صيدا سيتي

صيدا: وفاة عسكري اثر اصابته بطلق ناري في ثكنة زغيب المفتي الحبال استقبل النائب بهية الحريري وشخصيات متضامنة: ندين ونرفض اي اعتداء على الناس الآمنين سواء على المشايخ أو غير المشايخ بلدية صيدا: نتائج فحوصات PCR للمتخالطين مع مصابين بكورونا .. "سلبية" قيادة الجيش: منع العسكريين المتقاعدين من ارتداء البزات العسكرية أو أي من متمماتها صفدية ممثلا النائب الحريري يزور اللواء المقدح معزيا المفتي سوسان ادان الاعتداء على المفتي الحبال: اساءة لكرامة العلماء والعقلاء والشرفاء تيار الفجر يدين ويستنكر الإعتداء على المفتي الشيخ مدرار الحبال مؤسسات الرعاية تطلق قافلة كرمال بيروت برعاية بلدية صيدا وبالتعاون مع تجمع المؤسسات الاهلية البزري يتصل بالمفتي حبّال مطمئناً وشاجباً التعرض لمقامه وقفة امام قصر عدل صيدا للمطالبة بتحقيق شفاف عن انفجار بيروت دريان اتصل بحبال مطمئنا: نطالب الاجهزة الامنية بمعاقبة المعتدين حمود استنكر الاعتداء على المفتي الحبال جمعية تجار صور استنكرت الإعتداء على المفتي حبال في صيدا مطلوب عاملة نظافة للعمل داخل المنزل بشكل يومي في منطقة الشرحبيل مطلوب عاملة نظافة للعمل داخل المنزل بشكل يومي في منطقة الشرحبيل السعودي: الإعتداء على سماحة المفتي مدرار الحبال تطاول على صيدا وأهلها ومس بكل القيم فلسطينيو المخيمات يتضامنون مع لبنان المنكوب: وسلام من القدس الى بيروت صيدا تواصل تضامنها مع العاصمة المنكوبة... إرسال قافلة "كرمال بيروت" اليوم هيئة علماء المسلمين تستنكر الاعتداء على سماحة المفتي الحبال الجماعة الاسلامية تستنكر الاعتداء على المفتي مدرار الحبال وتتابع الموضوع مع الجهات المعنية

منح شهاب: صيدا و(الإفطارات الرمضانية)

أقلام صيداوية - الثلاثاء 14 حزيران 2016 - [ عدد المشاهدة: 1720 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ بقلم منح شهاب: 

الإفطارات الرمضانية في صيدا تكثر فيها الأطعمة الدسمة؟ ونحن نتناول معها – شراباً – من المرطبات المنعشة، كالسوس، والخروب، والتمر هندي، والجّلاب، والقمر الدين، والنقوع، وغيرها من الكوكتيل، و عصير الفواكه المختلفة، والمياه الغازّية... ثم نتناول معها كذلك الحلويات الصيداوية الفاخرة: كالعثملية، والقطايف بجبنة، أو القشطة، وحلاوة الجبن والمفروقة، والمدلوقة، والكنافة، والكّولاج، وعيش السرايا، و البقلاوة الحدف، والشعيبيات... وفي السهّرية، البوظة التركية (بالجوز والفستق، واللوز والبندق) وما يلحق بنا في السحور من المهلبية، والتمرية، والرز بحليب...

ثمّ نلاحظ بعد هذا كله أن نومنا كان مضطرباً؟ وأن نهوضنا في الصباح ثقيلاً؟ وأن قوانا العضلية ضعيفة؟ وقوانا العقلية مرتبكة؟ ونشعر في طوالع النهار بتعب شديد؟ لا نعرف له سبباً؟ فنجد أنفسنا مدمّرين؟ ومحطمين؟؟ لا قدرة لنا على العمل؟ سواء كان العمل بدنياً؟ أم عقلياً؟... ولما كان لكل حادث من سبب، فإذا بحثاً جيداً، وراجعنا بفكرنا ما أكلناه، وجدنا أننا لم نراع حدود الإعتدال في الأكل – كل منّا أكول نَهِم –  يدارك اللقم لا يخشى الغصص؟ تلقماً – ليبتلع أزرار القُمُص؟؟ وأن هذا هو السبب فيما شعرنا به من التعب، والأضرار ناشئة بالإفراط عن إجهاد الأعضاء الهضمية، يتبعها الأرق، والدوار، وأعراض تسمّميه، حقيقية، ممّا توّلد أمراضاً شتى؟ تساعد على تقصير حياتنا؟ وتدمير صحتنا؟...

فهل فمنا لنا؟ أيها الصيداويون؟؟ ومعدتنا ليست لنا؟.. إرحموا بطونكم في الإفطار، و هذه صحتكم.


دلالات : منح شهاب
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 936695337
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة