صادق النابلسي: إسرائيل باتت محاصرة بالخوف والفلسطينيون عازمون على إنهاء الاحتلال و المشروع الصهيوني بشكل جذري ​مطلوب موظفة للعمل في مركز لطب الأسنان في صيدا القوات في جزين عايدت الأمهات في مركز دار مار الياس للمسنين جريحة في حادث سير على الطريق البحرية لمدينة صيدا شكوى من المجلس الشيعي الأعلى ضد تلفزيون الجديد والبسام وآخرين مفرزة استقصاء الشمال توقف مروجي مخدرات في طرابلس شعبة المعلومات توقف قاتل زوجة شقيقه في ببنين مخفر كفرحيم يوقف سائق سيارة لم يمتثل لعنصر قوى الأمن وحاول صدمه أطفال روضة الشهيد معروف سعد يحتفلون بعيدي الأم والطفل - 68 صورة الحريري عرضت الوضع الأمني وموضوع النازحين مع وفد من الأمن العام - 5 صور صار فيك تختار الأفضل: إنترنت DSL بسرعات خيالية وجودة عالية لجنة الأمهات في صيدا اقامت حفلاً تكريمياً لأمهات ومسني دار السلام لمناسبة عيد الأم - 29 صزرو ليلاً .. الكلاب الشاردة تهيمن على شوارع مدينة صيدا - 11 صورة تسجيل إصابة امرأة في الخمسين من العمر بداء الملاريا في أحد مستشفيات صيدا العثور على جثة رجل داخل شقته في طبرجا اشكال في سبلين حول دخول اشخاص الى البلدية ليلا رغم وجود قرار من النيابة المالية بالتحفظ على ملفات وسجلات عائدة للبلدية عرض نتائج دراستي الاسكان والبطالة وحفل إختتام مشروع تعزيز الحوار الاجتماعي في لبنان اعتصام في عوكر رفضا لزيارة وزير خارجية أميركا - 10 صور يحتال على المواطنين بصفة جابي كهرباء ومياه موقوف بجرم ابتزازا وتهديد فتيات

خليل المتبولي: 100عام ... ناصر!

أقلام صيداوية / جنوبية - الثلاثاء 16 كانون ثاني 2018
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

100 عام ...

ولا نزال نرى صورتك في القمر ، نرى فيه وفيك ملامح العرب والرجولة والشجاعة والمواقف الجريئة ، نرى الأحرار والشرفاء والثوّار ، نرى اللاءات الثلاث التي لن يجرأ أحد بعدك على لفظها وإعادة تكرارها أو حتى كتابتها ...

100 عام ...

ولا تزال روحك ترفرف فوق البلاد العربية التي كنت تخاف عليها ، والتي كنت تسعى لإقامة وحدة عربية وقومية فيما بينها ، والتي كانت هاجسك ، والهاجس الأكبر فلسطين وتحريرها من الإحتلال الصهيوني ، ووضع يد العرب على القدس وتحرير البلدان العربية من نير الإستعمار، لا تزال روحك تنقر في الضمائر والنفوس والعقول ...

100 عام ...

ولا يزال صوتك يدوي في الأصداء ويرج في الساحات ويحدث زلزالاً في أرض المعارك ،   ولا يزال عالقاً في مسامع الكثيرين ومعششاً في زوايا ودهاليز العمر ، لا يزال صوتك يرعد في الأجواء مهدداً كلّ شياطين الأرض من عربٍ وغرب ...

100 عام ...

ولا يزال اسمك الممر الآمن إلى الحريّة والتحرر  ، والجسر الكبير للعبور إلى الإنتصارات ...

100 عام ...

وتكبر فينا الأسطورة ، ويكبر فينا الحلم ، ويكبر فينا الطموح ، ويكبر فينا الأمل بناصرية عبد الناصر ، وبناصرٍ للأمة العربية ... 

@ المصدر/ بقلم خليل إبراهيم المتبولي  


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 895295064
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة