صفحة عقارات صيدا سيتي
استلم فوراً .. وقسط على خمس سنوات: حي الوسطاني - بقسطا - الشرحبيل - بعاصير - الرميلة - الوردانية
ألوان وألحان مركز لتعليم الرسم والعزف على البيانو بالإضافة إلى تلوين تحف من السيراميك - 57 صورة للإيجار شقة طابق ثاني مساحة 200 متر مربع في بناية خاصة - آخر تعمير حارة صيدا مركز اشبيليا الثقافي - صيدا قدم عرضا خاصا لفيلم "يا عمري" وحوار مع مخرجه هادي زكاك بحضور بهية الحريري - 14 صورة المحكمة العسكرية تحاكم رقيبا بجريمة قتل زوجته وعشيقها أبو عرب تفقد مخيم المية ومية: للجهوزية وتحقيق الأمن الكامل للأهالي روتارأكت صيدا أقام "bake sale‏" ونشاطا بيئيا في سبوت صيدا - 29 صورة الإعلان من سراي صيدا عن صدور أول مجموعة سندات لبيوت التعمير بعد انتظار دام ستة عقود - 28 صورة التواصل مع الجمهور وتعزيز الثقة بالنفس مع سفير الإعلام العربي في لبنان الصحافي زكريا فحام إمرأة لا يمكنها فتح يديها بسبب استخدام الهاتف بكثرة + فيديو وزارة الثقافة أعلنت عن بدء قبول طلبات الترشح للمشاركة في بينالي البندقية اللواء أبو عرب يلتقي وفد الجهاد الإسلامي في مكتبه بعين الحلوة - 3 صور شبكة المؤسسات التربوية في لبنان تطلق سلسلة كتب للتربية الإسلامية - 7 صور أسامة سعد يستقبل وفدا من الجمعية اللبنانية لمرضى التصلب اللويحي ومدير أكاديمية رفيق يونس - 4 صور ابتكار ضمادة تراقب نوم المرضى توقف أساتذة العلوم الاقتصادية -1 عن التدريس استنكارا للتعرض لمديرها لماذا تزيد حاسة الشم عند الحوامل؟ وكيف يتغلبن عليها؟ شاب مفقود من بلدة عين الذهب العكارية الدفاع المدني: سحب زورق لصيد الأسماك في صور إطلاق مهرجان تيرو الفني الدولي في المسرح الوطني اللبناني - 5 صور كهرباء لبنان: عزل الباخرة فاطمة غول من أجل فصل إسراء سلطان
World Gym: Opening Soon In SaidaDonnaشقق فخمة للبيع في منطقة شواليق على مسافة 8 كيلومتر من ساحة النجمة في صيدا - 14 صورةجديد مشاريع الأمل السكنية ( الأمل4 و 5 ) أسعار مميزة وتقسيط مريح، شقق سوبر ديلوكس فخمةمؤسسة مارس / قياس 210-200للبيع شقق فخمة بأسعار مميزة ومواصفات عالية في مشاريع الغانم - 20 صورةاشتر شقة واستلم فوراً .. نقداً أو بالتقسيط مع تسهيلات بالدفع لمدة 150 شهراً
4B Academy Ballet

الشهاب في رمضان محاضراً: (وما الصائم إلاّ صابراً)!

مقالات ومقابلات وتحقيقات صيداوية - الجمعة 02 حزيران 2017 - [ عدد المشاهدة: 2225 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ بقلم منح شهاب - موقع صيدا سيتي: 

لذلك، كان أجر الصبر عظيماً!.. إذ ليس بالأمر الهين منع المرء نفسه من حين يتبين الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر تتوارى الشمس في الحجاب، عن إتيان كثير مما حبب إليها، والإستمرار على ذلك شهراً وهو إن وفق في ذلك سنة إلاّ شهراً قد يكون قضاها في منأى عن الهداية، فقد وفق إلى تربية تلك الموهبة الغالية التي يجدر بالمرء أن يروَّضها ويقويها، ليستطيع الإقدام بدل الإحجام، حين يناديه عمل من الأعمال التي لا يكتب لها الحياة إلا بذلك وما إليه، وكم نشكوا أيها الصيداويون نقائص؟ ترجع أسبابها إلى ضعف الإرادة وترددّها، سواء أكانت تلك النواقص فرديّة أم اجتماعية؟ أضيفوا إلى ذلك ، أن كل فرد محتاج إلى قوة إرادة متجلدة للحادثات، لأنه عرضة لمصاعب حدثان الدهر ومصائبه، مبتلى بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات مما لا يحمله إلاَّ الصابرون، كما أن بيئة المرء كثيراً ما تحاول سوقه بتيارها وما فيه من ترهات الشهوات والمغريات كما يساق غثاء السيل؟ فإذا لم يكن له من قُوى نفسه ما يبعث الشجاعة في مقاومة الآفات، غلبته على أمره ففقد نفسه وفقدته أمته إذ أمسى فيها عضواً أشَّل وجرثومة فساد. والصائم الذي ذلل عنفوان أهوائه بإطاعته أمر بارئه، فأصبح يقول لمن سابّه: (إني صائم)، يهون عليه بعدُ أن يقهر كل ما يأباه الدين وتدعوا إليه النفوس الامارة بالسؤ، وتغري به المدنية الطائشة، وترغب فيه شياطين الإنس والجن يوحي بعضهم إلى بعض زخرف القول غروراً، وصعوبة الجهاد تكون عند الصدمة الأولى، فإذا هي ذُللت، صار سهلاً تذليل ما بعدها.. وساد العقلُ العاطفة وتطهرت الجوارح من سيئات القول وآفات العمل وأمكن التلائم بين عملي الروح والمادة بواسطة الصيام، وأصبح أهلاً في جهاده هذا، لأن يباهي به الله تعالى ملائكته، وقد عرف الحق، فثبت عليه، وما أحوجنا أيها الصيداويون إلى الثبات على المبدأ الصدق (والذين جاهدوا فينا لنهدينهم سبلنا)!.. هذا هو الصوم الذي فرضه الله سبحانه علينا.. لا الصوم الذي أصبح لدى كثير من المسلمين كنواة فقدت قواها الحيوية، فغدت كقطعة من جلمود صخر، فالصائم بملأ البطن وينام الضحى، ويستيقظ فجراً ولا يدع الغيبة، ولا يحجم عن نظر الريبة، فإذا أذن المغرب أسرع للتعويض عماَّ فاته أضعافاً، فإذا انتهى يمم وجهه شطر المقاهي والملاهي أو مجالس (أراكيل) ولغو؟ وهو يريد بعد هذا للصيام فوائد؟ والعقل ينتظر لصيامه هذا مضرات.. وفي الحديث الشريف (بعداً لمن أدرك رمضان فلم يُغفر له، إذا لم يغفر له، فمتى؟!) وبعدُ فقد قال رسول الله – صلى الله عليه وعلى آله وأتباعه – لأصحابه يوماً وقد حضر رمضان: (أتاكم رمضان شهر بركة، يغشاكم الله فيه؛ فينزل الرحمة، ويحط الخطايا، ويستجيب الدعاء، ينظر الله تعالى إلى تنافسكم فيه، ويباهي بكم ملائكته، فأروا الله تعالى من أنفسكم خيراً، فإن الشقيَّ من حرمَّ فيه رحمة الله عز وجلّ).
فاللهم تقبَّل منا صيامنا وصلاتنا وقيامنا وسجودنا وركوعنا وتلاوة القرآن! وزكاتنا.. واعفو عنا وعن والدينا وأجيرنا جميعاً في صيدا من النار (اللهم آمين، آمين، آمين)! فإن دموعنا تخفق لقولك الحق: (هل أتى على الإنسان حين من الدهر لم يكن شيئاً مذكورا..) وقولك العظيم: (ألا يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير..)!!


 
رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 879594998
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2018 جميع الحقوق محفوظة