صيدا سيتي

كورونا والتعليم عن بعد ومسؤولية الأطراف الثلاثة - بقلم: نهلا محمود العبد البزري تأمين المساعدات الى المنازل حق من حقوق المواطن توضيح من بلدية صيدا حواجز أمنية في صيدا لقمع المركبات المخالفة المركز التربوي نشر روابط لإعادة مشاهدة الحلقات التلفزيونية لمشروع التعلم عن بعد لليوم بالصور والفيديو: طوابير من السيارات على الحواجز بسبب الاجراءات الجديدة لقوى الامن ماذا حدث لنبعة مجدليون؟ اللجنة الشعبية في صيدا تشارك في توزيع مواد التعقيم على الاهالي للوقاية من فيروس كورونا جمعية المواساة تمدّ يد المساعدة للمحتاجين في صيدا والجوار مبادرة "ربطة خبز يومية... والبلدية تواصل إحصاءها الإلكتروني صدى الغلاء يصدح في بعض السوبرماركت في صيدا .. احتيال غير مباشر وغياب للرقابة "الباعة الجوالون" في صيدا: كفاح في سبيل لقمة العيش "من البيت غنّيت": إبداع فلسطيني "فردي"... وأغنية "جماعية" لفرقة "حنين" في زمن "كورونا" تدابير الوقاية من كورونا... إعادة إقفال سوق السمك (المزاد العلني) في صيدا (فيديو) Christians celebrate Palm Sunday remotely صيداويان من بين العائدين من السعودية .. يخضعان للحجر المنزلي لأسبوعين والبلدية ستتابع 5 من المغتربين عادوا اليوم إلى صيدا وقضائها وهذا ما أظهرته الفحوصات كشافة الفاروق وزعت 640 حصة غذائية لمستحقيها في مدينة صيدا والجوار الكشاف العربي يواصل حملات التعقيم، ويشارك بتوزيع الحصص الصحية السعودي: بلدية صيدا إعتمدت نحو 60 مركزا في صيدا والجوار

مستشفى صيدا الحكومي: معالجة مؤقتة لمشاكل دائمة... فهل تستقيل لجنته أو يقفل أبوابه؟ - 3 صور

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الأربعاء 11 تشرين ثاني 2015 - [ عدد المشاهدة: 1174 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

المصدر: خاص موقع النشرة

عادت قضية مستشفى صيدا الحكومي الجامعي الى واجهة الاهتمام السياسي بعد قيام وزير الصحة وائل ابو فاعور بتقييد صلاحيات رئيس واعضاء لجنته الادارية والمالية على وقع استفحال العجز المالي التي يترنح تحت وطأتها والمضي قدما بتقديم خدماته الطبية الإستشفائية بشكل منتظم يوازي بين إمكانياته المتوفرة واحتياجاته المتزايدة، بعدما بات مقصداً لجميع المرضى من صيدا والجنوب وإقليم الخروب، وحتى مختلف المناطق اللبنانية.
وفي هذا السياق، علمت "النشرة" ان النائب بهية الحريري دخلت على خط معالجة الازمة التي يعاني منها مستشفى صيدا الحكومي لجهة العجز المالي الذي بلغ 15 مليار ليرة لبنانية، وتراكم الملفات الإدارية واستهلاك ونقص بعض المعدات الطبية والفندقية فضلا عن تقييد صلاحيات رئيس واعضاء اللجنة الإدارية للمستشفى بمراجعة سلطة الوصاية اي وزارة الصحة، وعقدت اجتماعا مع وزير الصحة وائل ابو فاعور ورئيس اللجنة الدكتور هشام قدورة واعضائها خلص الى وعود بتحسين الوضع ومعالجته ونسيان الماضي.
وقد أثنت هذه الوعود الدكتور قدورة عن تقديم استقالته بعد ستة اشهر على رئاسة اللجنة، بعد تضييق الخناق على صلاحياته الادارية لجهة عدم صرف او محاسبة اي موظف، والمالية لجهة عدم السماح بشراء حاجيات المستشفى من ادوية ومستلزمات طبية ومواد غذائية، الا بعد الحصول على موافقة واذن مسبق من الوزير ابو فاعور نفسه، وفق قرار نقلته مفتشة وزارة الصحة، التي زارت المستشفى قبل ايام، وابلغته الى الدكتور قدورة، على اعتبار ان اللجنة ليست مجلس ادارة بل مهمتها ادارة شؤون المستشفى بعد التنسيق وطلب الاذن من الوزير المعني.
إلى ذلك، دفع تقييد صلاحيات اللجنة الإدارية للمستشفى الى عقد اجتماع طارئ تداولت فيه بهذا الوضع المستجد وسط انزعاج واضح كون القرار يجردهم جميعا من اي صلاحية مالية وادارية، حيث ذكرت مصادر المشاركين ان احد الخيارات كان تقديم استقالة جماعية، الا ان دخول النائب الحريري على خط المعالجة دفع الى التريث والانتظار.
وعقدت اللجنة جلسة ثانية مسجّلة تحت الرقم 262 أعلن فيها الدكتور قدورة أنّ اللجنة استطاعت رغم كلّ الصعوبات والمعوقات من إعادة الثقة بالمستشفى من قبل المواطنين وإعادتها على الخريطة الإستشفائية والصحية، وتخفيض الفاتورة على عاتق المريض مع تقديم الخدمات الطبية والفندقية بمعايير عالية، مؤكدًا تأمين رواتب الموظفين المتأخرة والحالية، وإحتياجات المستشفى من أدوية ومواد إستهلاكية أخرى ضمن خطة طوارئ مدروسة بشكل يومي أو أسبوعي حسب توفر السيولة.
وفيما لفت إلى أنّ جميع الموردين أقفلوا حسابات المستشفى وتوقفوا عن تزويدها بما تطلبه بسبب حجم الديون المتراكمة بذمة المستشفى اتجاههم (العجز المالي حوالي 15 مليار ل.ل.)، شدّد على أنّ الجواب كان دائمًا أنّ هذه المستشفى موجودة في المكان والزمان الصحيحين في منطقة شعبية مكتظة سكانيا ومقصودة من جميع المواطنين من مختلف الجنسيات والمناطق اللبنانية، وان لديها أبًا وأمًا هما وزارتا الصحة العامة والمالية وكل الدولة ومحضونة من كل الشعب اللبناني ومن ممثليه وفعالياته، "وعندما يتم دعمنا ماليا إن كان من خلال الهبات والمساهمات وتسديد مستحقاتنا والمصالحات، سيتم جدولة ديون المستشفى رغم أن الملف المالي لم نستلمه بعد من التفتيش وهناك برامج لإعادة تأهيل الموظفين والممرضين والأطباء بالتنسيق مع المؤسسات الأهلية المحلية بالتواصل مع وزارة الصحة ومجلس الإنماء والإعمار والصناديق العربية والعالمية من أجل تزويد المستشفى بمعدات جديدة وحديثة وإعادة تأهيل المباني (طرش، تصليحها وأثاث.. الخ)، وفتح أقسام جديدة: قسم معالجة المرضى المدمنين، قسم تمييل قلب وعناية فائقة، وتحديث الأقسام الموجودة".
يذكر ان مستشفى صيدا الحكومي الجامعي يضم 130 سريراً، ولديه أكثر من 100 طبيب يعملون في 16 اختصاص طب وهم جزء من 290 موظفاً، وقد بدأ العمل فيه بـ30 سريراً عام 2006 وارتفع إلى 60 سريراً عام 2007 ثم 106 ليصل الآن إلى 130 سريراً، وفي عام 2009 تحول المستشفى إلى مستشفى حكومي جامعي بموجب قرار رقم 74/2009 صادر من مجلس الوزارة المنعقد في بعبدا يوم 24/4/2009.
ويواجه المستشفى عوامل تؤثر سلباً على وضعه العامل الأول، هو الصُوَر النمطية الموجودة في أذهان الناس عن المستشفى الحكومي القديم، العامل الثاني: الموقع الجغرافي له عند مدخل مخيم عين الحلوة الامر الذي يزيد من صعوبة الوصول إليه أو زيارته بسبب الاجراءات الامنية والعامل الثالث: وجوده في منطقة يشهد القطاع الطبي الخاص ازدهاراً وتطوراً ملحوظاً ويتمتع بسمعة جيدة وعلى الرغم من كل هذه العوامل السلبية، فإن المستشفى تطور بشكل سريع مقدمًا خدماته.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 927735732
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة