صيدا سيتي

أسامة سعد على تويتر: العفو عن العملاء قرار سياسي .. مصيبة جديدة من مصائب التفاهم الكبير الإعلامي طارق ابو زينب العائد من الديار المقدسة بعد اداء مناسك الحج: لإطلاق منصة اعلامية تضيء على جهود المملكة في خدمة الحرمين وحجاج بيت الله الحرام - 4 صور جريح بشجار وإطلاق نار في عين المريسة.. إليكم التفاصيل إخماد حريق هشير ونفايات قرب محلات يوسف ارقه دان من جهة الكورنيش الجديد - 3 صور إصابة أكثر من 70 شخصاً بفيروس الكبد في مخيم الرشيدية تزيين شوكولا لكل أنواع المناسبات من Choco Lina ـ 22 صورة النادي المعني يشارك في بطولة الجنوب في الكيوكوشنكاي – المرحلة الثانية، ويحصد مراكز متقدمة - 6 صور جريحان نتيجة إصطدام سيارة بعمود إنارة في بقاعصفرين ـ الضنية الجمارك يوقف كميات مهربة من الرمان والحامض في طرابلس إعتصام للحملة الوطنية لحماية مرج بسري ضد مشروع سد بسري وكلمات ناشدت المسؤولين إعادة النظر بالموضوع رئيس دائرة مياه جزين يعقد لقاءا مع أهالي بلدة قيتولي في صالون كنيسة البلدة - 4 صور في معرضها "حكاية صياد من صيدا" رولا جواد.. صيادة شباكها العدسة! تعميم صورة المفقود نبيل سيف الدين نقاش عام في جمعية خريجي المقاصد بعنوان: "حق الوصول إلى المعلومات في العمل البلدي" بدعوة من "صوت الناس" وجمعية "نحن" - 20 صورة إخماد حريق هشير وقصب وهشير في بلدة القرية الدكتور صلاح الدين أرقه دان يزور سفير لبنان الجديد بدولة الكويت جان معكرون مكتب مكافحة المخدرات المركزي بالتنسيق مع المجموعة الخاصة يوقف مروجي مخدرات من بينهم رجل وزوجته ينشطون في محلة حرش تابت ويضبط كمية منها - صورتان مشاركة مهمة للبطل "سعد الدين الهبش" في بطولة آسيا في أندونيسيا .. والأنظار تتجه إليه عرض فيلم وثائقي "ثلاث كاميرات مسروقة" في قاعة الشهيد ناجي العلي في مخيم عين الحلوة - 30 صورة الحريري أطلقت التحضيرات لـ"منتدى التعليم والتمكين والقدرات الإبداعية" وأعلنت أن صيدا ستكون اول من يطبق "مشروع الرقم الإلكتروني لكل تلميذ" - 19 صورة

منح شهاب: صيدا و(الإفطارات الرمضانية)

أقلام صيداوية / جنوبية - الثلاثاء 14 حزيران 2016 - [ عدد المشاهدة: 1641 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ بقلم منح شهاب: 

الإفطارات الرمضانية في صيدا تكثر فيها الأطعمة الدسمة؟ ونحن نتناول معها – شراباً – من المرطبات المنعشة، كالسوس، والخروب، والتمر هندي، والجّلاب، والقمر الدين، والنقوع، وغيرها من الكوكتيل، و عصير الفواكه المختلفة، والمياه الغازّية... ثم نتناول معها كذلك الحلويات الصيداوية الفاخرة: كالعثملية، والقطايف بجبنة، أو القشطة، وحلاوة الجبن والمفروقة، والمدلوقة، والكنافة، والكّولاج، وعيش السرايا، و البقلاوة الحدف، والشعيبيات... وفي السهّرية، البوظة التركية (بالجوز والفستق، واللوز والبندق) وما يلحق بنا في السحور من المهلبية، والتمرية، والرز بحليب...

ثمّ نلاحظ بعد هذا كله أن نومنا كان مضطرباً؟ وأن نهوضنا في الصباح ثقيلاً؟ وأن قوانا العضلية ضعيفة؟ وقوانا العقلية مرتبكة؟ ونشعر في طوالع النهار بتعب شديد؟ لا نعرف له سبباً؟ فنجد أنفسنا مدمّرين؟ ومحطمين؟؟ لا قدرة لنا على العمل؟ سواء كان العمل بدنياً؟ أم عقلياً؟... ولما كان لكل حادث من سبب، فإذا بحثاً جيداً، وراجعنا بفكرنا ما أكلناه، وجدنا أننا لم نراع حدود الإعتدال في الأكل – كل منّا أكول نَهِم –  يدارك اللقم لا يخشى الغصص؟ تلقماً – ليبتلع أزرار القُمُص؟؟ وأن هذا هو السبب فيما شعرنا به من التعب، والأضرار ناشئة بالإفراط عن إجهاد الأعضاء الهضمية، يتبعها الأرق، والدوار، وأعراض تسمّميه، حقيقية، ممّا توّلد أمراضاً شتى؟ تساعد على تقصير حياتنا؟ وتدمير صحتنا؟...

فهل فمنا لنا؟ أيها الصيداويون؟؟ ومعدتنا ليست لنا؟.. إرحموا بطونكم في الإفطار، و هذه صحتكم.


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 911255460
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة