صيدا سيتي

محتجون اعتصموا امام فرع مصرف لبنان في صيدا الهلال الأحمر الفلسطيني نفذ مناورة تدريبية ومحاكاة تمثيلية لحدث أمني في عين الحلوة أسامة سعد: هل سيكون سمير الخطيب الأصيل أو واجهة ليأتي الأصيل لاحقاً؟ سقوط 3 جرحى نتيجة تصادم بين سيارتين على طريق عام القريّة بصيدا جفرا تكرِّم شباب مشروع النَّظافة في عين الحلوة‎ البزري: أي حكومة لا تلحظ في بيانها محاسبة الفاسدين ومن سرق أموال الناس ساقطة الترياقي: خلفية غير نقابية لـ" لقاء نقابي"! رئيس اتحاد نقابات العمال والمستخدمين في صيدا والجنوب عبد اللطيف الترياقي :لم يتخل الاتحاد عن مهامه يوما لجهة متابعة قضايا العمال والعمل صيدا التكافل... صيدا العائلة الواحدة في السراء والضراء!!!! (كامل عبد الكريم كزبر) ثانوية بيسان تنفذ أنشطة تهدف إلى مناهضة جميع أشكال العنف الموجه ضد النساء والفتيات أبطال أكاديمية "عفارة تيم" يغادرون إلى الفيليبين للمشاركة في بطولة آسيا المفتوحة للكيوكشنكاي في الذكرى الثانية والثلاثين لانطلاقة حركة (حماس) - عبد الهادي: شعبنا سيواجه مشاريع تصفية القضية في كل الساحات منظمة الشبيبة الفلسطينية تفوز بعضوية الهيئة الأولى في الوفدي، ويفوز هيثم عبده بمنصب النائب غير المقيم لمنطقة الشرق الأوسط جمعية نواة تطلق حملتها الالكترونية الثانية بعنوان: "الريادة الشبابية السياسية والاجتماعية بين الواقع والتحديات" أبو جابر في ذكرى الانطلاقة: "من الضروري الإسراع لإنهاء أوسلو وإسقاطه" وفد من حزب الله زار المطرانين الحداد والعمّار في صيدا صيدا: الرحلة الأخيرة لهيثم رمضان "شهيد الإهمال"... في "ساحة الثورة" 30 ألف دولار «ثمن» الطفل الأشقر و15 ألف دولار للطفل الأسمر! شبهات بالاتجار بالأطفال نبش الملفّات يصل إلى «صيدا الحكومي»: النيابة العامّة الماليّة تلاحق رئيس مجلس الإدارة جنون الأسعار: أسعار السلع واللحوم قبل .. وبعد

لقاء تربوي يدرس الأوضاع التعليمية للطلاب الفلسطينيين

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الثلاثاء 05 نيسان 2005 - [ عدد المشاهدة: 776 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


سامر زعيتر - صيدا - اللواء:
تحضيراً لانعقاد المؤتمر التربوي للساحة اللبنانية ولتدارس الأوضاع التربوية والتعليمية المتدنية للطلاب الفلسطينيين في لبنان، وبدعوة من اللجان الشعبية الفلسطينية في منطقة صيدا ومكتب الخدمات الإعلامية والصحافية "ميزوف" عقد لقاء تربوي في "قاعة الشهيد اللواء زياد الأطرش" في مخيم عين الحلوة، في حضور شخصيات سياسية وفصائلية وتربوية وتعليمية ولجان شعبية ولجان أهل وأولياء أمور الطلبة وممثلين عن فصائل منظمة التحرير الفلسطينية والقوى الوطنية والإسلامية وحشد من المهتمين والطلبة تقدمهم: أمين سر حركة "فتح" و"فصائل منظمة التحرير الفلسطينية" في منطقة صيدا والجنوب خالد عارف، رئيس "جمعية الأخوة الفلسطينية - اللبنانية" صالح النعراني على رأس وفد من الجمعية، مدير التعليم في منطقة صيدا في الانروا أسعد طه، الأستاذ المحاضر في جامعة القدس المفتوحة الدكتور ممدوح جبر·
ترأس اللقاء مسؤول اللجان الشعبية الفلسطينية في منطقة صيدا حسن شاكر، والمربون: محمد نوفل، محمود الأسدي، مندوب مكتب "ميزوف" للخدمات الصحافية جمال عيسى والمربي عيد سرحان·
بداية الوقوف مع قراءة سورة الفاتحة على روح الشهيد ياسر عرفات وأرواح جميع الشهداء الأبرار، ثم عزف النشيدان اللبناني والفلسطيني، ثم تحدث مسؤول اللجان الشعبية في منطقة صيدا حسن شاكر مؤكداً ضرورة الاستمرار في عقد اللقاءات التربوية لتدارس الأوضاع والمشاكل التعليمية التي تحول دون تقدّم الحالة التعليمية والتربوية لأبنائنا الطلبة·
وقدّم المربي محمود الأسدي عرضاً للقاءات التربوية التي تمّت منذ العام 1986 وصولاً الى هذا اللقاء المنعقد·
وشدد على أن المشكلات التي يعاني منها مجتمعنا وبالأخص المشكلات التربوية لا يمكن تجاوزها وحلّها إلا بجهود حقيقية ومن الجميع·
وتحدث باسم لجان الأهل المربي محمد نوفل "أبو خالد" مشيراً الى أن بناء الانسان ومن جميع الجوانب هو الأساس الذي يقوم عليه صرح الوطن واستقلاله وازدهاره·
ورد نوفل تدهور الحالة التعليمية الى أسباب عديدة منها الوضع الأُسري والاقتصادي والسياسي والأمني·
وركّز في حديثه على أهمية دور مجالس الأهل والتعاون بينها وبين الهيئة التعليمية·
وقال جمال عيسى: لقد عُقدت عدة لقاءات تربوية في البقاع وطرابلس وبيروت وصور، واليوم في صيدا، وجميعها من أجل التحضير للمؤتمر التربوي العام·
وقدمت خلال اللقاء عدة مداخلات تركزت على تحديد مكامن الخلل في تدهور العملية التعليمية والتربوية لطلابنا·
وطالب جميع المداخلين بضرورة دق ناقوس الخطر لأن الخطر أصبح واقعاً خطيراً يهدد أجيالنا ومستقبلها التعليمي والعلمي مما يؤثر سلباً على مجتمعنا وبشكل كبير وفي جميع النواحي·
وأكد الدكتور ممدوح جبر دور الأسرة الأساسي في تربية الطفل بالتعاون مع المدرسة بمدرّسيها وهيئتها التربوية، حيث يشكّل المعلم محور العملية التربوية والتعليمية·
وطالب أسعد طه بتشجيع الأنشطة اللامنهجية بين طلابنا لما لهذه الأنشطة من فائدة فكرية وثقافية وتعليمية·
وبدوره تساءل خالد عارف عمّا حققته اللقاءات التربوية التي عقدت في الماضي لصالح أبنائنا الطلبة والتعليم، للأسف تبدأ بشكل حماسي ثم تتوقف والكل يرمي اللوم والمسؤولية على الآخر·
وأضاف: المشكلة واضحة، جزء منها تتحمله "الاونروا" من بعض المشرفين على "الاونروا" وبعض المدرّسين، وهناك تقصير من بعض الأهل ومجالس الأهل وهناك مسؤولية على مدير "الاونروا" في لبنان وعلى الفصائل دون استثناء، وكذلك مدير المدرسة، الجميع يتحمّل المسؤولية·
ودعا الفصائل والقوى الوطنية والاسلامية في صيدا الى اجتماع من أجل العملية التربوية ولمناقشة الجانب الذي تتحمّله·
وتمنى عارف على المدراء والمعلمين بعقد جلسة لتدارس العملية التربوية والمهام الملقاة عليها·
وقال عارف: باسم منظمة التحرير الفلسطينية ممثلة بأمين سر الساحة العميد سلطان أبو العينين نحن جاهزون أن نقدم كل الدعم والعون للهيئة التربوية ولطلابنا في ما تقرّونه خلال مؤتمركم لتحسين الوضع التعليمي للمدرسة·


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 919279694
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة