صيدا سيتي

بعدما وصل إلى 2400 ليرة.. إليكم سعر صرف الدولار اليوم الإثنين "روبن هود" العكاري.. جاء من استراليا ليسدد ديون القرية ثم سافر! القائم بأعمال مفوّض "الأونروا" يتفقّد "عين الحلوة" ومخاوف فلسطينية من "صفقة القرن" حكم في قضية تحرّش طبيب بمريضة: القصة «راسمالها» 15 مليون ليرة! ضغوط أميركية جديدة لإطلاق العميل فاخوري القصة الكاملة لقرار الـ"MEA" التسعير بالدولار.. وتفاصيل جديدة لم تُكشف الأزمة الاقتصادية تتحول الى "كارثة" في صيدا: إقفال 120 محلاً وصرف 1800 موظفا لبنان في عين العاصفة: ندفع أو لا ندفع؟ هل الذهب والاحتياطات بأمان؟ أصل المشكلة سياسي: التوقف عن الدفع نتيجة وليس خياراً الهيئة 302: ملفات للمتابعة من قبل ساوندرز أثناء زيارته إلى لبنان الميدل ايست تلغي قرار بيع بطاقات السفر بالدولار فقط البزري: متسائلاً لماذا قامت الميدل إيست بهذه الخطوة "الدونكيشوتية" وتراجعت عنها للبيع عقار مساحة ستة دونم ونصف في منطقة مزرعة الخريبة العقارية للبيع شقة مع ديكورات فخمة وجنينة ومطل لا يحجب بسعر عادي في بقسطا + فيديو للبيع شقة مع ديكورات فخمة وجنينة ومطل لا يحجب بسعر عادي في بقسطا + فيديو للبيع عقار مساحة ستة دونم ونصف في منطقة مزرعة الخريبة العقارية ساوندروز في عين الحلوة الإثنين لتفقد أوضاع اللاجئين و"الأنروا" المكتب الطلابي في التنظيم الشعبي الناصري يقيم حواجز محبة في صيدا لمناسبة ذكرى التحرير أندية "انترأكت" - لبنان أطلقت "تحالف حلول المناخ - (CSC)" ضمن ائتلاف شبابي دولي من أجل "المناخ والبيئة"

خليل المتبولي: أنا ... ومشاعري !..

أقلام صيداوية - الإثنين 26 كانون ثاني 2015 - [ عدد المشاهدة: 1562 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بقلم: خليل إبراهيم المتبولي
علاقة قديمة منذ وجودي مع مشاعري، لا أستطيع أن أذكر هل هي التي اقتحمتني أم أنا الذي اقتحمتها؟ أحس أنها تختلف عني اختلافاً كبيراً، مما يؤدي إلى صراعات عنيفة بيننا، تتعبني بأسئلة وتساؤلات كثيرة، منها ما يجدي ومنها لا يجدي، ومنها ما هو صالح، ومنها ما هو غير صالح!..
من الممكن أن تكون مخلصةً لي، ولكن لها طريقة خاصة بالتعبير تدفعني أحياناً إلى ما لا تُحمد عقباه، تورطني بعلاقات حميمية يرفضها عقلي، إلا أنها تبقى تبث كلمات عذبة ورقيقة وجميلة تدغدغ ذاتها وتدغدغني حتى أرتكب حماقة!..
أنا إنسان حنون طيب ولكن لستُ إلى حدّ البله، فكثيراً ما أقع في شباك الغرام وهذا ما يُفرح ويمنح السعادة لمشاعري التي ترفض القسوة والعنف والفظاظة، وتكون مستعدة دائماً لخوض غمار العشق والهيام والدخول في مغامرات غرامية متعددة!..
ومشاعري كثيراً ما تدفعني لمواقف رومانسية لا أستطيع أن أحتملها، ومن الغريب أنها تظل تنخر بداخلي حتى تجعلني أغوص في الرومانسية حتى أذني، وعندما أذوب تختفي مشاعري ولا أعثر على أثر لها وكأنها تذوب في ثنايايا دون علمي !..
على الرغم من أنَ مشاعري جيّاشة مقاتلة وصاحبة اندفاع عال إلا أنها صعبة المزاج تستطيع أن تُبكي غيرها ببساطة، وبالمقابل تمتلك روحاً عبثية تسخر من كل شيء، ولا تدع أي شيء دون أن تحوّله إلى مادّة للسخرية. كما أنها تستطيع بمزاجيتها أن تجعلني أضحك على بعض البشر من حولي، وعلى معظم مواقف الحياة المحزنة والتعسة التي أعيشها، وأحياناً تضحكني على حالي وعلى مواقفي...
وكثيراً ما تضعني مشاعري في مواقف محرجة، إذ توشوشني أحياناً بتعليقات ساخرة ومضحكة في أماكن ومواقف غير مناسبة فتخرج مني كلمات وتعابير ليست في مكانها، مما تجعلني أتلقى ردّاً قاسياً ونظراتٍ حادّة، بينما هي لا تهتم على الإطلاق وتدير الأذن الطرشاء وتبتسم بمكرٍ...
في كثيرٍ من الأحيان أضيق بها إلى حد الكره والرفض، فأنقضّ عليها بالشتائم وأدعو عليها بالمرض والخربان كي أرتاح قليلاً، وأعيش بأمان وسلام، إلا أنّي بعد ذلك أرى أن الحياة لا قيمة لها دون مشاعر، فأتصالح معها وأبحث معها عن مغامرة جديدة كي أحيا!..


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 924502892
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2020 جميع الحقوق محفوظة