صيدا سيتي

الجيش: مطلوب من سكان مخيم عين الحلوة سلم نفسه الى مديرية المخابرات إخماد حريق منزل تحت جسر سينيق رئيس بلدية الشواليق: لا وجود لأية اصابة كورونا في البلدة غرفة عمليات الكوارث بالجنوب رفعت تدابيرها العملية لمواجهة كورونا اللجان الشعبية تنفذ بالشراكة مع مؤسسات المجتمع المدني في عين الحلوة حملة وقاية وتعقيم ضد فيروس كورونا المستجد السعودي هاتفه واعداً بمتابعة قضيته الإنسانية! أسامة سعد داعياً إلى تسريع توزيع قسائم المواد الغذائية.. يستهجن انشغال السلطة بتحاصص التعيينات الجيش: توقيف فلسطيني على حاجز المية ومية إدارة معمل نفايات صيدا نفت اصابة عاملين بالفيروس حركة ناشطة في صيدا نهارا والتزام تام بحظر التجول ليلا مواطن في صيدا حاول إحراق نفسه بعد تحرير محضر ضبط بحقه اجتماع طارىء لمجلس إدارة جمعية تجار صيدا وضواحيها يقر إطلاق مبادرة وآلية لمساعدة العاملين في القطاع التجاري مؤسسة مياه لبنان الجنوبي تعلن الطوارئ لمد مراكز الحجر الصحي في الجنوب بالمياه قيادة الجيش دعت للإمتناع عن التجوّل إلّا في حالات الضرورة حركة حماس تستقبل وفداً نسائياً من أصحاب المحلات التجارية في مخيم عين الحلوة وزارة الصحة أعلنت عن خط ساخن جديد للتبليغ عن حالات فيروس كورونا Sidon displaced camps to receive UNHCR aid against coronavirus مشهد غير مألوف في صيدا: "سبعيني" يبحث عن الطعام في القمامة! قيادة فصائل منظمة التحرير كلفت اللجان الشعبية بإعداد كشف بأسماء المساجين الفلسطينيين في لبنان جنون في أسعار الخضار والفواكهة: هل تلجأ الحكومة لتثبيت أسعار السلع الغذائية الأساسية؟

مستشفى صيدا الحكومي: تجاذب سياسي حول اللجنة الإدارية

صيداويات (أخبار صيدا والجوار) - الخميس 19 آذار 2015 - [ عدد المشاهدة: 1649 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload
مستشفى صيدا الحكومي: تجاذب سياسي حول اللجنة الإدارية

المصدر: محمد صالح - موقع جريدة السفير

تعرضت اللجنة المقترحة لإدارة مستشفى صيدا الحكومي، والتي رفعت اسماء اعضائها النائبة بهية الحريري الى وزير الصحة وائل ابو فاعور، لانتكاسة قبل أن تولد وتبصر النور. وذلك بعد ان ابلغ الامين العام للتنظيم الشعبي الناصري الدكتور اسامة سعد أبوفاعور خلال اتصال هاتفي عدم مشاركة أي عضو «مقرّب» او «محسوب» على «الناصري» في هذه اللجنة لا من قريب او بعيد، وبالتالي سحب اسم طبيب القلب الدكتور سهيل الاتب من التداول كأحد اعضاء اللجنة المقترحة وهو محسوب على «التنظيم».
وبانسحاب ممثل سعد من اللجنة تبقى الاسماء الواردة فيها محسوبة على الحريري، وهي برئاسة الدكتورهشام قدورة، وهو محسوب على تيار المستقبل والحريري. اما بقية الأعضاء الخمسة فمحسوبة على المستقبل وحركة امل ومن الاطباء المسيحيين في صيدا.
تركيب اللائحة
مصادر طبية اشارت إلى أن احداً من المعنيين، الذين عملوا على تركيب اللجنة المقترحة، لم يفاتح سعد بشكل مباشر، ولا حتى باتصال هاتفي بهذا الموضوع لا من قريب أو بعيد، خلال كل تلك الفترة التي سبقت استقالة مجلس الإدارة السابق، ولا الفترة التي تلت الاستقالة. علما ان الاتصالات سالكة هذه الأيام بين الجميع في صيدا. مشيرة الى ان سعد عرف بالأمر من احد الأطباء المقربين منه، الذي كان قد تم التداول باسمه كاحد اعضاء اللجنة..
وتشير المصادر الى ان رفض سعد المشاركة في اللجنة جاء ايضا بعد ان كان قد اقترح على بوفاعور، خلال اليومين الماضيين، اسماء للجنة المقترحة من الاطباء المستقلين المتواجدين في مستشفى صيدا الحكومي، وهم من الكادر الطبي العامل فيها منذ سنوات، ويمتلكون تجربة وخبرة، لكونهم من المخضرمين، فجوبه اقتراحه بالسلبية المطلقة من المعنيين في المدينة. علماً أن أحداً من الذين سمّاهم سعد غير محسوب عليه، وأن اقتراحه كان مبنياً على قاعدة «أهل الدار اولى بمعرفة شؤون وشجون المستشفى» وانه ليس بالضرورة أن نأتي بفريق من خارج هذا الصرح الطبي وليس على دراية بكل مشاكله لإدارته...
معوقات أمام «المقترحة»
في المقابل تشدد المصادر على ان مهمة اللجنة المقترحة برئاسة قدورة، في حال أبصرت النور، ستكون صعبة من نواح شتى، ابرزها عدد من المعوقات القانونية والوطيفية التي ستحول دون تسلم بعض الاطباء مهامهم في حال جرت مساع لتحويل «اللجنة» الى مجلس ادارة، لكونهم مرتبطين بالتعاقد الوظيفي مع الدولة وهيئاتها الضامنة، وعليهم الاستقالة من وظائفهم وفقاً للقانون قبل أي شيء آخر.
كما ان المصادر الطبية تشدد على ان مستشفى صيدا الحكومي يعاني في هذه الآونة من امور عدة مرتبطة بعضها ببعض، ويشهد تراجعاً على مستويات عدة من النواحي الادارية والمالية والاستشفائية منذ استقالة رئيس مجلس الادارة السابق الدكتور علي عبد الجواد، وحتى في عدد المرضى، اضافة الى المسألة المتعلقة بتأمين رواتب الموظفين والعاملين في المستشفى لهذا الشهر الذين يتحضرون لتنفيذ تحرك احتجاجي للمطالبة برواتبهم.
مهمة صعبة
وتؤكد المصادر على ان مهمة اللجنة ستكون صعبة ايضاً لاسباب تتعلق بالمسيرة الحافلة بالإنجازات التي حقهها مجلس الادارة السابق برئاسة الجواد طوال عشر سنوات، والتي تميزت بقرار مجلس الوزراء رقم 74 بتاريخ 24/04/2009 بتصنيف مستشفى صيدا الحكومي مستشفًى جامعياً بناء على توصية وزير الصحة العامة آنذاك. كما ان المجلس السابق ورئيسه تمكنا خلال عقد من الزمن من تحويل مستشفى صيدا الحكومي الى صرح طبي منافس للمستشفيات الخاصة. وأن مرضاه قاربوا 50 بالمئة تقريباً، يدخلونه للحصول على خدماته وتقديماته الصحية والطبية والاستشفائية من كل صيدا وجوارها في شرق صيدا وعين الحلوة والتعمير، و50 بالمئة من الزهراني والشوف وإقليم الخروب وعدد من قرى الجنوب، وغيرهم من المرضى الفقراء يقصدونه من بيروت.
وحتى أن الامين العام للتنظيم الشعبي الناصري الدكتور اسامة سعد وعندما كان نائباً عن مدينة صيدا خضع لعملية جراحية في المستشفى الحكومي ومكث فيها لايام عدة وهذا يعود لثقته بالمستشفى وإدارتها وبالكادر الطبي العامل فيها.
اسباب نجاح المستشفى
ولهذه الاسباب وغيرها نجح مستشفى صيدا الحكومي برئاسة عبد الجواد في امتحان «التصنيف والجودة» الذي تجريه وزارة الصحة في لبنان بالتنسيق مع هيئات طبية عالمية، من بينها فرنسا. كما انه بفضل الجهود التي بذلها، تمكن مجلس الادارة السابق من رفع عدد الأسرّة في المستشفى الى حوالي 150 سريرا يوميا لمرضى تجرى لهم عمليات جراحية وطبية عامة ومرضى عاديين وفي العناية الفائقة وغسل الكلى وحديثي الولادة والجراحات النسائية. علماً ان عدد الاسرة كان في المستشفى عندما تسلم مجلس الادارة السابق، قبل عقد من الزمن، لا يتجاوز الـ 20 سريراً.
فهل ستنجح اللجنة المقترحة لادارة مستشفى صيدا الحكومي في اضافة بصمة طبية لافتة وإبقاء هذا الصرح في المستوى الذي وصل اليه، رغم كل المضايقات و «المحاصرة» التي باتت معروفة بأشكالها وأنواعها المتعددة؟


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 927510965
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة