسية الحقيقية لوطننا وبلدنا لأن المجلس النيابي هو مصدر السلطات الحقيقية . هذه الانتخابات ليس فيها مجال للهواة ، ولا يمكن ان تخاض الا ضمن برنامج وطني سليم تجسده لائحة واضحة ، واي مرشح لا ينضوي ضمن لائحة فلا مكان له في هذه الانتخابات .. هي انتخابات النهج والسلوك والموقف الحقيقي لذلك نحن عبرنا عن ذلك بموقف دولة الرئيس الأخ نبيه بري بالبيان الانتخابي الذي اعلنه الاثنين وحدد فيه الثوابت للائحة التنمية والتحرير . 
وتوجه حمدان بالتحية الى مدينة صيدا في اجواء ذكرى تحريرها من الاحتلال الاسرائيلي معتبرا ان صيدا أرست مع الجنوب والعاصمة دعائم حقيقية لتحرير هذه الأرض وانطلق منها شهداء واسرى  وقادة نفتخر بهم .
و في ختام كان هناك مادبة عشاء على حب الزهراء (ع) و مجلس عزاء للقارئ الشيخ عباس حسن. 

@ المصدر/ علي حنقير 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 936945073
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة