صيدا سيتي

أسامة سعد على تويتر: العفو عن العملاء قرار سياسي .. مصيبة جديدة من مصائب التفاهم الكبير الإعلامي طارق ابو زينب العائد من الديار المقدسة بعد اداء مناسك الحج: لإطلاق منصة اعلامية تضيء على جهود المملكة في خدمة الحرمين وحجاج بيت الله الحرام - 4 صور جريح بشجار وإطلاق نار في عين المريسة.. إليكم التفاصيل إخماد حريق هشير ونفايات قرب محلات يوسف ارقه دان من جهة الكورنيش الجديد - 3 صور إصابة أكثر من 70 شخصاً بفيروس الكبد في مخيم الرشيدية تزيين شوكولا لكل أنواع المناسبات من Choco Lina ـ 22 صورة النادي المعني يشارك في بطولة الجنوب في الكيوكوشنكاي – المرحلة الثانية، ويحصد مراكز متقدمة - 6 صور جريحان نتيجة إصطدام سيارة بعمود إنارة في بقاعصفرين ـ الضنية الجمارك يوقف كميات مهربة من الرمان والحامض في طرابلس إعتصام للحملة الوطنية لحماية مرج بسري ضد مشروع سد بسري وكلمات ناشدت المسؤولين إعادة النظر بالموضوع رئيس دائرة مياه جزين يعقد لقاءا مع أهالي بلدة قيتولي في صالون كنيسة البلدة - 4 صور في معرضها "حكاية صياد من صيدا" رولا جواد.. صيادة شباكها العدسة! تعميم صورة المفقود نبيل سيف الدين نقاش عام في جمعية خريجي المقاصد بعنوان: "حق الوصول إلى المعلومات في العمل البلدي" بدعوة من "صوت الناس" وجمعية "نحن" - 20 صورة إخماد حريق هشير وقصب وهشير في بلدة القرية الدكتور صلاح الدين أرقه دان يزور سفير لبنان الجديد بدولة الكويت جان معكرون مكتب مكافحة المخدرات المركزي بالتنسيق مع المجموعة الخاصة يوقف مروجي مخدرات من بينهم رجل وزوجته ينشطون في محلة حرش تابت ويضبط كمية منها - صورتان مشاركة مهمة للبطل "سعد الدين الهبش" في بطولة آسيا في أندونيسيا .. والأنظار تتجه إليه عرض فيلم وثائقي "ثلاث كاميرات مسروقة" في قاعة الشهيد ناجي العلي في مخيم عين الحلوة - 30 صورة الحريري أطلقت التحضيرات لـ"منتدى التعليم والتمكين والقدرات الإبداعية" وأعلنت أن صيدا ستكون اول من يطبق "مشروع الرقم الإلكتروني لكل تلميذ" - 19 صورة

مصعب حيدر: بهيّة الحريري، الأصالة والمسؤولية

مقالات/ تحقيقات/ دراسات - الأحد 20 آذار 2005 - [ عدد المشاهدة: 875 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

الأمان - مصعب حيدر
من بين ركام المصاب الشخصي والسياسي وفي غمرة الحشود والحشود المضادة وقفت السيدة بهيّة الحريري يوم الاثنين الماضي على مفترق طرق هام في تاريخها السياسي، ووضعت علامة بارزة في مسار الأحداث التي تتوالى على الساحة اللبنانية في هذه المرحلة المصيرية التي يعيشها لبنان والمنطقة العربية على حد سواء.
... كانت السيدة بهية على موعدٍ مع المسؤولية رغم الحزن والألم، وأظهرت انها قادرة على التعالي عن الجراح، متحررة من الغرائز وداعية الى التحرر من كل نوازع العنصرية تجاه الشقيق السوري، وأكّدت في تلك الوقفة التاريخية أنها تمتلك ثوابت لا ترغب بمغادرتها حتى لو كانت في عمق المأساة التي أصابتها وأصابت عائلتها بالصميم فهي مصرة على الوقوف إلى جانب سوريا حتى تحرير أرض الجولان المحتلة، وهي مع الشعب الفلسطيني وتحرير أرضه ومع القدس عاصمة لفلسطين. كما أنها مع المقاومة الإسلامية اللبنانية وقائدها السيد حسن نصر الله ومع الرئيس نبيه بري على الرغم من المسافة السياسية التي تفصلها عنهما... وهي قبل كل شيء مع وحدة البلد وكل مستلزمات هذه الوحدة.
لقد سطعت السيدة الحريري في مواقفها عندما عاكست ذلك الجمع الغفير من الخطباء الذين سبقوها في الكلام في ذلك اليوم المشهود.
في الرابع عشر من آذار وبعد مرور شهر على جريمة اغتيال الرئيس رفيق الحريري كانت شقيقته بهية تملك ناصية الموقف الذي يُجمع حوله اللبنانيون في هذه الفترة الحرجة من تاريخ لبنان.
لقد احترم اللبنانيون بالأمس حزن السيدة بهية الحريري أكثر، وباتوا يرون أنفسهم أمام سيدة تزين موقفها بوقار الأصالة والمسؤولية، علماً أن مسايرة الحشود في مثل هذه الحالات قد تمنح صاحبها وهجاً جماهيرياً أكبر. وهذا ما استدعى التفاتة سريعة من رئيس المجلس النيابي نبيه بري فلم يتأخر في اصدار بيان اشاد فيه بمواقف السيدة بهية بعد قليل من انتهاء كلمتها في اعتصام ساحة الشهداء.
قد يزعج هذا السلوك السياسي بعض أطياف المعارضة لأن صاحبة القضية الأولى في جريمة اغتيال الرئيس الحريري تنحو هذا المنحى العاقل والهادئ الذي سيكون له آثار بالغة في المستقبل القريب. ولا أعتقد أن مواقف السيدة الحريري هذه جاءت نتيجة دراسة أو «مزلقة سياسية» أو حرصاً على مصالح سياسية لها ولعائلتها... بدليل أن مدينة صيدا شهدت منذ اليوم الأول لاغتيال الرئيس الحريري ضبطاً مميزاً في ردات الفعل الشعبية. حيث لم يأتِ هذا الضبط مصادفة، بل إنه كان نتيجة جهود كبيرة من مساعدي النائب الحريري في عاصمة الجنوب.
بالأمس انتصرت بهية الحريري على كل النوازع والغرائز وباتت صاحبة الموقف الكبير الذي يتميز به الناس في المواقف الصعبة، والتجارب القاسية، التي يمرون بها ويخضعون لمفاعيلها كي يثبتوا أنهم قادرون على التحرر من انفعالات الضعفاء...
فكانت عنواناً للأصالة والمسؤولية.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 911256663
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة