صيدا سيتي

مجلس الأمن الفرعي التأم في سرايا صيدا برئاسة ضو الدكتور عبد الرحمن البزري يشارك في حملة "خليك بالبيت" في صيدا "هلع" الكورونا"والضائقة المعيشية هاجسان يؤرقان أبناء صيدا الموت القادم إلى السجون: أطلِقوا سراح آلاف الموقوفين المضمونون محرومون من أدوية الأمراض المستعصية! كمّامات «فلسطينية» في المخيمات لبنان يقترب من عودة النفايات لتغرق الشوارع بالفيديو ... تصفيق شكر في صيدا للجسم الطبي من أطباء وممرضين في المستشفيات برنامج البث التليفزيوني لصفوف الشهادات من الاثنين 30-3-2020 حتى الخميس 2-4-2020 المرأة ودورها في مواجهة فيروس كورونا - بقلم سهى أحمد خيزران شكر على التعازي بوفاة الحاجة غادة أديب فطايرجي مَنْ المُستفيد من إجراء التوقيت الصيفي؟! الحلّاق في صيدا يعود إلى "أيام زمان"... حملة "خليك بالبيت" انطلقت أحمد الحريري: الضجة حول المغتربين هي للملمة جراح ملحمة الفاخوري وضع أول غرفة للتعقيم عند مدخل حي النبعة في مخيم عين الحلوة ما صحّة وجود مصاب بالكورونا في مستشفى "حمود الجامعي" في صيدا؟ تحويل مصري يعمل في صيدا إلى مستشفى الحريري للتأكد من حالته من أجواء صيدا اليوم بعدسة محمد عماد أبو شامة تعميم حول احتساب ساعات متعاقدي المواد الإجرائية قداديس وصلوات في كنائس صيدا على نية الشفاء من الفيروس

عبد الله العمر: طول الأمل وبغتة الأجل؟

أقلام صيداوية - السبت 15 تشرين أول 2016 - [ عدد المشاهدة: 1109 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ بقلم الشيخ عبد الله العمر: 

زخرت ايات القرآن الكريم بالحديث عن طول الامل وما يندرج في معناه، وكذلك الاحاديث النبويه. وطول الامل يمكن اختصار مغزاه بانه هو الاستمرار في الحرص على الدنيا  والانكباب عليها مع الاعراض عن الاخره. وليس الامل بحد ذاته هو المنهي عنه. فمن يعش بلا امل لا غد له ولا مستقبل والاسلام دين الامل والعمل.

ولكن المذموم هو الاسترسال فيه الى درجه غلبته على ما في قلب صاحبه  فيصبح همه الدنيا.  بل هي اكبر همه وقد كان من دعاء النبي عليه الصلاه والسلام "اللهم ولا تجعل الدنيا اكبر همنا ولا مبلغ علمنا" ومن الايات الكريمه التي حكت عن الامل تحديدا وما يماثله نختصرها في آيتين اولا في عموم الكافرين {ذرهم ياكلوا ويتمتعوا ويلههم الامل فسوف يعلمون}. حيث ان المراد هنا بيان ان الكافرين لا هم لهم ولا غايه ترتجى من دنياهم الا ان ياكلوا ويتمتعوا بطول الامل بدنياهم حتى يعلموا حقيقه مالهم بعد الموت.

واما ما كان خاصا في المخاطب بهم وهم اليهود الذين تميزوا عن الناس بانهم اشدهم حرصا على الحياه ايه حياة كانت مهما كانت حقارتها ووضاعتها فالمهم البقاء فيها اكبر قدر ممكن ولو بلغ الف سنه {ولتجدنهم احرص على حياه ومن الذين اشركوا يود احدهم لو يعمر الف  سنه}. مع ان هذا الامد الطويل من العمر عاشه فعلا سيدنا نوح عليه السلام لقوله تعالى:{فلبث في قومه الف سنه الا خمسين عاما}.  ولما سئل عن هذا العمر المديد قال: (كأني دخلت دار له بابان دخلت من باب  وخرجت من باب) وفي الحديث الصحيح "لا يزال قلب الكبير شابا في اثنين حب الدنيا وطول الامل" . وللناس في تقديرهم لطول الامل وقصره مراتب فاشدهم من ذكرهم القرآن من اليهود الذين سبق وذكرنا عنهم الايه. ويليهم في هذه الدرجه من يامل البقاء إلى الهرم وهو اقصى العمر، ومنهم من يامل الى سنه فلا يشتغل بتدبير ما خلفها  فلا يقدر لنفسه وجودا في عام مقبل ومثل هذا يستعد في الصيف للشتاء وفي الشتاء للصيف فاذا جمع ما يكفيه لسنته اشتغل بالعباده.

ومنهم من يرجع امله الى يوم وليله ولا يستعد الا لنهاره واما الغد فلا. وافضل من ذكرنا جميعا من عدهم سيدنا علي كرم الله وجهه عمار الدنيا وزهاد الاخره معا في قوله المشهور(اعمل لدنياك كانك تعيش ابدا واعمل لاخرتك كانك تموت غدا). وطالما ان العبد لا يعلم متى يطرق الباب اجله عليه ان يستحضر هذا الاجل كانه واقع به لساعته. وبذات الوقت لا يتوقف عن العمل ساعيا في رزقه  في يومه وغده  وهكذا يكون قد ربح الدنيا ولم يخسر الاخرة. واما من غلبه طول الامل واستولى عليه فلا يناسبه الا قول الشاعر ( يا من بدنياه اشتغل وغره طول الامل الموت ياتي بغته والقبر صندوق العمل).


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 927286095
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة