صيدا سيتي

سرعتنا زادت وسعرنا واقف ورح نوفر عليك .. إدفع 50 ألف واحصل على 3 أشهر مجاناً عن جديد إنعكاس الأزمة اللبنانية على أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان جريحان في حادث بين 5 سيارات في صيدا دعوة لحضور ندوة فكرية سياسية حول: "صفقة القرن" في قاعة بلدية صيدا منيمنة عرض مع مفوض الأنروا أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان والتحديات التي تواجهها الوكالة إنعاش حالات توقف قلب مفاجىء في سراي صيدا ! عرض خاص لطلاب الشهادات الرسمية من معهد Saida Learning Center روضة جمعية رعاية الطفولة والأمومة تعلن بدء التسجيل للعام الدراسي 2020-2021 دبور يستقبل اسامة سعد وتأكيد على دعم الموقف الفلسطيني الرسمي والشعبي جولة لمراقبي الاقتصاد في جزين وانذارات للمخالفين العثور على فتاة مفقودة في صيدا شؤون اللاجئين الفلسطينيين واوضاع المخيمات بين دياب وكوبيتش ووفد الاونروا انقاذ سلحفاة بحرية علقت بمحطة التبريد في معمل الزهراني الحريري التقت ضو وشمس الدين ورؤساء بلديات والمونسنيور الأسمر وقضاة محكمة صيدا الشرعية الرعاية تستضيف محمد حسن صالح للحديث حول واقع التجارة والصناعة والزراعة في الجنوب " أولويات حقوق الطفل والإستجابة لها" .. في بلدية صيدا جمعية النداء الإنساني تُخرّج دفعة من قادة المستقبل إلى كل لبنان أبناء الرعاية في ضيافة مطعم وفرن عجينة للبيع فان مبرد ماركة CMC طراز VERYCA تاريخ الصنع 2018م طقس متقلّب يسيطر على الحوض الشرقي للمتوسط حتى مساء الجمعة

عبد الله العمر: وجعلنا من الماء كل شيء حي... دروس وعبر؟

أقلام صيداوية - الإثنين 21 تشرين ثاني 2016 - [ عدد المشاهدة: 842 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ بقلم الشيخ عبد الله العمر: 

قال تعالى في كتابه العزيز {وجعلنا من الماء  كل شيء حي}. وقد ورد ذكر الماء ثلاث وستين مره في كتاب الله العظيم. ويمكن القول ان الحياة هي الماء ولا حياة بدون هذا السائل العذب  الشفاف. والذي لو شاء الله خالقه وموجده لجعله ملحا اجاجا. قال تعالى {افرأيتم الماء الذي تشربون أأنتم انزلتموه من المزن ام نحن المنزلون} {لو نشاء جعلناه اجاجا فلولا تشكرون}. ولو شاء سبحانه لجعله غورا، اي في مكان سحيق لا يمكن استخراجه. وقد تليت هذه الايه عند احد المتجبرين فقال باستهزاء تأتي به الفؤوس والمعاول، فنام تلك الليله فذهب ماء عينيه وعمي.

ولقد أنعم الله على نبيه ابراهيم وولده إسماعيل عليهما السلام بنعمه الماء استجابه لدعوه ابرهيم خليل الرحمن {رب اني اسكنت من ذريتي بولد غير ذي زرع عند بيتك المحرم ربنا ليقيموا الصلاه} وقد كان المقصد من ذكر الواد الذي لا زرع فيه ان ييسر الله أسباب الحياه لينبت النبات وتطلع الثمار ولا يكون هذا ممكنا الا بوجود الماء.

وعمليه وجود الماء بحد ذاته هي من قدره الله التي لا ينازعه فيها أحد. فهي عمليه تبدأ ببخار الماء الذي يصعد من المحيطات والبحار ويكثف في طبقات الجو العليا وينزل الماء. يقول تعالى {افرأيتم الماء الذي تشربون اانتم انزلتموه من المزن ام نحن المنزلون}. والإنسان وهو ممن تشملهم الايه {كل شيء حي} وآيه {والله خلق كل دابه من ماء} قال بعض العلماء في تفسير الايه ان كل مخلوق في الأرض لفرط احتياجه للماء وقله صبره عنه فكانهما متلازمان بحيث يستحيل وجود أحدهما بدون الآخر.

وقد غزا الانسان الفضاء وصعد سطح القمر فهل وجد اثرا للحياه فيها قطعا لا. والماء وهو نعمه من نعم الله التي ينبغي الحفاظ عليها وعدم الإسراف فيها ولو شاء في عباده للحديث لا تسرف في الماء ولو كنت على نهر جار.

فالماء ليس من ضرورات الحياه وحسب بل هو الحياه. ويمكن القول لما ثبت بالعلم والتجربه انه يمكن الإنسان ان يحيا أربعين يوما بوجود الماء وبدون طعام منه، ولكن بالمقابل قد لا يمكنه أن يحيا أكثر من أربعين ساعه او أكثر بقليل بدون الماء.

ويحضرني في هذا المقام ما جاء عن الخليفه المسلم هارون الرشيد رحمه الله عنه طلب من عالم عنده ان يعظه ويذكره فلم يجد هذا العالم من ان يكون وعظه بالماء فقال: يا امير المؤمنين هب انك كنت في صحراء وانقطعت لم ارسلت، واحتجت لكوب ماء، فماذا انت دافع تلقاء الحصول عليه؟ فقال الخليفه: نصف ملكي. فقال العالم: وما تدفع اذا منعت صرف الماء بعد شربه؟ قال الخليفه: نصف ملكي الآخر. (ان في ذلك لعبره لمن يخشى).


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 924641704
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة