صيدا سيتي

التناوب بين حروف العطف وأثره في تعدد المعنى - دراسة في آيات قرآنية الأبعاد التربوية الأخلاقية في التشبيهات القرآنية - سورة الرحمن أنموذجاً جريحان في إشكال استخدمت فيه السكاكين في عبرا البزري: هناك ازدياد تصاعدي لحالات "كورونا" وقد نتخطى الـ 1000 حالة يوميًا قريبًا حملة أضحى الخير | جمعية رعاية اليتيم في صيدا كهرباء لبنان : وضع معمل الزهراني قسريا خارج الخدمة لخمسة أيام ياللسخرية! | بقلم خليل ابراهيم المتبولي يبيعان حلي مرصع بالألماس لدى محل مجوهرات في صيدا .. ليتبين سرقة مجوهرات بقيمة حوالى /50,000/$ البزري يلتقي مدير مؤسسة العثمان في لبنان‎‎ الأسس المرجعية والأبعاد الحضارية للوسطية في القرآن الكريم أمَّا، دلالاتها ومعانيها في القرآن الكريم البزري يتصل بوزير السياحة من أجل وضع صيدا ومنطقتها على الخارطة السياحية كنت مقاصديًا .. جارًا وتلميذًا ومعلمًا وأحد أفراد جمعيتها | بقلم د. صلاح الدين سليم أرقه دان هنية يُطلق رسائل نارية من صيدا .. واللينو في مؤتمر "تيار الإصلاح": كنّا ولا نزال "فتح" ارتفاع اسعار المحروقات كافة البزري و"الجماعة" دعما "شعلة المقاصد" والحريري "لأجل المقاصد" وسعد على الحياد قصة مؤلمة... مواطن في صيدا يعرض كليته للبيع لعلاج زوجته تنافس انتخابات "المقاصد" - صيدا يفتح شهية استحقاقات مُقبلة.. فايز البزري أوّل رئيس من خارج "المُستقبل" مُنذ 29 عاماً على اي سعر افتتح الدولار صباح اليوم؟ أسامة سعد: لن نمنح الحكومة الثقة لأننا نريد حكومة انتقالية بصلاحيات تشريعية

الشهاب: أصدقائي بعضهم من أبطال الخفاء!

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الخميس 07 نيسان 2022
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بعضهم كان طماعاً يطمح لمجد الطعام وكانت له معدة شجاعة تترامى به على معارك (الأكل) فتهزم الأبطال، وتجندل الرجال، و كان ذا شهية وثابة إلى كل حلو ومر، و كانت حاسة الشم المركبة في أنفه تنقل إليه رائحة (المطابخ) من مسافة ألف ميل على الأقل، وكان غرامه بالأكل طريقة إلى الخلود!

وكان كلما يطالعني أنطلق إلى باب عيني فأراه فرّ إلى أذني: قلبه يخفق بغير قاعدة، وأنفاسه تلهث من فرط الأكل، حتى صار له أكثر من كرش بارز و(أعضاؤه مسترخية): فمه مفتوح ومتهيء دائما للبلع، تحس وهو يشرب أو يأكل أنه لا يرشف الماء ولكن يشتمه؟ ولا يمضغ الطعام ولكن يلعنه؟ وقد أصبح في البلد مضرب المثل وأصبح في التاريخ أحد المذكورين الخالدين، الأكل يعرف طريقه إليه في أيّ مكان!

أما الصديق الآخر فطماع يطمح لمجد الشهرة، ولكنه لا يعرف أيّ طريق يسلكه إليها، فهو واقف في مرقب خياله يشرف على الناس ليرى كيف يتخذون الى الشهرة طرقها المختلفة، وله أنف يشم رائحة المشهورين على بعد آلاف الأميال، وفي دماغه عقل يدرك مخبآت الحيل وخبايا الخطط والتدبيرات، وفي فمه لسان أجاركم الله من (مجاري البلد) إذا أطلقه؟ وعلى جانبي هامته من تحت رأسه ومن فوق رقبته أذنان لا تزالان قائمتين حادتين تتناولان من الريّح كل ما يهمس به السياسيون الكبار والزعماء في خلواتهم من أسرار العظمة ووسائل الزعامة، ودون ذلك كله جسم يسقط على من شاء فلا يزال ثقيلاً عليه حتى ينال ما شاء؟

فإذا كان أحدهم قد قنع لمعدته بمجد الأطعمة والأشربة فإن الآخر لا يزال يجهل أي لون يقنع به من هذه الأشربة والمطعومات المعنوية؟ ولكنه يرى أهل الشهرة يخطبون ويكتبون ويتحدثون ويذيعون نداءات وبلاغات إنتخابية؟ – اذن- فليخطب فان أبى أحد أن يسمعه فليشد بيديَّه ورجليَّه على عنقه حتى يسمعه أو يختنق، فإن تكثرت الألفاظ في فمه من كثرة ما يضغط بحلقه على أسنانه وخاب العرض؟ وخابت تجربة الخطابة فليكتب، فإن أبى أصحاب الصحف أن ينشروا ما كتب فليشتري دور الصحف حتى ينشروا له وعلى السياسيين الكبار والزعماء وجميع الناس أن يقابلوه فإن سدَّوا دونه الأبواب سقط عليهم من السقوف؟؟

عزيزي القارئ، لا أراك الله مكروهاً.. تلك الأمجاد فتنة بعض أصدقائي الطامعين من أبطال الخيال والوهم؟ ولكل واحد منهم معدة ومصارين تهضم النوع الذي يختاره لخلوده؟ وبناء مجده؟؟

عزيزي القارئ تلك عيَّنة بين جملة (من أبطال الخفاء)؟ و عندي كثير من الأصدقاء والأعزاء ومن عشاق (شفتك...) ولهم في ذلك وصف ملحق؟

المصدر | بقلم المربي الأستاذ منح شهاب - صيدا 


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة:: شركة التكنولوجيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 943192880
لموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2022 جميع الحقوق محفوظة