صيدا سيتي

أربع حافلات للمحتجين انطلقت قرابة الثانية والنصف من بعد ظهر اليوم من صيدا نحو بيروت مصلحة الليطاني:أعمال صيانة في حوض انان وفي معملي حلو وجون الحاج حسن سليمان زيدان (أبو سليمان) في ذمة الله استراحة في صيدا تعلن عن حاجتها إلى موظفين عاملو الخردة في عين الحلوة أقفلوا المدخل الجنوبي للمخيم مندوبو الهيئة التعليمية في مدارس المقاصد - صيدا أعلنوا تعليق الإضراب تجاوباً مع مساعي رئيسة لجنة التربية النيابية النائب بهية الحريري للإيجار شقة غرفة واحدة مع مطبخ وحمام في منطقة البرامية ما هو سعر صرف الدولار ليومي السبت والأحد؟ أسرار الصحف: مسؤول أمني يرفع تقريراً الى جهات رسمية يُحذّر فيه من خطر إندلاع ثورة الجوع 1000 صيدلية مهدّدة بالإقفال حراك الجنوب: ضد «الثورة المضادّة» Protesters march in Sidon, oppose conflicting demands between groups تحرّك صيدا يعارض مطالب إسقاط سلاح "حزب الله" والمطلب "إسقاط المنظومة السياسية" تظاهرة صيدا: تعدّدت الشعارات و"الحراك" واحد! "صيدا تنتفض" من مصرف لبنان إلى ساحة الثورة (صور وفيديو) النهار متابعة آخر التطورات مع د. عبد الرحمن البزري (شاهد الفيديو) تقديمات "أهلنا" خلال شهر رمضان المبارك للعائلات الأكثر تضرراً من تداعيات "كورونا" والأزمة الاقتصادية وفد من المديرين شكر "المستقبل - التربية" على دعم وإقرار تعديل القانون 73 نداء من قيادة القوة المشتركة الفلسطينية في مخيم عين الحلوة للبيع كامل أدوات ومعدات مطعم عند مدخل مدينة صور - مفرق العباسية

لورين القادري: اعتزال ...

أقلام صيداوية - السبت 18 تموز 2015 - [ عدد المشاهدة: 2649 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
لورين القادري: اعتزال ...

بقلم لورين رسلان القادري - صيدا سيتي

.. شطّبتُ من رُزْنامتي

وجهَ الشهورْ..

حطّمتُ عقربَ ساعتي..

كيْ لا تدورْ ..

فاليومَ أعلنتُ اعتزالي..

للكتابهْ..

ودخلتُ في زمنِ المتاهةِ..

والغرابَهْ..

***

لكنّني

.سأظلُّ أحملُ فوقَ غصني الموهنِ..

أخشابَ حرفٍ أبجديٍّ تاهَ منّي..

سأظلُّ أشرقُ في سطوري ..

بعد أن غابتْ شموسُ الأبجديّهْ..

وأرتّبُ الأقمارَ في قلبٍ ودفترْ

وأعبُّ من حبرٍ

كخمرٍ طعمُهُ..

ليظلّ يسقي غصنَ شَعْري

لونُ حنّاءٍ معطّرْ..

***

اليومَ أعلنتُ اعتزالي

مكرههْ

أخرستُ أقلامًا تأجّجَ صدرُها..

ودفنتُ أحلامي بقبرٍ من ندى..

***

اليومَ أعلنتُ اعتزالي..

للكتابهْ

ودخلت في زمن المتاهةِ..

والرتابهْ ...

***

اليومَ أعلنتُ اعتزالي

للأبدْ..

وغدًا..

سيغزو الموتُ جفني..

والسطورْ

لمّا سعيرُ النارِ يُذبلُ مُهجتي..

فوصيّتي:

" ضعْ دفتري المجنونَ فوق الجثةِ ..

لأظلّ أكتبُ ما ببالي من خواطرْ..

ما خطّها قلمي بحبرٍ ميّتِ..

فاليوم أعلنت اعتزالي للكتابهْ"


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 932208413
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة