صيدا سيتي

الجيش أعاد فتح الطريق البحرية في صيدا اختتام تنمية التركيز لدى الاطفال العاديين وذوي الإحتياجات الخاصة - 30 صورة الاعتصام المفتوح مستمر في صيدا هل ستعود التفجيرات إلى لبنان بسبب فرار إرهابيّي داعش؟ رسم الواتساب يتفاعل: رفعُ إيرادات أم تجسّس؟ قطع طريق القياعة- صيدا بالعوائق والإطارات المشتعلة اقتحام مكتب "التيار الوطني" في طرابلس وتكسير محتوياته جعجع اتّصل بالحريري وجنبلاط: نتشاور مع حلفائنا لاتخاذ القرار المناسب قطع عدد من طرق الجنوب الرئيسية والفرعية بالاطارات المشتعلة عون يرد 3 قوانين الى المجلس النيابي... «ثورة الواتساب» الحكومة تهتزّ... هل فات الأوان؟ المكتب الإعلامي لوزير التربية: إقفال المدارس الرسمية والخاصة والجامعات حراكٌ صيداوي جنوبي... حتى إسقاط الحكومة قطع الطريق على اوتوستراد المصيلح مفرق النجارية بالاتجاهين سلامة لا يثق بالليرة... و«بدل» سفره 36 ألف دولار قلق حول حقوق المتعاقدين بوزارة الشؤون والمدير العام يكشف عبر "النشرة" مصير الرواتب النيران تندلع في مبنى بلاس تاور 2 في وسط بيروت 11 مليار ليرة سنوياً للطوائف بدل إيجارات مدارس رسمية مقتل عاملين اجنببين اختناقا في مبنى احترق في ساحة رياض الصلح الجيش يطلق النار بالهواء على أوتوستراد الساحلي في برجا لفتح الطريق

جمال شبيب: على هامش الانتخابات البلدية والاختيارية

أقلام صيداوية / جنوبية - الجمعة 13 أيار 2016 - [ عدد المشاهدة: 1459 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بقلم/ الشيخ جمال الدين شبيب:

بدأت الانتخابات البلدية والاختيارية لتحمل إلينا دماً جديداً وآخر فاعلاً في المجال البلدي والاختياري ولأن السياسة في النظام الإسلامي سياسة متفردة وعادلة وليست "ميكيافيلية تقوم على قاعدة الغاية تبرر الوسيلة لا بد من التذكير بأن للعملية الانتخابية ضوابط وآداب يجب الالتزام بها تضمن لها سلامة السير ونزاهة النتائج سواء فيما يتعلق بالعلاقة بين القوى والتيارات والحركات، أو بين الأفراد، أو بين التيارات الإسلامية لا بد من التذكير بها..

ومن أهم الضوابط ، تجنب التشهير بالخصوم وتتبع العورات، وتجنب التزوير، واعتبار شراء الأصوات كبيرة وجريمة يحاسب عليها الشرع والقانون، ولا بد أن يكون المرشح كفؤًا يحترم شرع الله ويسعى في عمله لمراقبة الله عز وجل والموافقة للشريعة وأن يكون المرشح مشهودا له بالصلاح  ومن أصحاب التوجه الإسلامي والحريص على موافقة شرع الله، وألا يكون التنافس بين اثنين من التوجه الإسلامي إلا إذا قدم الأكفاء والأجدر.

ولا بد من التذكير بأنه لا يجوز تمويل الدعاية الانتخابية من الأموال المشبوهة أو المجهولة المصدر التي لا يجوز لدعاة التيار الإسلامي أن يقبلوها أو يتعاملوا مع أصحابها.

أما في موضوع التحالفات .. فالتحالفات نوعان، الأول أقره الإسلام واتفق عليه العلماء كالتحالف على النصرة في الحق والتعاون في الخير، والثاني متفق على حرمته كالتحالف على النصرة في الباطل والتعاون في الشر. ومعلوم أن التحالفات التي تقوم بين تيارات إسلامية تختلف في الرؤى والأفكار والتنسيق بينها في مواسم الانتخابات فريضة شرعية بل وضرورة بشرية تحت قاعدة "نتعاون في ما اتفقنا فيه ويعذر بعضنا بعضا فيما اختلفنا فيه". أما "التحالف مع المعادين للإسلام المظهرين عدواتهم فممنوع إلا ما كان منه على وجه الاضطرار ومن باب دفع المفسدة الأكبر بارتكاب المفسدة الأقل "على أن لا يكون هذا التحالف على حساب فصيل إسلامي آخر يتم إقصاؤه.

ومعلوم أن الشرع نهى الفرد عن تزكية نفسه ابتداءً لقوله تعالى "فلا تزكوا أنفسكم هو أعلم بمن اتقى"، ولكن جواز ترشيح الإنسان لنفسه تحت الضرورة والحاجة، لأن ترك التزكية والترشيح عند عدم وجود الغير ترك لفرض عين ومعصية تستوجب التوبة، على أن يتكلف أعوانه بالتعريف به وفق شروط منها: التركيز على البرنامج، ووجود الحاجة للتعريف والتقديم، وتجنب المرشح الكبر والغرور، وعدم المبالغة في المدح، والاكتفاء بما يحصل به الأمر، والبعد عن الكذب والتزوير.

وختاماً ندعو بالنجاح والتوفيق لكل مخلص يجد في نفسه القدرة على خدمة الناس وتحقيق مصالحهم ومراعاة واحترام الضوابط الشرعية.

أما إذا كان التنافس يشمل غير الإسلاميين ممن يعارض الفكرة الإسلامية ويدعو لفصل الدين عن الدولة، فإن الموقف يفرض عليهم الوحدة ودفع الأجدر حتى لا تتفرق الأصوات فيصعد خصمهم جميعا فتكون "حماقة سياسية وكارثة دعوية وجريمة بحق الناس ومعصية تستحق التوبة".


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 915213530
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة