صيدا سيتي

مديرية الاوقاف: إعادة فتح المساجد ابتداء من يوم الجمعة 29 أيار الطقس غدا قليل الغيوم مع استقرار في الحرارة عشية جلسة الغد .. بهية الحريري أملت إقرار قانون العفو العام الذي تقدمت به: يطوي صفحات أليمة ويرفع الظلم عمن وقع عليهم جريح في حادث سير على أوتوستراد الدامور باتجاه الجية أكلة الفقير والغني.. أبو عرب سيُغلق أبوابه حتى إشعار آخر التعلّم عن بعد.. هل نحن مستعدون للعام الدراسي 2020-2021؟ فهمي: لا نيّة للذهاب الى اقفال عام للبلد لأنّ الوضع الاقتصادي سيئ نحو تشديد إجراءات التنقل من دون العودة الى الإقفال: 6622 شخصاً يخضعون للحجر المنزلي "بطالة المليون" تطرق أبوابنا... والزيادة 65% أهالي موقوفي أحداث عبرا: لعفو عام وشامل لا يستثني أحداً بالصور: إجراءات أمنية مكثفة لضبط الخروقات وعمليات كرّ وفرّ على شاطئ صيدا (النهار) قرار فلسطيني بتسليم مروجي المخدرات ومطلقي الرصاص للدولة مستشفى الحريري: إجراء 365 فحصا ورقم المتعافين مستقر على 191 المكتب التربوي للتنظيم الشعبي الناصري: تحصين الجامعة اللبنانية من تحصين الوطن قوى الأمن: يُستثنى من وضع الكمامة السائق إذا وجد منفرداً في مركبة أو الأشخاص من ذات العائلة في مركبة واحدة البزري يدعو لخفض عدد نواب حاكم مصرف لبنان ولدفع رواتبهم من زعماء طوائفهم أسامة سعد يتلقى المزيد من الاتصالات للتهنئة بعيد الفطر للبيع شقتان مع مطل جبلي لا يحجب في منطقة بقسطا - الشرحبيل تمديد عروضات التصفية العامة على جميع الملبوسات بسبب الإقفال في محل Bonita cutie للبيع شقة في القريّة + للبيع شقة مع حديقة في القريّة (شرق صيدا - منطقة راقية)

افتتاح أعمال الملتقى الثامن للقيادة التربوية للشبكة المدرسية ومؤسسة الحريري - 41 صورة

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الجمعة 11 آذار 2016 - [ عدد المشاهدة: 3061 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر/ رأفت نعيم: 

برعاية وحضور رئيسة لجنة التربية والثقافة النيابية النائب بهية الحريري ، افتتحت في اكاديمية التواصل والقيادة – علا في صيدا القديمة  أعمال الملتقى الثامن للقيادة التربوية " رفيق الحريري في حضرة التربية والتعليم " الذي نظمته الشبكة المدرسية لصيدا والجوار بالتعاون مع مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة لمناسبة الذكرى الحادية عشرة لإستشهاد الرئيس رفيق الحريري، وشارك فيه حشد كبير من التربويين. واذا كان صاحب الذكرى حاضرا دائما في عنوان الملتقى ملهماً لأهداف الشبكة في تعليم وبناء الأجيال، فإنه وفي العام الثامن للملتقى كان اكثر حضورا فيه بشهادة حية لأحد خريجي مؤسسة الحريري الوزير السابق الدكتور سليم الصايغ الذي قال " انا المسيحي الماروني الذي لا علاقة له جغرافيا ولا طائفيا ولا سياسيا برفيق الحريري قد حصلت على منحة دكتوراه في فرنسا من مؤسسة الحريري ولولاها لما كنت واقفا امامكم اليوم".

من جهتها اكدت النائب الحريري ان الرئيس الشّهيد رفيق الحريري كان واضحاً وحازماً بخياره التّعليم أولاً..وأنّ مستقبل لبنان هو الإستثمار في الإنسان .. وقالت: سنوات طويلة مضت على ذلك الخيار الكبير .. وفي كلّ يوم نتأكّد جميعاً بأنّه الخيار الصحيح.. ورات ان نجاح الحوار التربوي في صيدا إنّما يؤكّد على إرادة كلّ اللبنانيين في صناعة الأمل والإستقرار والتّقدّم والإزدهار ..

تقدم حضور الافتتاح: ممثل وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب مدير عام الوزارة فادي يرق، ممثل رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل رئيس اقليم جزين الكتائبي ريشار اسود، منسق عام تيار المستقبل في الجنوب الدكتور ناصر حمود، ممثل رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي عضو المجلس البلدي كامل كزبر، رئيسة دائرة التربية في الجنوب سمية حنينة، نائب الرئيس العام للرهبانية المخلصية الأب عبدو رعد، رئيس حلقة التنمية والحوار اميل اسكندر، مدير دار العناية الأرشمندريت نقولا صغبيني، مدير الأنروا في منطقة صيدا الدكتور ابراهيم الخطيب ، المديرة التنفيذية لمؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة روبينا ابو زينب، وعدد من مدراء الجامعات ومدراء مدارس الشبكة المدرسية في صيدا والجوار واكثر من 350 معلما ومعلمة من 50 مدرسة رسمية وخاصة ومدارس الأنروا .

وتناول الملتقى هذا العام كمحور له موضوع "تلبية حاجات التربية في القرن الحادي والعشرين من خلال الابداع والابتكار ومشاركة المعرفة " وترافقه ورش تربوية متخصصة تتناول كل جديد في عالم التربية والتعليم .  

ابو علفا

افتتح اللقاء بأداء النشيد الوطني اللبناني مع كورال تلامذة مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري واغنية " عبالي غني " مهداة لروح الرئيس الشهيد رفيق الحريري واغنية "خلينا مع بعض "،  فكلمة ترحيبية من عريفة الحفل ومنسقة الملتقى هبة ابو علفا التي اعتبرت ان الشبكة المدرسية ومؤسسة الحريري ارادت هذا الملتقى عربون تخليدا لذكرى من آمن وساهم وعمل جاهدا لتحقيق عدالة اجتماعية من خلال عدالة تربوية ميثاقها "الاستثمار في الانسان استثمار في مستقبل لبنان".

بواب

 ثم عرض من قبل منسق عام الشبكة المدرسية لصيدا والجوار نبيل بواب  لانجازات وانشطة الشبكة منذ تأسيسها ومواكبتها لمختلف المناسبات الوطنية والاحداث وجعل المتعلم محرك وشريك اساسي في التعبير عن العديد من القضايا على كل الصعد ، واهداء هذه الانجازات الى روح الرئيس الشهيد رفيق الحريري الذي منه نستلهم السيرة والمسيرة .

داوود

ثم ألقى كلمة الشبكة المدرسية رئيس مدرسة الفنون الانجيلية في صيدا الدكتور جان داوود حيث نوه بالدور الهام الذي تضطلع به النائب بهية الحريري من اجل اعلاء شأن التعليم في كل لبنان فقال: في البدء تجمّعنا نحنُ قلّةٌ من المدارس مع السيّدة بهيّة الحريري للتعاون.وفي عام 2005 حدث الزلزال الكبير وخسر لبنان رجلاً تاريخيّاً يضنّ الزمان بأمثاله. فكان أمام بهيّة الحريري خياران لا ثالث لهما: اليأس والانزواء أو حمل المشعل الكبير ومتابعة الرسالة: وخاصّةً مشعل الرسالة التربويّة. وهذا ما حصل فعلاً، وإذا بنا أمام امرأةٍ حديديّة الإرادة، سهلة التواصل، فقد انطلقت الشبكة المدرسيّة عام 2005 وتنامت وكبرت وأصبحت مثالاً يُحتذى وهي بإذن الله لن تتوقّف.

ثم استعرض  سر نجاح الشبكة المدرسية والجوار حتى تنامت وكبرت واصبحت مثالا يحتذى .. فقال: إنّ الشبكة لا تتدخّل بأيّ حال من الأحوال في المطبخ الداخلي لأيّ مدرسة. واعتمادنا جميعاً مبدأ الاحترام المتبادل والتعاون والتضامن كأساس لعلاقة سليمة تؤمّن نتيجة رابح- رابح للجميع، إذ لا فرق بين مدرسة عريقة ومدرسة مبتدئة، بين مدرسة خاصّة ومدرسة رسميّة أو بين مدرسة غنيّة ومدرسة فقيرة. وتؤمّن الشبكة غطاءً معنويّاً قويّاً بحيث تشعر كلّ مدرسة أنّها ليست سائبة وبدون معين. وإنّ العصف الذهني في كلّ اجتماعاتها وفي جوٍّ ديمقراطي للغاية يستنبط أفكاراً جديدة متنوّرة وإبداعيّة كثيراً ما تكون منارة تضيء على مشاكل كثيرة كانت في غاية الظلمة. كما ان الشبكة خلقت جواً من الألفة والأخوّة بين القديم والجديد، الكبير والصغير، الغني والفقير، بغضّ النظر عن الاختلاف في المشارب والخلفيّة الدينيّة والمذهبيّة والفكريّة والطبقيّة الاجتماعيّة ، وتميزت بشفافيّة العلاقة بين الجميع .

واضاف: هذا جزءٌ صغير من سرّ نجاح الشبكة المدرسيّة، وها هي الشبكة تكبر وتنمو وتزداد خدماتها وتزداد تطلّعاتها مؤمنة أنّ الوطن لا يقوى ولا يتقدّم إلاّ إذا قلبنا الطاولة رأساً على عقب كما فعلت الشبكة المدرسيّة واعتمدت مبدأ  ماذا يمكن أن نقدّم نحن للدولة عوضاً عن سؤالنا ماذا تقدّم الدولة لنا.مذكرا بالرؤية العامة للشبكة وهي إنّ جميع الطلاب يتمتّعون بقدرات غير محدودة، وأن دور المدرسة الأساس هو تنمية هذه القدرات.

 وقال: الشبكةُ هي أكبرُ حليفٍ وداعمٍ للمعلّم، وتعترف أنّ التطوّر التربوي السريع جرّد المعلّم من كافّة أسلحته التقليديّة وتركه في هذا الحراك الكبير دون سلاح.. فهنيئاً لك أيّها المعلّم، وهنيئاً لكِ أيّتها المدرسة: خاصّة أو رسميّة، وهنيئاً للبنان بهذه الشبكة التي نرجو باسمي وباسم معالي السيّدة بهيّة الحريري أن ُتعمّم لتشمل كافّة المناطق اللبنانيّة ونتعهّد بتقديم كلّ خبراتنا وتجاربنا مجّاناً لأيّة منطقة في لبنان، وذلك بمباركة وزارة التربية وهمّة معالي وزير التربية الدكتور الياس بو صعب، ودينامو التربية الدائم معالي السيّدة بهيّة الحريري .

الحريري

ثم تحدثت النائب بهية الحريري فاعتبرت بأن الخيار الذي اتخذه الرئيس الشهيد رفيق الحريري باعتبار " التعليم اولا " هو الخيار الصحيح  وقالت:أودّ بداية أن أرحّب بكم جميعاً في حضرة التربية والتعليم .. حيث الأمان والأمل والمستقبل الواعد والإستقرار .. هنا حيث نختلف من أجل الأفضل لأجيالنا وأوطاننا .. لأّن في التربية والتعليم كان خلاصنا من دمارنا وانهيارنا وضياعنا .. يوم جدّدنا العزم على السّعي نحو الحياة الأفضل بعد سنوات طويلة كنّا قد اكتفينا فيها بالحياة فقط .. أيام الخوف والعنف والجهل والتّخلّف .. يوم خسرنا أنفسنا ومدننا وقرانا ودولتنا ووطننا الحبيب لبنان .. كان الرئيس الشّهيد رفيق الحريري واضحاً وحازماً بخياره التّعليم أولاً .. وأنّ مستقبل لبنان هو الإستثمار في الإنسان .. سنوات طويلة مضت على ذلك الخيار الكبير .. وفي كلّ يوم نتأكّد جميعاً بأنّه الخيار الصحيح..

    واضافت: إنّني إذ أهنئ الشبكة المدرسية لصيدا والجوار ومؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة على الملتقى التربوي الثامن للقيادة التربوية .. رفيق الحريري في حضرة التّربية والتّعليم .. وتصادف الذكرى الحادية عشرة لرحيله مع الملتقى الثامن .. الذي يجمعنا اليوم مع قادة التّربية والتّعليم .. وفي مقدّمتهم معالي الصديق الأستاذ الياس بو صعب .. وزير التربية والتّعليم العالي .. ومعالي الصديق الدكتور سليم الصايغ.. وفي مقر علا .. أكاديمية القيادة والتّواصل .. الذي نعتزّ بإنجازاته وبالشّراكة البناءة مع الجامعة اللبنانية الأميركية .. وحرصنا هذا العام أن يكون معنا أصدقاء من هيئات ومنظّمات معنية برسالة التربية والتّعليم على المستوى الوطني والدولي ..

وقالت: إنّ قضية التربية والتّعليم لم تعد تُقاس بالقرون والعقود .. بل بالدّقائق والساعات .. ولم تعد الخبرات حكراً على جهة دون أخرى أو على أهل الإختصاص .. بل أصبحت عملية مجتمعية شاملة .. والكل معني بتقدّمها وتطوّرها لتلبية الضرورات المستجدة في عالم العلوم وسوق العمل في كلّ مجال .. وإنّ ملتقى القيادة التربوية في صيدا والجوار هذا العام يواجه تحديات كبيرة وحقيقية .. وهي نجاح عملية الحوار التربوي والتّفكير الجماعي بين المكوّنات التربوية والإدارة والتعليمية والمجتمعية .. مما يدفعنا لإعادة التّفكير بآلياته ودوراته التحضيرية .. وخصوصاً أنّ هناك قدرات تربوية كبيرة في الشبكة المدرسية .. من معلّمات ومعلّمين .. أصبحوا قادرين على تقديم تجاربهم وخبراتهم مما يغني العمليةالتربوية .. وهذا يحتّم علينا أن يكون الملتقى عملية مستدامة طوال العام.. كي يتسنّى للجميع المساهمة  بقدراتهم وآرائهم وتطلّعاتهم.. وربما نحتاج إلى آليات جديدة وخصوصاً بأنّنا هذا العام كان لدينا العشرات من الكفاءات التربوية التي كان يدب أن نجد مكانها في هذا الملتقى .. ولذلك قرّرنا أن يكون هناك متابعة كي تكون العملية التعليمية التربوية عملية مستدامة..

    وختمت الحريري : إنّ نجاح الحوار التربوي في صيدا إنّما يؤكّد على إرادة كلّ اللبنانيين في صناعة الأمل والإستقرار والتّقدّم والإزدهار .. وبأنّ الجميع يريد الخير والتّقدّم لأجيالنا ولوطننا الحبيب لبنان ..

الصايغ

ثم كانت كلمة للوزير السابق الدكتور سليم الصايغ توجه فيها بالتحية لروح الرئيس الشهيد رفيق الحريري معبرا عن اعتزازه بأنه احد خريجي مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة .. فقال: في هذا اليوم المبارك الذي نحيي فيه الذكرى الحادية عشرة لاستشهاد دولة الرئيس رفيق الحريري لا بد من القاء التحية مجددا على روحه ومعنى شهادته وهو الذي عرف ان التعليم والمعرفة هما المفتاح لبناء الانسان والمجتمع والوطن ولي الشرف ان اكون احد متخر جي مؤسسة الحريري حيث حصلت على منحة للتعلم في باريبس لولها لما كنت واقفا امامكم اليوم ، انا المسيحي الماروني الذي لا علاقة له جغرافيا ولا طائفيا ولا سياسي برفيق الحريري قد حصلت على منحة دكتوراه في فرنسا ولولاها لما كنت واقفا امامكم اليوم ولي الشرف كذلك ان اكون  قد شاركت في حكومة ابنه دولة الرئيس سعد الحريري التي وضعت برعايته الميثاق الاجتماعي الذي اطلقته والذي قال " اي انسان نريد لاي مجتمع " .واليوم علنا في ذكراه نناشد القوى السياسية لكي تعود فتعلن تجديد الميثاق الاجتماعي ولتؤكد ان اللبنان الذي تريد هو لبنان وطن الانسان مساحته مساحة الابداع وحلمه حلم الاطفال وغايته وحدة الانسانية بتنوعها ..

واضاف: اذا قلنا ان التربية تهدف لتعزيز الانسان فهذا مرتبط بالاجابة عن سؤل متفرع عنه وهو اي انسان نريد وسؤال موصول به اي مجتمع نريد، طارحا تساؤلات هل ان الانسان في المجتمع اللبناني مختلف عن المواطن العالمي في مجتمع معولم وهل  هناكخصوصية للتربية في لبنان وهل هي منفصلة عن الخصوصية اللبنانية التي تشكلت بفعل التراكم التفاعلي بين الحضارات والثقافات وهل نستطيع الاجابة عن هذه التساؤلات ومعالجتها بمعزل عن طرح ومواجهة اشكالية اي لبنان نريد ليصبح السؤال هو اي تربية لأي انسان في وطن نريد.

وتابع: قد تأتي التربية وعملية بناء لانسان والمعرفة في معظم البلدان بعد بناء الأوطان انما في لبنان العملية معكوسة، ففي بلد الأبجدية ومهد الديمقراطية وانشاء اول مدرسة حقوق في التاريخ ، الانسان اولا والمجتمع ثانيا والوطن ثالثا وهنا يكمن احد اهم اسرار صمود التربية في لبنان. وبالرغم من الارادة السياسية أو بالأحرى في غيابها ومن تغليب منطق القوة والقهر والاقصاء والالغاء في دفع دائم ومتصاعد للرجوع نحو عصور الجاهلية والظلام تمكنت التربية في لبنان من القيام لدور رائد في بناء الانسان . التربية ادركت ان لا بقاء للانسان اللبناني الا بتميزه. وان لبنان هو حقيقة موضوعية قائمة لكنه لا يكتمل كوطن الا بلعب دوره كاملا لأن لبنان وطن الرسالة لا يكون من دون تضمينه تأسيسا معنى الرسالة التي يحملها الى العالم فاما ان يكون عالميا او لا يكون والعالمية هي اشمل واعمق من العولمة وهي عالمية القيم المشتركة ، وقلما نجد في تاريخ الأوطان علة وجود لوطن كما علة وجود لبنان ومن دونها يفقد لبنان خصوصيته ويفقد انسانه تميزه .والتربية هي التي حملت لبنان وطن الرسالة الذي لا يكون دون رسالة الابداع والتميز الذي تحضر التربية البيئة الحاضنة للابداع والتميز وهي التربية بمعناها الشامل. معتبرا ان خيار الابداع في لبنان هو خيار وجودي .

وراى الصايغ ان المطلوب هو ثورة تربوية حقيقية تغير في طريقة التعليم وطريقة انتاج المعرفة والتشارك فيها وعناصر هذه الثورة متعددة اذكر اهمها : نمو الدماغ العاطفي احد اسرار الابداع اللبناني وهو الذي يسهل عملية التعليم ويعطي للفرد فعالية اكبر في الحياة وذلك يعني القدرة على ادراك المشاعر الذاتية ومشاعر الاخرين والتعامل والتفاعل معها .. ولذلك على المدرسة بالتشارك مع الاهل والمجتمع الاهلي اعادة الانتباه اللازم للتطور العاطفي للمتعلم ..وكذلك تطوير التعلم النشط افقيا وعاموديا عبر تنمية التفكير والقدرة على حل المشكلات والعمل التعاوني الجماعي ..وتطوير وسائل الممارسة واللعب .. والحوار واكتساب مهاراته في التواصل والاصغاء والتعبير الشفهي والتفاعل الايجابي والتفكير النقدي والمشاركة في اتخاذ القرار ومهارات حل النزاع ..

يرق

كلمة وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب القاها مدير عام الوزارة فادي يرق فنقل تحياته للحاضرين ونوه بدور النائب بهية الحريري في لم شمل التعليم والعمل المتواصل من اجل تطويره ومواكبتها للإستحقاقات التربوية الكبرى بالتعاون معغ الوزارة بمسؤولية عالية تجاه الطلاب حتى في اصعب المحطات والظروف.. وقال: للمرة الثانية نلتقي في هذا المكان العابق بالتاريخ والمتجدد بالقيادة والتكنولوجيا ومواكبة العصر. مرة جديدة نلتقي في ذكرى إستشهاد عملاق من وطني هو الرئيس رفيق الحريري الذي عرفته عن قرب والذي يترك فراغاً وطنياً وعربياً وعالمياً، نفتقده خصوصاً في أزمنة الأزمات حيث الحاجة ملحة جداً للتواصل وإيجاد الحلول. إن موضوع هذا الملتقى هو موضوع الساعة في التربية وفي التطلعات التي نعمل على تحقيقها من أجل المستقبل، وجلها مبني على التواصل، والقيادة والريادة والمشاركة.

واضاف: إن الإدارة التربية في الوزراة وضمن المديريات وفي المناطق التربوية وضمن المدارس تنطلق من حسن إختيار المدير وتدريبه وتأهيله على تطوير قدراته القيادية، على أن تكون شخصيته مؤهلة للتواصل مع المجتمع والبلديات والجمعيات ومع أهالي التلامذة. أما على صعيد الإدارة المركزية في التربية فإنه لا يمكن لهذه الإدارة إن كان في التربية أو في أي وزارة أخرى أن تنجح وتكون منتجة إذا كان التواصل مفقوداً بين عناصرها. التوجهات العالمية في التربية وسوق العمل تنطلق من النجاح في العمل الجماعي الفريقي والمؤسسي، أي من التواصل الدائم والتفكير معاً والنقاش والتنفيذ والتقييم والتصحيح والتطوير. بدأنا توزيع أجهزة الكمبيوتر على الإدارات المدرسية في إحياء لمشروع كانت أسست له وتابعته السيدة بهية الحريري قبل التربية وأثناءها وبعدها. لكي تصبح العلاقة مباشرة وسريعة ومنتجة بين المدرسة والإدارة، حيث يتم إنجاز المعاملات ونقل التوجيهات والإطلاع على صدى القرارات والخطوات المنفذة. وإننا في عصر التواصل والتفاعل الرقمي وإذا تأخرت المؤسسات التربوية الرسمية والخاصة عن ركوب هذا العصر المتسارع فإنها سوف تصبح متخلفة سنوات وعاجزة عن اللحاق بالتطور. ان التربية في حاجة إلى الجرأة في مقاربة المناهج ومحاكاة عصر المعرفة المنتشرة عبر الشبكات. إننا في حاجة إلى تخفيف الأثقال والحشو المرهق للتلامذة، لكي نصل إلى جيل مبدع وقادر على الإبتكار.فالمسؤولية الإجتماعية ضرورة قصوى وبناء شخصية المتعلم رياضياً وفنياً ووطنياً ضرورة قصوى. نحن في حاجة إلى وظيفة جديدة بتوصيف جديد للمدرسة ولطاقمها الإداري والتربوي بعيداً من الحفظ والتلقين والتسميع.

وراى ان هذا الملتقى المنعقد في أكاديمية القيادة والتواصل، يشكل محطة مهمة جداً نرغب في الحصول على توصياته وتوجهاته، لأننا نؤمن بالتواصل والمشاركة في التفكير والمعرفة، ونأمل أن يساعدنا ذلك في ورشتنا التربوية الشاملة. وقال: إن العمل في التربية مهمة مستمرة ولا تتوقف، وهي ورشة تتسع لجميع المخلصين فلا تتأخروا في المشاركة في لجان الأسئلة والتصحيح، وفي ورشة تطوير المناهج، لأن هذا المشروع الوطني هو أولوية بالنسبة إلينا وبالنسبة للسيدة بهية الحريري التي تدعو دائماً إلى جعل التربية أولوية وطنية مطلقة.

وحيا يرق الشبكة المدرسية لصيدا والجوار على نشاطها الدائم وعلى التعاون المثمر الذي توفره بين المدرسة الرسمية والمدرسة الخاصة. كما حيال القائمين على تنظيم وادارة هذا الملتقى لأنه يشكل رافداً مهماً للفكر المتجدد الذي ننتظره. وخلص للقول : في الذكرى الحادية عشرة لإستشهاد الرئيس رفيق الحريري نستلهم العبر الوطنية والأخلاقية لكي نتعلم منه كيفية مواجهة الصعوبات، ووضع المصلحة الوطنية فوق كل إعتبار. ونأمل من دولة الرئيس سعد الحريري أن يستحضر طريقته في معالجة القضايا الشائكة لكي نخرج من المأزق.

ورش عمل

بعد ذلك استؤنفت اعمال الملتقى بمحاضرة رئيسية بعنوان " الريادة التربوية اغناء لتجربتي الادارة والتعليم " قدمتها رنا غندور سلهب – الشريك المسؤول عن ادارة المواهب والتواصل وعضو مجلس الادارة في " ديلويت الشرق الاوسط " ..

وتلى ذلك حوار ونقاش على ان تتابع اعمال الملتقى بسلسلة ورش عمل تربوية متخصصة.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 931429553
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة