صيدا سيتي

الحسن طلبت في تعميمين من المحافظين تنظيف الاقنية ومجاري المياه قبل الشتاء وتكثيف العناصر البلدية مع افتتاح المدارس منعا للحوادث نقابة مالكي العقارات والأبنية المؤجرة: نرفض إجراء أيّ تعديل على قانون الإيجارات الجديد ادارة السير والمركبات: استيفاء رسوم السير مع غرامات مخفضة صفارات الانذار تطلق من مساجد المخيمات الفلسطينية تدريس خصوصي في المنزل مع Home Education: أسعار مدروسة ومناسبة للجميع نقابة أصحاب المحطات وتجمع شركات توزيع المحروقات: اضراب عام في 29 آب كركي أصدر قرارات قضت بفسخ عقود أطباء وصيادلة ومستشفى ومختبر وإنذار آخرين مفاجأة "أورينت كوين": رحلتان الى جزيرتي "لارنكا" و"ليماسول" - قبرص في أيلول إضراب عام في مخيم عين الحلوة رفضا لقرار وزارة العمل هل يُعكّر ملف عمل الفلسطينيين صفو جلسة الحكومة اليوم؟ الصيغ المطروحة لمُعالجة العمل ووجود اللاجئين الفلسطينيين في لبنان ضبط 3 شاحنات مهربة عند مداخل صيدا الأواني الفارغة تتصدر مسيرة عين الحلوة.. ضجيج غضب يعبر عن الجوع والفقر - 6 صور النروجية بالتنسيق مع اللجنة الشعبية تجول في "تجمع اوزو" لوضع اللمسات الأخيرة إستعداداَ لبدء مشروع الترميم - 10 صور تعرفوا على برنامج العلاج بالموسيقى Music Therapy ـ 14 صورة هيئة العمل الفلسطيني تعلن الإضراب العام والإقفال التام لمداخل المخيم غدا الخميس - 12 صورة "المعلومات" توقف مشتبهاُ بسرقة محل مجوهرات في صيدا لمرتين متتاليتين اختتام دورة التعلم باللعب Gaming and Learning ـ 38 صورة مخاوف فلسطينية من تجفيف منابع الأنروا ضو أمام رؤساء الوحدات الادارية في الجنوب: تفعيل العمل بتقديم الخدمة الأفضل والأسرع للمواطن - 4 صور

161 عملية نشل و112 حادثة إطلاق نار و191 سيارة مسروقة حصيلة الاعتداءات المنظمة في المناطق خلال كانون الثاني الماضي

لبنانيات - الثلاثاء 29 آذار 2005 - [ عدد المشاهدة: 806 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المستقبل
سجّل الشهر الأول من العام الحالي أعداداً كبيرة من الجرائم على اختلاف أنواعها وأشكالها، حفلت بعمليات السلب والنشل وسرقة السيارات وحوادث إطلاق النار.
فقد بلغ عدد السيارات المسروقة نحو 200 سيارة من مختلف الأنواع والموديلات، كان اللافت فيها فقدان 85 سيارة من محافظة جبل لبنان وحدها.
أما عمليات السلب، فقد بلغ عددها 43، طالت إضافة الى اللبنانيين عدداً من العمال الأجانب لا سيما منهم السوريون والسيرلانكيون. وطالت عمليات النشل أيضاً لبنانيين وآخرين من مختلف الجنسيات والتي بلغ عددها 118 بينها 48 عملية وقعت في مختلف الأحياء والمناطق في مدينة بيروت.
أما حوادث إطلاق النار، فقد بلغت 112 حادثاً بينها 35 حادثاً وقعت في محافظة لبنان الشمالي وحدها وأدت الى جرح 27 مواطناً بجروح متفاوتة ومختلفة.
سرقة السيارات
يكاد لا يخلو يوم من أيام الأسبوع إلا وتسجل فيه التقارير الأمنية الصادرة عن مختلف الأجهزة الأمنية سرقة أكثر من خمس سيارات كمعدّل وسطي على الأقل. وتعثّر القوى الأمنية كما أصحاب السيارات في كثير من الأحيان على سياراتهم متوقفة في مناطق قريبة من أماكن سكنهم، حيث تبيّن أن العشرات منها سرقت بهدف التنزّه بها أو الانتقال من مكان الى آخر، غير أن مصير العشرات يبقى مجهولاً ولا يتم الكشف عنه نهائياً.
ويبدو أن السارقين متخصصون بأنواع معيّنة من السيارات وهذا ما ستبيّنه الأرقام. فقد تمكن لصوص السيارات في هذا الشهر من سرقة 191 سيارة من مختلف المناطق توزعت بين المحافظات وفقاً لما يلي:
85 سيارة من محافظة جبل لبنان، 53 سيارة من مدينة بيروت، 33 سيارة من محافظة الشمال، 13 سيارة من محافظة البقاع، 7 سيارات من محافظتي الجنوب والنبطية.
في جبل لبنان، حيث تسجل أعلى نسبة جرائم في لبنان على الإطلاق، تمكن لصوص السيارات من سرقة 85 سيارة كان البارز فيها هو سرقة 17 سيارة من مناطق برج البراجنة، الحدث وحارة حريك ستة من كل من المحلتين الأوليين وخمسة من الأخيرة وهذه المناطق قريبة بعضها الى بعض جغرافياً ولا يحتاج التنقّل بينها سوى دقائق معدودة، سيما وأن عمليات السرقة تتم ليلاً، الأمر الذي يفسّر وجود عصابات سرقة منظمة تسرح وتمرح.
كما سرقت عشر سيارات من منطقتي الدكوانة والجديدة مناصفة أيضاً وهما قريبتان من بعضهما البعض تماماً كحالة المناطق المذكورة آنفاً.
في بيروت، أمكن رصد بعض الأرقام التي تبيّن المناطق الأكثر استهدافاً من قبل لصوص السيارات، وشكّلت المنطقة الأشرفية ومحيطها محط الأنظار حيث سرق منها 12 سيارة وهي أعلى نسبة سرقة سيارات من محلة واحدة وتشكل ضعفي ما سرق من محلتي الطريق الجديدة ووسط بيروت بست سيارات لكل منها، وخمس سيارات في محلة عين المريسة وواحدة من مختلف الأحياء في مدينة بيروت.
سرق من مناطق الشمال والبقاع والجنوب والنبطية 53 سيارة أي ما يوازي ما سرق من سيارات في بيروت لوحدها، وبينما سرق من الشمال 33 سيارة فإن ما سرق من البقاع هو 13 سيارة أي ضعفا ما سرق في الجنوب والنبطية من سيارات.
محلة الميناء حلّت في المركز الأول من حيث عدد السيارات المسروقة، إذ سرق منها أكثر من سبع سيارات في حين سرق من طرابلس والبترون ست سيارات موزعة بينهما بالتساوي.
توزعت أنواع السيارات المسروقة في مختلف المحافظات على النحو الآتي:
72 سيارة مرسيدس، وهو الطراز رقم واحد المطلوب لدى السارقين،
41 سيارة هوندا، وهي السيارة التي حلّت في المركز الثاني بعد المرسيدس مباشرة20 سيارة تويوتا، عشر سيارات ب.أم.، عشر سيارات نوع جيب مختلف الطرازات، ثلاث سيارات من نوع نيسان، 35 سيارة من طرازات مختلفة.
يبقى القول إن عمليات السرقة التي تستهدف السيارات لم تمنع عدداً لا بأس به من الضحايا من العثور على سياراتهم بعد فقدانها بأيام إما من قبلهم مباشرة أو بواسطة القوى الأمنية.
عمليات السلب
تتواصل عمليات السلب المسلّح بمختلف أشكاله في أرجاء واسعة من الأراضي اللبنانية، وقامت "المستقبل" بإحصاء للعمليات التي وقعت في الشهر الأول من العام الحالي فتبيّن أن عددها 43 عملية طالت عدداً كبيراً من اللبنانيين وأشخاصاً آخرين من جنسيات مختلفة بينهم سبعة سوريين وثمان سيريلانكيات وهندي واحد وبحرينية واحدة أيضاً.
ففي محافظة جبل لبنان وحدها، سجّل وقوع أعلى نسبة من هذه العمليات وصلت الى حدود الـ22 عملية أي بمعدل ثلاثة أضعاف ما وقع من هذه العمليات في مدينة بيروت حيث سجّل سبع عمليات ليكون الفارق شاسعاً بين المحافظتين. وحلّت محافظة البقاع مباشرة خلف بيروت بست عمليات. وفيما وقعت خمس عمليات في محافظة الشمال فإن محافظتي الجنوب والنبطية حلّتا سوياً في المرتبة الأخيرة بثلاث عمليات.
وتبيّن أن العمليات التي تم تنفيذها بواسطة السيارات قد بلغت 16 في حين نفّذ 21 منها من قبل أشخاص سيراً على الأقدام وست عمليات بواسطة الدراجة النارية.
على أن الجامع المشترك في كل هذه الحوادث هو انتحال معظم منفّذيها صفة أمنية واستخدامهم للسلاح في تنفيذها. ومن بين الأشياء المسلوبة أكثر من ست سيارات مختلفة وبطرق متنوعة بينها سيارة مواطنة بحرينية إذ أنه وبتاريخ 14/1/2005 ونحو الساعة 13.55 في شارع الأمير بمحلة كليمنصو، أقدم مجهولان يستقلان سيارة مرسيدس قديمة العهد مجهولة المواصفات على سلب المواطنة البحرينية رفيعة م. سيارتها المرسيدس (G240) صنع 2005 رقم لوحتها 93401، يملكها البحريني عيسى ح. وتقودها رفيعة، وفرّا الى جهة مجهولة. وقبل ذلك بيومين ونحو الساعة السادسة والنصف مساء، توجه يوسف ن. الى منطقة فرن الشباك بعد أن اتصل به مكتب التاكسي الذي يعمل فيه في الأشرفية من أجل زبون ينتظره هناك، وبطريقه نقل شخصين مجهولين الى محلة بشامون، وأثناء وصولهما الى طريق فرعية في المنطقة، أقدما على شهر سلاح حربي بوجهه وضرباه ورمياه على الأرض وسلباه محفظته وفرّا بسيارته المرسيدس الى جهة مجهولة.
وفي ما يأتي بعض العمليات الأخرى التي تمّ رصدها في مناطق متعددة:
ففي بلدة دورس، أقدم خمسة أشخاص يستقلون سيارة نوع هوندا مجهولة المواصفات على دخول أفران رحال وسلب أحمد م. مبلغ 500 ألف ليرة لبنانية بقوة السلاح وفرّوا الى جهة مجهولة. وعلى طريق عام سرعين التحتا، أقدم أربعة أشخاص على سلب عامل محطة الحلباوي للمحروقات السوري أحمد أ. 200 ألف ليرة لبنانية. ومقابل الملعب البلدي في جونيه، أقدم رجلان وامرأة يستقلون سيارة مجهولة المواصفات على سلب الياس خ. مبلغاً من المال بعد أن شهروا عليه مسدساً حربياً وفرّوا الى جهة مجهولة.
وفي محلة سد البوشرية، دخل مجهول الى محل كاتيا خ. وسلبها ملابس وأموالاً بعد أن شهر بوجه عاملة المحل سكيناً، وقبل أن يلوذ بالفرار عاث خراباً بالمحل. وفي مدينة طرابلس أقدم مجهول على الدخول الى محل محمود ط. المعد لبيع السمانة وشهر بوجه صاحبه مسدساً حربياً وضربه على رأسه وسلبه مبلغ مئة ألف ليرة لبنانية وفر الى جهة مجهولة وتم نقل صاحب المحل الى المستشفى للمعالجة. وفي محلة الحمرا مقابل محلات عقيل دخل مجهولان الى منزل السوري محمد ع. وشهرا بوجهه مسدساً حربياً ثم سلباه مبلغ 90 دولاراً أميركياً وسلسالاً ذهبياً.
وفي محلة غزير الطريق العام أقدم شخصان مجهولان يستقلان سيارة مرسيدس على انتحال صفة رجل أمن وأصعدا السيريلانكية سيراماتي ب. بالقوة في سيارتهما بعد أن شهر احدهما مسدساً حربياً بوجهها وسلباها مبلغ 300 ألف ليرة لبنانية و300 دولار اميركي ومصاغاً ذهبياً ومن ثم أنزلاها على مفرق غزير وفرا الى جهة مجهولة.
عمليات النشل
على الرغم من كل الإجراءات والحملات الأمنية التي يعلن تنفيذها في مختلف المناطق لمكافحة ظاهرة النشل، لا سيما تلك التي يرتكبها شخصان في غالب الأحيان يكونان على متن دراجة نارية صغيرة الحجم، تبقى هذه الظاهرة شاغلة الناس وبشكل خاص السيدات اللواتي يفقدن حقائبهن وتضيع معها أحياناً كثيرة غلة الشهر أو في بعضها تضيع غلة العمر.
وعلى الرغم من أن الدراجة النارية تكاد تكون هي الوسيلة الاساسية التي يتم تنفيذ عمليات النشل بواسطتها، إلا أن السيارة ما زالت تشكل الوسيلة الثانية لارتكاب هذه العمليات التي وصل عددها في الشهر الاول من العام الحالي الى حدود الـ118 عملية نفذ منها ستون عملية بواسطة الدراجات النارية بينما سجلت التقارير الأمنية وقوع 34 منها بواسطة السيارة خاصة سيارات الأجرة لتحل في المرتبة الثالثة عمليات النشل التي ترتكب من قبل أشخاص سيراً على الأقدام حيث بلغت عملياتهم 24 عملية نشل.
وتبين أن عدد عمليات النشل المرتكبة خلال شهر كانون الثاني في محافظة جبل لبنان وحدها قد بلغ نحو 65 عملية وحلت مدينة بيروت وأحياؤها بالمركز الثاني مباشرة بعد جبل لبنان بـ48 عملية بفارق 17 عملية، وبينما لم يسجل وقوع أي حادثة نشل تذكر في البقاع فإن ثلاث عمليات وقعت في الشمال واثنتين في الجنوب والنبطية.
وسجلت أعلى نسبة من هذه العمليات في بلدة الحدث ومحيطها حيث نشلت فيها عشر حقائب، يليها مباشرة منطقة صبرا بتسع عمليات مماثلة، وحلت محلة عين الرمانة في المرتبة الثالثة بسبع عمليات، يليها مباشرة بلدة برج البراجنة بست عمليات وشارع الحمرا بخمس عمليات ليتساوى مع الأشرفية، والطريق الجديدة بالعدد نفسه، ونشلت أربع حقائب في سن الفيل، هذا في حين تساوت مناطق بئر العبد ورأس النبع وحي السلم بثلاث عمليات لكل منها وتوزعت الأخرى بين واحدة واثنتان في مختلف المناطق في بيروت وجبل لبنان.
أما مسلسل هذه العمليات فقد كانت أبرز طلعاته على الشكل التالي:
اثناء ايقاف سمر ف. سيارتها في محلة بلونة، أقدم مجهول على نشل حقيبتها من داخل سيارتها وفر الى جهة مجهولة برفقة شخص كان ينتظره بسيارة هوندا وتحتوي الحقيبة على مبلغ مليون وخمسمئة ألف ليرة لبنانية.
أثناء مرور الاسترالية الهام د. في شارع الحمرا، أقدم مجهول كان على متن دراجة نارية صغيرة الحجم على نشل حقيبتها وبداخلها كاميرا فيديو وكاميرا فوتو قدرت بنحو 1600 دولار اوسترالي.
في محلة صبرا، نشلت محفظة زهير ش. من داخل جيبه ويوجد بداخلها مبلغ ألف دولار اميركي وشيك مصرفي بقيمة 11 ألف دولار اميركي. ونشلت حقيبة غنى س. في محلة فردان وبداخلها مبلغ 300 ألف ليرة لبنانية.
وفي محلة الحدث، نشلت حقيبة السورية جورجيت أ. وبداخلها مبلغ من المال ومجوهرات، ونشل مجهول مبلغ 300 ألف ليرة لبنانية من يد جمال ج. في محلة صبرا أثناء شرائه صحيفة من المحلة. كما نشلت في الوقت عينه حقيبة ارشالوس ك.ز في محلة بكفيا وبداخلها مبلغ 500 دولار اميركي.
نشلت حقيبة عايدة ن. في محلة عين الرمانة وبداخلها مبلغ 500 دولار اميركي.
نفذت ست عمليات نشل دفعة واحدة في برج البراجنة وحي السلم والحدث والمريجة وكاراكاس، من بين المستهدفين سيدتان، ففي محلة حي السلم نشلت حقيبة الهولندية كارولا وبداخلها مبلغ من المال، وفي محلة برج البراجنة نشلت حقيبة رشيدة ن. وبداخلها مبلغ 200 ألف ليرة لبنانية، أما في محلة كاراكاس فقد نشلت حقيبة ندى ح. التي يوجد بداخلها مبلغ 700 ألف ليرة لبنانية وهاتف خلوي.
أثناء مرور فاديا ع. ز. قرب أفران الأمراء في محلة الصفير، أقدم مجهولان كانا على متن دراجة نارية على نشل حقيبتها وبداخلها مبلغ 300 ألف ليرة لبنانية.
في محلة الحدث ـ الكفاءات نشلت حقيبة حياة خ. وبداخلها مبلغ 3500 دولار اميركي ومصاغ بقيمة 77000 دولار اميركي من قبل شخصين كانا على متن دراجة نارية صغيرة الحجم.
حوادث اطلاق النار
أصبحت ظاهرة اطلاق النار العشوائي، وفي الهواء ملازمة لحياة اللبناني على كافة الصعد، فحيناً يطلق النار ابتهاجاً بزواج فلان من فلانة أو احتفاء بمجيء الحاج الفلاني من الديار المقدسة وأحياناً لخلاف على مباراة في كرة القدم أو كرة السلة والبعض الآخر يتم ببنادق صيد. وحيناً تطلق العيارات النارية لمجرد خلاف فوري بين شخصين على أفضلية المرور وحيناً آخر من أجل إرهاب شخص ما، وأكثر الأحيان يطلق الرصاص من أجل اتمام عملية سلب مسلح لسيارة أو لشخص معين ولتهريب بضائع ممنوعة من منطقة الى أخرى. وفي كل الأحوال يدفع المواطن العادي ثمن هذه الحوادث من أعصابه ومن حياته. وتظهر الأرقام كم أن هذه الظاهرة أصبحت مقلقة ومدعاة للحذر والتنبه من تماديها سيما وأنها تؤدي الى اصابة العديدة من الأشخاص بجروح، وتؤدي ايضاً في غالبها الى موت البعض وإعاقة البعض الآخر.
فقد ادى 112 حادث اطلاق نار الى اصابة نحو 27 شخصاً بجروح متفاوتة في كافة المناطق بينهم 12 جريحاً في محافظة الشمال وحدها حيث سجل 35 حادث واطلاق نار في حوادث متفرقة ومختلفة الأسباب، وفي البقاع أصيب ستة أشخاص من جراء وقوع 21 حادث اطلاق نار، وفي 40 حادث اطلاق نار في المخيمات وجبل لبنان أصيب خمس أشخاص بينهم ثلاثة في جبل لبنان واثنان في المخيمات، هذا في حين اصيب ثلاثة اشخاص في الجنوب والنبطية بتسعة حوادث اطلاق نار وشخص واحد في مدينة بيروت التي سجل فيها وقوع سبعة حوادث اطلاق نار وهي نسبة مرتفعة نظراً الى ما للعاصمة من أهمية أمنية.
ويتبين من هذه الحوادث أن مخيم عين الحلوة يرأس سلم المناطق التي كثرت فيها هذه الحوادث، بتسع مرات ويليه مباشرة مخيم نهر البارد بسبع مرات، وكان لافتاً وقوع ستة حوادث اطلاق نار في منطقة الميناء في الشمال بينما سجلت أربعة حوادث في محلة حي السلم في الضاحية الجنوبية ومثلها في مدينة بعلبك، وتساوت منطقتا حلبا والهرمل بعدد الحوادث ثلاث مرات لكل منها.
أما أبرز هذه الحوادث فقد كان على النحو الآتي:
على مثلث الصرفند ـ البابلية أقدم مجهول على اطلاق النار من سلاح حربي وإلقاء قنبلة صوتية على كوخ خشبي خاص بالمدعو محمد و. ومعد لبيع المرطبات ولم يصب احد بأذى.
أحضر الى مستشفى الساحل فراس ي. مصاباً بطلقين ناريين من مسدس عيار 5 ملم الأول في كف يده اليسرى والثاني في فخذه الأيمن أثناء وجوده داخل سيارته في محلة المشرفية. وفي التاريخ نفسه وفي بلدة كفرشخنا في زغرتا، أطلق مجهول النار من سلاح حربي مما أدى على اصابة منزل المدعو جان م. بطلقين ناريين.
أثناء انتقال المصري ابراهيم م. بسيارة تاكسي في محلة الحدث شهر شخصان مسلحان كانا بالسيارة مسدساً حربياً بوجهه وسلباه مبلغ ثلاثة ملايين ليرة لبنانية واطلقا عياراً نارياً في الهواء.
على طريق عام بلدة حوش النبي أقدم اربعة أشخاص يستقلون سيارة رانج روفر على خطف السوري رامي خ. بقوة السلاح وسلبوا منه هويته بعد أن اعتدوا عليه بالضرب.
في محلة صربا اطلق طوني ب. النار من مسدس حربي باتجاه عدد من العمال الذين يقيمون في المبنى نفسه على اثر قيام أحدهم بشطف المياه عن سطح المبنى.
في شارع الاوزاعي بمحلة البربير حصل خلاف وتضارب بالأيدي بين كل من: حسن ب. وشقيقه احمد من جهة ومحمود د. وحسن س. من جهة ثانية أقدم خلاله محمود المذكور على اطلاق عدة عيارات نارية من مسدس حربي في الهواء ثم قام بسلب الأولين مبلغاً مالياً قدر بنحو المليون ليرة لبنانية وتعود أسباب الحادث الى خلافات مادية بينهم.
في محلة القبة مستديرة ابن سينا وبسبب خلافات عائلية أطلق طارق م. النار من بندقية صيد باتجاه المدعو عبد الناصر م. ما أدى الى اصابته بجروح نقل على اثرها على المستشفى للمعالجة، وفر مطلق النار الى جهة مجهولة.
"احضر الى مستشفى الخير في المنيه الطفل جوجيو ف. (اربع سنوات) مصاباً بطلق ناري من بندقية صيد في جبينه من قبل شقيقه الياس (سبع سنوات) في بلدة مركبتا قضاء المنية.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 908032380
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة