صيدا سيتي

د. ميشال موسى يلتقي تجمع المؤسسات الأهلية في صيدا المولات "تصفّر" والمستهلكون "يصفّرون" من ارتفاع الأسعار بين الشيخ خليل الصيفي والشيخ ابراهيم غنيم رحمهما الله تعالى الشيخ ابراهيم غنيم (رحمه الله) كما عرفته شجون ومطالب القطاع الإستشفائي في صيدا وخلاف في "التركي" حول لجنة أسرار الصحف: تعاني معظم البلديات من إفلاس مالي وعمليات صرف الموظفين وعناصر الشرطة البلدية مستمرة مذكرة بإقفال جميع المدارس بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف مسيرة غضب بمخيم عين الحلوة استنكارا للرسوم المسيئة للنبي محمد الحريري ترعى الخميس بحضور أيوب مؤتمر"التعليم عن بعد والتعليم المدمج" في كلية الآداب - الفرع الخامس في صيدا صندوق الزكاة - صيدا يشكر جمعية "أجيالنا": مستمرون بالعطاء لمحات من حياة الشيخ المربي إبراهيم غنيم رحمه الله تعالى نادي scuba bubble للغوص في صيدا ينظم رحلة غوص الى جزيرة رمكين الشيخ العلامة ابراهيم غنيم في ذمة الله مجلس بلدية صيدا برئاسة السعودي يهنىء بحلول ذكرى المولد النبوي الشريف تحديد مواعيد امتحانات الكولوكيوم للعام 2020 المفتي الشيخ سليم سوسان في رسالة المولد الشريف: التطاول على الرسول محمد (ص) فعل حقد وجهل وكراهية وعند الرد عليه يقولون انه التطرف والارهاب! ​المركز التربوي نشر فيديو حول أخلاقيات استخدام المتعلمين للانترنت أسامة سعد في مداخلة اذاعية: الحكومة التي يجري تشكيلها تهدف الى اعادة ترتيب السلطة بطريقة مجملة، وهي لا تستجيب لتحديات المرحلة راحة الحلقوم حلوى المولد بلا منازع في صيدا وغلاء الاسعار لم يفقدها وهجها مبارك للأستاذ الدكتور خالد ممدوح الكردي نيله الدرجة العلمية "أستاذ دكتور" من الجامعة اللبنانية

بين حقوق الأساتذة وإعتراض إدارات المدارس: هل يدفع أهالي الطلاب الثمن؟

صيداويات (أخبار صيدا والجوار + أخبار متفرقة) - الخميس 02 تشرين ثاني 2017 - [ عدد المشاهدة: 998 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

نفذت ​نقابة المعلمين​ في ​المدارس الخاصة​ إضرابها الذي كان مقرراً اليوم، بالرغم من الحديث عن أن الأجواء في لجنة الطوارىء التربوية كانت إيجابية، ما ينذر بتفاقم الأزمة بين إدارات المدارس والمعلمين، وسط التأكيدات من جانب إدارات المدارس بأن تطبيق القانون 46، في المدارس الخاصة، أسوة بتطبيقه في القطاع العام، يتطلب زيادة في الأقساط، ما يعني نقل المواجهة الحالية إلى ملعب الأساتذة والأهالي.
ويرى المعلّمون أن البيان الأخير الصادر عن الهيئة العامة للمدارس الكاثوليكية جاء ملتبساً، لا سيما لناحية إعلان المدارس الخاصة عزمها دفع متوجبات السلسلة في آخر كانون الأول بعد انجاز الموازنات وبعد موافقة لجان الأهل، معتبرين أن هذا الأمر يجعل السلسلة رهينة بمزاجية المدارس، كما أنه لم يتم التوافق على تاريخ دفع المستحقات للأساتذة ولم يتم إطلاعهم على ما تتضمنه هذه المستحقات وما ستدفعه المدارس.
وفي حين يؤكد نقيب المعلمين في المدارس الخاصة رودولف عبود أن النقابة بعيدة كل البعد عن السلبية، يشير إلى أن "ما يُحكى عن أجواء إيجابية لا ينطبق على الإيجابية التي يريدها الأساتذة"، ويشدد على أن القانون يجب أن يطبق بشكل فوري لا أن يصار إلى تأجيل تنفيذه، ويوضح أن المشكلة هي مع جميع المدارس الخاصة لكن المدارس الكاثوليكية هي التي تحمل لواء رفض دفع المستحقات، ويضيف: "يخترعون تضليلات لأن المشكلة ليست بالقانون أو ما يقال عن بنود غامضة بل في توقيته الذي لا يناسبهم".
ويوافق عبود، في حديث لـ"النشرة"، على أن هناك محاولات لتحويل الخلاف القائم إلى ما بين الأهل والأساتذة، لكنه يشير إلى أنهم والأهل في خندق واحد، ويرد على إدعاءات الإدارات بعدم القدرة على دفع المستحقات من دون زيادة الإقساط بالقول: "ليطلعونا على الموازنات السابقة".
من جانبها، تطالب عضو لجنة الأهالي في المدارس الخاصة غادة الأسطا، في حديث لـ"النشرة"، الدولة، التي أقرت سلسلة الرتب والرواتب، بايجاد حل لما يحصل اليوم، مؤكدة أن الأهل ليسوا ضد السلسلة ولا ضد الأساتذة.
وتوضح الأسطا أن المدارس تقول أنها كي تدفع الرواتب مضطرة لرفع الأقساط، في حين أن الأهل لا قدرة لهم على ذلك خصوصاً أن رواتبهم لم تتغير منذ سنوات، كما أنه تم إقرار ضرائب جديدة تؤثر على مداخيلهم، ما يعني أنهم سيكونون عاجزين عن دفع الأقساط في حال رفعها، كاشفة عن تجمع للجان الأهل، يوم الأحد المقبل عند الساعة الرابعة في ​ساحة ساسين​، للتأكيد على رفضهم زيادة الأقساط ومطالبة الدولة بايجاد حل.
من جانبه، يفضّل أمين عام المدارس الكاثوليكية في ​لبنان​ ​الأب بطرس عازار​، في حديث لـ"النشرة"، إنتظار ما سيصدر عن إجتماع إتحاد المؤسسات التربوية في لبنان غداً حول هذا الموضوع قبل التعليق على المستجدات، مؤكداً أن هناك نقاط غامضة في القانون تحتاج إلى توضيح، مشيراً إلى أن وزير التربية والتعليم العالي ​مروان حمادة​ وعد بالمعالجة من خلال لجنة التشريع والإستشارات، داعياً للعودة إلى ما قاله ​رئيس الجمهورية​ العماد ميشال عون حول هذا الملف.
بالنسبة إلى الحديث عن أن المدارس الخاصة مضطرة لرفع الأقساط لدفع المستحقات للأساتذة، يشير الأب عازار إلى وجود مطالبة للدولة بأن تتولى هي تسديد فرق الرواتب الذي فرضته من خلال إقرار مجلس النواب القانون 46، قائلاً: "هذا الأمر يحول دون رفع الأقساط وإلا ستكون المدارس مجبرة على رفعها"، كاشفاً أن وزير التربية والتعليم العالي وعد بحمل هذا المطلب إلى مجلس النواب.
في المحصلة، لا تزال تداعيات إقرار قانون سلسلة الرتب والرواتب في المدارس الخاصة مستمرة، في حين يدفع الطلاب الثمن من خلال تعطيل الدروس عبر الإضرابات، ومن الممكن أن يدفع ذويهم الثمن الأكبر لاحقاً عبر رفع الأقساط بحال لم تتدخل الدولة لتسديد الفوارق بالرواتب، كما تطالب إدارات المدارس.

@ المصدر/ موقع النشرة 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 942825194
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة