صيدا سيتي

اعادة فتح السير عند تقاطع ايليا بعد قطعه لبعض الوقت من قبل المحتجين البزري من مستشفى صيدا الحكومي: اللقاح سيصل الى لبنان على دفعات صيدا والجوار: تزايد الخروقات يرفع وتيرة الإجراءات! وزير الصحة عرض إجراءات كبح انتشار كورونا في المخيمات: الخطة اللبنانية للتلقيح تشمل اللاجئين الفلسطينيين أبو العردات واليوسف زارا مستشفى حمود الجامعي في صيدا.. والتقيا عميس السعودي أطلق غرفة عمليات اتحاد بلديات صيدا الزهراني لمواكبة التحضيرات التنظيمية للتلقيح ضد الفيروس القاضي ابراهيم يطلب من القضاة الراغبين بالحصول على لقاح كورونا التسجيل عبر الموقع الإلكتروني لصندوق تعاضد القضاة أسامة سعد خلال مؤتمر صحفي: لتشكيل لجان شعبية وللاستعداد لحراك شعبي واسع في كل المناطق الحاجة ليله محمد عارف المغربي درغوث (أرملة الحاج منير مارديني) في ذمة الله ملف استدعاء حاكم «المركزي» يتفاعل... وسلامة ينفي الأرقام المتداولة عن التحويلات مخاوف على الأمن الغذائي في لبنان بسبب الإقفال العام قرار المالية... مخالفة قانونية تزيد الأمور تعقيداً؟ ما هي تقنية إلغاء الضجيج في السماعات؟ 91 مليار دولار حجم الصفقات العقارية بين 2011 و2020 تحديات ما بعد الإقفال العام أكثر خطورة الحِراك يتصاعد صيداوياً: "موت من كورونا وما موت من الجوع" أسرار الصحف: أثيرت في اليومين الأخيرين أنباء عن شراء موظف فئة أولى أراضي واسعة في كوبا‎ زيتونة تختتم مشروع نساء مبادرات بلقاء تقييمي مدير شؤون الأونروا: عرضت مع حسن ومنيمنة والبزري لتفشي الجائحة في أوساط اللاجئين الفلسطينيين جريح بحادث سير على الكورنيش البحري في صيدا

خزعل ومناصران للأسير يغادرون «عين الحلوة»

صيداويات (أخبار صيدا والجوار + أخبار متفرقة) - الثلاثاء 07 تشرين ثاني 2017 - [ عدد المشاهدة: 1573 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بعد أبو الخطاب المصري وشادي المولوي وآخرين من المطلوبين البارزين الذين تمكنوا من مغادرة مخيم عين الحلوة من دون معرفة توقيت أو كيفية خروجهم، كشف النقاب أمس، أن المطلوب البارز ابراهيم خزعل، المتهم بالانتماء لكتائب عبد الله عزام قد يكون غادر المخيم برفقة شخصين آخرين مساء الجمعة الماضي ويعتقد أن وجهتهم سوريا. وتزامن ذلك مع تأكيد مغادرة المطلوبين اللبنانيين «أيمن م.» و«محمد ن.» وهما من مناصري الشيخ أحمد الأسير وكانا هربا إلى المخيم في فترة سابقة.
ورجّحت مصادر فلسطينية مطلعة أن يشهد المخيم خلال الفترة المقبلة تطورات مماثلة على صعيد ملف المطلوبين تحت وطأة ضغط القوى والفصائل الفلسطينية على المطلوبين المتواجدين داخل المخيم من خلال اللجان التي شكلت مؤخراً وتخييرهم بين تسليم أنفسهم طوعاً أو المغادرة أو التعرض للملاحقة والتوقيف.
وأوضح أمين سر القوى الإسلامية الفلسطينية في المخيم رئيس الحركة الإسلامية المجاهدة، الشيخ جمال خطاب أنه حتى الآن لم يتم التأكد من مغادرة خزعل المخيم. وقال خطاب لـ«المستقبل»: «سمعنا أن هناك أناساً (مطلوبين) غادروا المخيم وهؤلاء لم يتم التحقق من اسمائهم بعد لكن بالإجمال هناك أشخاص يخرجون، لأنهم لا يجدون أمامهم حلاً إلا بتسليم أنفسهم أو المغادرة. وهذا من شأنه أن يخفف من عبء ملف المطلوبين على المخيم».
وعن أسباب تصاعد وتيرة مغادرة المطلوبين المخيم، أشار خطاب إلى أن من الأسباب أن هؤلاء لم يعودوا يجدوا لهم من يغطيهم داخل المخيم وأيضاً إجماع القوى والفصائل على ضرورة معالجة ملف المطلوبين بأي طريقة، وبعض المطلوبين يرى أن الأحكام التي تصدر لا تشجعهم على تسليم أنفسهم فيلجأون إلى خيار المغادرة.   

@ المصدر/ رأفت نعيم - موقع جريدة المستقبل              


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 950906819
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2021 جميع الحقوق محفوظة