صيدا سيتي

سيتي تاكسي CITY TAXI: توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية - توصيل من وإلى المطار - نقل طلاب وموظفين سيتي تاكسي CITY TAXI: توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية - توصيل من وإلى المطار - نقل طلاب وموظفين واقع الإدارة العامة - مشاكل وحلول مع المهنس إبراهيم نحال في ساحة إيليا - 3 صور البزري تحرّك الأطباء والمستشفيات صرخة في وجه إهمال وتقصير الطبقة السياسية الحاكمة اضراب ووقفة تحذيرية في مستشفى حمود الجامعي تلبية لتوصية نقابتي المستشفيات والأطباء - 27 صورة وزارة المال: مستحقات المستشفيات صرفت وحولت إلى حساباتها في المصارف فرق مؤسسة مياه لبنان الجنوبي تنجز اصلاح ترويح في سيروب قرب مسجد الأحمد وتؤمن المياه للمشتركين مستشفيات صيدا التزمت الإضراب التحذيري ووقفات اعتراض دقت ناقوس الخطر في القطاع الصحي للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام - 18 صورة للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام - 18 صورة اللجنة الشعبية بالتعاون مع المساعدات الشعبية تنظمان ورشة تربوية بوادي الزينة - صورتان أسامة سعد: إختلت الموازين بين أطراف السلطة صيدا تُودّع "شهيد الوطن" علاء أبو فخر بتشييع رمزي إذا دقت علقت للبيع شقق في صيدا وكفرجرة والقرية + أراضي مفرزة في ضواحي صيدا + فيلا في كفرجرة للبيع شقق في صيدا وكفرجرة والقرية + أراضي مفرزة في ضواحي صيدا + فيلا في كفرجرة الشهاب في الإنتفاضة: اللهم إصلاحاً وتذكيرا؟ مسجد الروضة يدعوكم إلى مجلس حديثي في قراءة كتاب: تهذيب السيرة والشمائل النبوية، مع الشيخ حسن عبد العال للبيع شقة في شرحبيل طابق أرضي مساحة 180 م مع تراس 100 م صالحة لتكون شقتين للبيع شقة في شرحبيل طابق أرضي مساحة 180 م مع تراس 100 م صالحة لتكون شقتين

طارق عليوة: ربح البيع أبا محمد

أقلام صيداوية / جنوبية - السبت 15 تشرين ثاني 2014 - [ عدد المشاهدة: 1509 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

بقلم طارق عليوة - صيدا:
في الرابع عشر من شهر تشرين الثاني عام 2012م، كان الموعد الذي لطالما إنتظره القائد أحمد الجعبري "أبو محمّد" خلال سني حياته الجهاديّة والتي عاشها في كنف كتائب العزّ القسّاميّة، حيث قامت قوّات الاحتلال الصّهيوني الغاشم باستهداف سيارته بصاروخٍ من طائرة استطلاع، فارتقى إلى ربه شهيداً، وزُرع في أرض فلسطين عزيزاً كريماً.
رجلٌ صدق الله تعالى فصدقه، وتاجر مع الله عزّ وجل فربحت تجارته وأثمرت شهادةً صادقةً، وكلُّ ذلك بعد أنْ شدَّ الرّحال إلى البيت العتيق مُلبياً ومُهللاً، فعاد كيوم ولدته أمُّه طاهراً زكيّاً.
ساعاتٌ قليلة حتى أعلنت القيادة العسّكريّة لقوّات الاحتلال الصّهيوني بدء عمليّة "عامود السّحاب"، حيث دكَّـت قطاع غزّة بوابل من الصّواريخ عبر غارات منظمة من الجو والبحر والبر، إستشهد وجرح على إثرها المئات من أبناء القطاع الصّامد الأبيِّ.
في موازاة هذا العدوان الغاشم، انتفض أبناء القسّام البواسل، معلنين بَدء عمليّة الرّد المُزلزل "حجارة السّجيل" ودكّوا مدينة "تل الربيع" بنوع جديدٍ من أنواع الصّواريخ "M75" كاشفين عن استراتيجيّة جديدة في الدّفاع والذود عن حياضِ الوطن الغالي فلسطين، حيث أصبحت مدينة تل الربيع مدينة أشباحٍ بعد أن اختبأ أكثر من خمسة ملايين مستوطنٍ مع قادتهم كالجرذان في المَلاجئ ومَواسير الصّرف الصّحيّ.
إذاً ثمانية أيّام من العدوان المتواصل على قطاع غزّة الصّامد، قابله ردٌّ بطوليٌّ من المقاومة الباسلة علَّمت العدو من خلاله درساً لن ينساه مدى حياته وأذاقته فيه العلقم المُر، أضف إلى ذلك كـُـــلـِّه وقوف الشّعب الغزيّ البطل والتفافه حول مقاومته الباسلة طيلة فترة العدوان ممّا جعله سبباً رئيساً في إنتصار المقاومة وإذلال العدو وقهره.
لقد تفاجأت قيادة العدو من هول الردّ القسّامي الكبير وقدرته الصَّاروخيّة على الإيقاع به وبمستوطنيه خسائر فادحة، فما كان منهم إلاّ أنْ ركضوا وراء الشّرق والغرب من أجل استجداء "حركة حماس" لإجراء مفاوضات لوقف إطلاق النّار وبشكل مستعجل. فكان أن حصلت هذه المفاوضات تحت رعاية مصريّة كريمة، ولكن هذه المرّة مع فرض "حركة حماس" وجناحها العسكريّ وشعبها الصَّامد شروطهم التي رضخ معها العدو الغاشم صاغراً ذليلاً.
بعدها خرجت جماهير الشّعب الفلسطينيّ على كلّ أرض فلسطين وكلِّ الوطن العربي، مهللةً مكبرةً بهذا النّصر المؤزر، الذي رفع رأس الأمّة عالياً ومرّغ أنوف الأعداء بالتراب، وتمَّ الإعلان معه عن مرحلة جديدة في الصّراع مع العدو الصّهيوني، ونام معه أبو محمّد الجعبري في قبره قريرَ العين مُرتاحاً في جنّاتٍ ونهَر في مقعد صدقٍ عند مليكٍ مقتدر.
ومما زاد الانتصار فرحة ونشوة دخول القائد الكبير والمعلم الملهم الأستاذ خالد مشعل لقطاع غزّة لأول مرّة منذ عشرات السَّنوات عبر معبر رفح البري رغم كلِّ التهديدات التي قد يتعرض لها، وذلك لكي يشارك أبناء شعبه الأبطال من الرجال والنِّساء والأطفال والكهول والمقاومين البواسل هذه الفرحة العارمة، حيث كان في استقباله العديد من كبار قادة الصّف الأول لحركة حماس وعلى رأسهم دولة رئيس مجلس الوزراء الأستاذ إسماعيل هنيّة.
وما كان من هذه الجماهير إلاّ أنْ اصطفت في كل الشّوارع والأزقة عن اليمين والشّمال، مستقبلةً القائد الكبير والضّيف العزيز حيث إبتدأ زيارته للقطاع بالسّجود لرب الأرض والسّماء شاكراً إيّاه على نعمه، كما فعل المعلم الأول محمّد صلى الله عليه وسلم عند فتح مكة.
• خلاصة .....
ما كان ذلك النَّصر أن يتمَّ لولا توفيق الله تعالى، وإخلاص المقاومين في جهادهم، والتفاف النّاس حول قيادتهم ومقاومتهم الباسلة، وإعطاء المجاهدين دعماً معنويّاً وذلك بزيارة القائد الكبير خالد مشعل لقطاع غزّة العزّة.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 917628925
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة