صيدا سيتي

مبادرة طبّية لإنقاذ مرضى السرطان في صيدا صيدليات صيدا التزم بالإضراب التحذيري لساعات .. كنوع من رفع العتب تجار صيدا وقعوا عريضة طالبوا فيها البلدية بالعودة عن خطة السير التي تنفذ في السوق التجاري مجهولين تعدوا على منشآت مصلحة الليطاني في جزين وسرقوا كابل الفايبر أوبتك مياه الجنوب: لترشيد استهلاك المياه حتى عودة معامل انتاج الكهرباء للتغذية قرار للأبيض بإصدار مؤشر يومي لأسعار الأدوية غير المدعومة المستشفى التركي في صيدا: إنشاء مركز للعلاج الكيميائي .. وفتح بعض اقسامه منتصف شباط بهية الحريري تلتقي المنسقة الخاصة للأمم المتحدة جوانا فرونيكا الاجواء تتهيأ لهطول الامطار مطلوب موظفة لبوتيك أفكار في صيدا - عبرا - طلعة المحافظ مكتب VIP BOB TAXI يعلن عن حاجته لسائقين بدوام جزئي معرض الصيداوي يعلن عن وصول أكبر تشكيلة من البرادات والغسالات والغازات الأوروبية نقدم لك برنامج البيع والمحاسبة الأكثر مرونة من TRUSTO Tech للبيع مصبغة في صيدا بحالة جيدة ومجهزة تجهيزًا كاملًا للبيع محل تجاري في صيدا - عبرا - طلعة المحافظ تدريب سباحة داخل مسبح دافىء ومغلق في صيدا بإشراف مدربين مختصين لجميع الأعمار مطلوب مدير مبيعات وتسويق لمؤسسة تجارية في صيدا للبيع عقارات في مناطق روم وكفريا والحمصية ووادي بعنقودان | 03591639 للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام - مقابل صيدلية مشموشي مطلوب أمين صندوق - تنظيفات - موظف صالة - موظف براد لشركة تجارية في صيدا

الخيّاطة الصيداوية "أم محمد": إنه زمن الترقيع والتزبيط والتضييق

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - السبت 22 تشرين أول 2022
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

تكافح الخياطة سهير الاشقر «أم محمد» وهي أم لـ7 اولاد (6 بنات وشاب)، كلّ يوم من أجل تأمين قوت عائلتها في ظل الأزمة، بعدما تولت مسؤولية مصروف البيت اثر اصابة زوجها بـ»ديسك» حوّله عاطلاً عن العمل منذ عقود طويلة.
داخل محلها المتواضع في سوق «الحياكين» في صيدا القديمة، تمضي الاشقر معظم ساعات النهار على كرسي بلاستيكي خلف ماكينة خياطة كهربائية، تلتقط أنفاسها حيناً وهي ترتدي نظارتها لتمرر خيطاً في الابرة، قبل أن تبدأ عملية «درز» بنطلون أو عباءة أو فستان، قرر أصحابها نفض الغبار عنها وإعادتها الى الخدمة مجدداً بسبب الغلاء وارتفاع الاسعار الجديدة.
وتقول الاشقر لـ»نداء الوطن» إنها تعلمت مهنة الخياطة من والدتها وهي فتاة منذ 45 عاما، «كانت تطلب مني الجلوس قربها وتعلمني أصول المهنة، ثم ارسلتني الى خياطة محترفة تدربت على يديها على اللقطة والدرزة، وأكملت المسيرة بالانخراط في دورة خياطة تخصصية، تعلمت فيها القص والتفصيل، فافتتحت المحل منذ 30 عاماً، وما زلت فيه الى اليوم».
وتضيف: «ما أشبه اليوم بالأمس صعوبة وأوقاتا عصيبة، نزلت إلى سوق العمل عندما أصيب زوجي بـ»الديسك»، اصبح غير قادر على العمل، فتوليت مسؤولية مصروف البيت وعلّمت بناتي وابني الوحيد وها انا اليوم أكمل المشوار، في ظل الازمة التي فتكت بالناس من كبيرهم الى صغيرهم وخاصة في صيدا القديمة».
تؤكد الاشقر أنّ الاقبال على الخياطين ازداد بشكل لافت منذ سنتين بسبب الغلاء، وتقول: «باتت غالبية العائلات الفقيرة والمتعففة تفضّل الترقيع والتزبيط والتقصير والتضييق للمستعمل بدلاً من شراء الجديد، زاد العمل ولكن للأسف فقدت العملة الوطنية قيمتها، بل ذهبت البركة وحلّ مكانها الجشع والطمع»، قبل أن تضيف بحرقة وحسرة «يجب علينا التراحم في هذه الاوقات الصعبة حتى يرزقنا الله ويبارك لنا في مالنا وطعامنا وشرابنا».
ولم تخف الاشقر انها تراعي ظروف الناس المالية، وتؤكد «في العادة اتقاضي 20 الفاً على تقصير البنطلون او الدرزة او التضييق، و30 الفاً على تغيير السحاب، واذا قصدني زبون لا يملك المال أقول له ادفع ما تستطيع، رغم أنّ الخيطان ارتفعت أسعارها اضعافاً كما السحاب والإبر وسواها من عدة العمل، قناعتي أنّ التراحم والرحمة بين الناس يخففان المعاناة ويقصران أمد البلاء، وصيدا مشهورة بالتعاضد والتكاتف ووقوف العائلات الى جانب بعضها».
وتقرّ الاشقر بأن ماكينة الخياطة «هي صديقتي وكاتمة اسراري وصاحبة الفضل في العيش بكرامة، بعيداً من الحاجة، ونصيحتي لكل ست بيت العمل لمن استطاعت اليه سبيلاً من أجل المساعدة في هذه الضائقة».
المصدر | محمد دهشة - نداء الوطن
الرابط | https://tinyurl.com/32sa2cdh


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة:: شركة التكنولوجيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 954244635
لموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2023 جميع الحقوق محفوظة