صيدا سيتي

قراران لوزير الزراعة لاخضاع اللحوم الى اجازة مسبقة والدواجن لتحليل السائل المنفصل إخبار عن مخالفة بيع أشجار مقطوعة في مرج بسري كلمة و2/1: أين النقابات؟ حال طريق صيدا - بيروت هذا الصباح السلوك المقاصدي.. دقة ووضوح ومسؤولية (بقلم: المحامي حسن شمس الدين) الحريري استقبلت طلاب "البريفيه" في "مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري" خليل المتبولي: عامٌ مضى ... حبٌّ وثورة !.. عن رواتب موظفي "الأونروا" في لبنان.. في ظل الأزمة الرئيس السنيورة: الوضع في لبنان لم يعد يحتمل .. والرئيس سعد الحريري يقول انه لا يستطيع ان يؤلف حكومة إذا لم يكن جميع عناصرها من المستقلين أسامة سعد يلتقي تجمع شباب المساجد في صيدا‎ البزري: إنتخابات المحامين عكست حقيقة الرأي العام اللبناني وكانت مرآة صادقة له ما هو نوع الألم الّذي تريده؟ (بقلم نهلا محمود العبد) حفل تدرج أحزمة لطلاب فريق نادي كاراتيه مسجد ومجمع سيدنا علي بن أبي طالب/ الفيلات‎ خلي عينك عالسكري مع المركز التخصصي CDC في صيدا - أسعار مخفضة تفوق نسبة 50% يمكنك الأن ب 16 ساعة فقط وبدوامات تختارها بنفسك أن تكتسب خبرة عملية على برامج محاسبية مع شهادتين مصدقتين سيتي تاكسي CITY TAXI: توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية - توصيل من وإلى المطار - نقل طلاب وموظفين سيتي تاكسي CITY TAXI: توصيل إلى جميع المناطق اللبنانية - توصيل من وإلى المطار - نقل طلاب وموظفين للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام - 18 صورة للإيجار شقة مفروشة في صيدا - شارع الهلالية العام - 18 صورة إذا دقت علقت

نبيل القيسي: كم أصبحتَ رخيصاًً يا ابن الإنسان

أقلام صيداوية / جنوبية - الإثنين 18 آذار 2013 - [ عدد المشاهدة: 2286 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload


شعر: نبيل أحمد القيسي
آه ٍ . . كم أصبحتَ رخيصا ً
يا ابن الإنسان
تُقتلُ ، وتُسحلُ في كل البلدان
بلا ثمن ٍ وبلا عنوان
أصبحت يتيما ً في كل مكان
تبحثُ عن كسرةِ خُبز ٍ
أو قطرةِ ماءٍ في قعرِ الفنجان
أصبحت رخيصا ً ، رخيصا ً، رخيصا ً
تُداسُ في أرجاء الميدان
بأقدام ٍ للعسكر ِ أو للفِتيان
ما بالُ كرامتك قد ذ ُلت
وانتُهكت بكلِّ هوان ؟
ما بالُ أعراضِك قد سُحقتْ
وانتُهكتْ ووُطِئتْ واغتُصبتْ
مثل الغِلمان
في بيوت العُهر ِ والنسيان
أم أنّ الربيع العربي
أفقدك حتى . .عُذرية إنسان ؟
وأفقدك . . حتى النطق باللسان ؟
وأدمى . .
دموع أمّك وأختك
بل حتى الجيران ،
أمّ أنَّ الأبَ القابعَ في زاويةِ الحجرة
كلوحةِ حُبٍّ مشروخة ٍ
فوق الجدران
ينتظر عودتك يا ولدي
من خلف الغيب ِ والقضبان
لكنك . . أقسمت أن لا تعود
لكونك . . إنسان اغتصب كالنسوان
وفقد العُذرية
على مرّ الأزمان
وأ ُوهمتَ بأنّك شهيداً للحُبِّ وللأوطان
وأنّك مشمولاً بصكِّ الغفران
فقاتُلك يا ولدي . . ليس بإنسان
احترفَ القتلَ ، انتهكَ العُرضَ
بإسم ِ الأمن ِ و. . الأمان
ما ذنبك أن صدّقت . .
كلام أُناس ٍ . . امتهنت
لعبة موت ٍ وحِيتان
واعتادت أن لا تُبصرَ إلا ّ . .
أشلاء الأطفال ،
وتتنسمُ رائحة الجرذان
ما ذنبُك أن أصبحتَ رخيصا ً. .
كالفِئران ؟


دلالات : نبيل القيسي
 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 917813911
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة