صيدا سيتي

للبيع محلان في صيدا خلف أفران الجميل أسامة سعد يستقبل وفدا من حزب الله، والبحث في الانهيارات المالية والاقتصادية والأزمات الاجتماعية أسامة سعد يبحث مع وفد من حركة الجهاد الاسلامي برئاسة شكيب العينا سبل مواجهة صفقة القرن ومؤامرة ضم الضفة الغربية والأغوار وفيقة محمد حسن الزين في ذمة الله جوائز ذهبية وفضية وبرونزية في اسطنبول للمخترعين موسى سويدان ورئيفة جمعة موظفو كهرباء جزين أضربوا تضامنا مع زملائهم المستخدمين في المؤسسة حريق في الصرفند مول بسبب احتكاك كهربائي مياه لبنان الجنوبي: المشكلة الاساسية لانخفاض التغذية هي التقنين القاسي للكهرباء وندرة مادة المازوت أسرع الحواسيب الخارقة أسرار الصحف: مرجع أمني رفيع أعرب عن خشيته من تفلت الأمور في أكثر من منطقة اذا لم تجرِ أي حلحلة اقتصادية سريعة‎ اعتصامات وتحركات وقطع طرق رفضاً للتردي المعيشي ماذا أجاب الناس في صيدا عن بناء الوطن أو الهجرة؟ دهم مستودع" ألبسة وأحذية مهرّبة" أبو العردات يشكر الحريري لتأمينها المازوت لعين الحلوة عرضان للحارس سنتينا إستفتاء لافت في صيدا: بدّك تهاجر أو بدّك نبني الوطن سوا؟!! الصفدي يتسلم مهام أمانة سر اللجنة الشعبية للمنظمة في مخيم عين الحلوة البزري: رد مصلحة مياه لبنان الجنوبي غير مناسب ولا يوضح أسباب إنقطاع المياه وفد من حركة حماس يسلم "أسامة سعد" رسالة من "اسماعيل هنية"، والتأكيد على أهمية حشد الطاقات لمواجهة إرهاب العدو الصهيوني الجماعة الاسلامية: رد الادارة الفاشلة لمؤسسة مياه لبنان الجنوبي "عذر أقبح من ذنب" مياه الجنوب: من المستغرب لجوء جهات الى الخطابات الشعبوية بدل التواصل والتعاون

أحمد الغربي: تحية فخر وإكبار إلى زهرة فلسطين عهد التميمي

أقلام صيداوية - الأربعاء 20 كانون أول 2017
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
أحمد الغربي: تحية فخر وإكبار إلى زهرة فلسطين عهد التميمي

تحية إكبار واعتزاز وفخر للموقف الشجاع للطفلة البطلة عهد التميمي،  وكل أشبال وزهرات فلسطين الذين يسطرون أروع ملاحم البطولة ضد العدو الصهيوني الذي يمارس شتى أنواع القتل والقهر والاعتقال دفاعا عن الهوية العربية للقدس وفلسطين.

سيكتب التاريخ بحروف من ذهب أن الدم انتصر على السيف، وأن أطفال ونساء  ورجال وشيوخ فلسطين  واجهوا  المحتل الصهيوني بعنفوان وبطولة وشهامة في زمن التآمر العربي على القدس وفلسطين والشعب الفلسطيني.
 البطلة عهد التميمي أسقطت ما كان يردده قادة العدو  أن الكبار في فلسطين سيموتون وأن الصغار سينسون قضيتهم.
ما تقوم به زهرات وأشبال فلسطين من بطولات وتضحيات رغم جرائم وإرهاب المحتل يؤكد لنا أنه لا خوف بعد اليوم على القدس وفلسطين..
القدس عربية .. وستبقى عربية مهما تآمر المتآمرون من عرب وغرب،  ومهما طال الزمن وغلت التضحيات، سيبزغ فجر الحرية.. 
عهد التي عاهدت فلسطين في الدفاع عنها حتي تحريرها من رجس المحتل ..  عهد أنت حرة في سجن العدو، وكل المتآمرين على القدس وفلسطين من عرب وأجانب هم أسرى مواقفهم وقراراتهم التآمرية،  هم في السجن الكبير ..  والتاريخ لن يرحمهم.
@ المصدر/ بقلم أحمد الغربي


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 934234374
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة