صيدا سيتي

وزارة العمل: اقفالان و 65 ضبطاً و4 انذارات حصيلة عمل المفتشين اليوم اطلاق النار في الهواء على خلفية اشكال عند المدخل الجنوبي لعين الحلوة ا مسيرة جماهرية حاشدة في صيدا رفضا لقرار وزير العمل ا المقدح: لتنظيم الوجود الفلسطيني في لبنان لنعرف ما لنا وما علينا الحريري التقت رئيس الحكومة وتشاورت مع قيادات فلسطينية واستقبلت العميد حمادة وتلتقي بري غدا: الأمور سائرة نحو المعالجة الهادئة لـ" قرار العمل" في مجلس الوزراء - صورتان إنترنت بسرعة خيالية وأسعار تناسب الجميع مع K-NET في صيدا والجوار إنترنت بسرعة خيالية وأسعار تناسب الجميع مع K-NET في صيدا والجوار وإذا نفسك طيبة .. رح تلاقي كل شي بيلزم لأطيب طبخة وعلى مستوى عالي نادي تيتانيوم كلوب صيدا يحصد المرتبة الثانية في بطولة الملاكمة ضمن مهرجان صيدا الرياضي - 8 صور جولة في صيدا القديمة لـ 200 شاب من "الأميركيتين وأوروبا واستراليا" في عودة الى جذورهم اللبنانية - 19 صورة أبو كريم فرهود ندد بالجريمة الجديدة التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي وأعلن عن حملة في مختلف الدول الأوروبية لفضح ممارساته فوز البطل "علي قدورة " من أكاديمية "سبايدرز عفارة تيم" في بطولة الخان الدولية للكيوكوشنكاي - 7 صور توصيات "منتدى المرافق والبنى التحتية لصيدا" حول شبكات الطاقة المياه والصرف الصحي - 53 صورة أسامة سعد استقبل مسؤول مخابرات الجيش في الجنوب العميد فوزي حمادي اجتماع للجنة الحوار الفلسطيني للاتفاق على خطة رفض قرار ابو سليمان حكاية جامعيّ فلسطينيّ فقد عمله عمالة اللاجئين.. بين فوبيا الهوية وتوظيفات السياسة المكتب الإعلامي للدكتور أسامة سعد ينفي إصدار أي دعوة لتحركات شعبية ولإغلاق مداخل صيدا نزال حول الاحتجاجات الفلسطينية في لبنان: لا يمكن إدراج اللاجئ الفلسطيني ضمن العمالة الأجنبية للإيجار مكتب في صيدا + للإيجار قطعة أرض في عين الدلب + للإيجار قطعة أرض زراعية في المية والمية - 10 صور

خبراء أمنيون واستراتيجيون: السيارات المفخخة أسلوب بدائي و"النفق الملغّم" هو الأرجح في اغتيال الشهيد الحريري

لبنانيات - الإثنين 21 شباط 2005 - [ عدد المشاهدة: 1051 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

القاهرة ـ رامي ابراهيم
أجمع خبراء أمنيون واستراتيجيون في مصر على ترجيح فرضية تنفيذ جريمة اغتيال الشهيد رفيق الحريري عن طريق تلغيم نفق تحت الأرض، واستبعد الخبراء الذين استطلعت "المستقبل" آراءهم احتمال استخدام سيارة مفخخة، مبدين دهشتهم مما اعتبروه "تراخياً" من جانب السلطات اللبنانية حتى الآن في التحقيق الجدي بالحادث.
وبعد مرور أسبوع على وقوع الجريمة بات غالبية الخبراء المصريين مقتنعين بسيناريو "الأرض المفخخة" وهو الاحتمال الذي يتم الآن تداوله في الدوائر الاستخبارية والبحثية المهتمة بتحليل الحادث.
ويقول اللواء أركان حرب دكتور وجيه عفيفي سلامة مدير المركز العربي للدراسات الاستراتيجية إنه يميل بشدة إلى أن الجريمة وقعت عن طريق وضع متفجرات تحت أرض الشارع في مسار موكب الرئيس الشهيد.
وأوضح ان "هناك احتمالين لا ثالث لهما الأول هو استخدام سيارة مفخخة والثاني هو تلغيم نفق تحت الأرض، وفي رأيي أن الاحتمال الثاني هو الأرجح لأن أسلوب السيارات هو طريقة بدائية يمكن كشفها بسهولة بالنسبة للمواكب الرسمية التي تستخدمها الشخصيات السياسية البارزة".
وأضاف اللواء سلامة ان "أي موكب لا يخلو من أساليب تأمين مجهزة لكشف السيارات المفخخة قبل مرور الشخصية المؤمنة بفترة كافية، والمعروف أن موكب الرئيس الحريري كان مزوّداً بهذه العناصر التأمينية وعلى أعلى درجة من التقدم التقني"، مشيراً إلى ان السيارات المجهزة بمتفجرات تثير بطريقة تحركها ومكانها الشك وتدفع عناصر الحراسة للحذر فوراً.
وأكد أن "تلغيم نفق تحت الشارع هو الأسلوب الأكثر حداثة والذي يمكن اللجوء إليه في مثل هذه العملية التي نفذت على مستوى متقدم جداً من الدقة والإحكام، لأن الجناة والجهة التي تقف وراءهم كانوا يدركون أن الحادث سيصنع موجة جارفة من الغضب تكفي لإعادة تشكيل خرائط المنطقة وبالتالي لم يكن مسموحاً بالنسبة لهم ترك أي ثغرة تعطي الحريري فرصة للنجاة والبقاء فوق خشبة المسرح السياسي".
وشدد سلامة على ان أسلوب "النفق الملغم" يؤدي لتحقيق المفاجأة الاستراتيجية المطلوبة من جانب الجناة.
وحول طريقة تلغيم الأرض تحت الشارع أوضح أنها "عملية تتطلب قدراً كبيراً من التخطيط والإحكام لا يتوافر إلا لأجهزة استخبارات متقدمة حيث تدفع عادة عناصرها متنكرين في صورة عمال إصلاح الطرق ليتم زرع المتفجرات تحت الاسفلت بسرعة ودون لفت الأنظار".
أما خبير مكافحة الإرهاب البارز ومساعد وزير الداخلية السابق اللواء فؤاد علام فيبدي دهشته من طريقة تعامل الأجهزة الأمنية اللبنانية مع الحادث "فحسب الأعراف الأمنية التي يدركها كل الخبراء في العلم كله من الغريب جداً ألا يصدر حتى الآن بيان رسمي عن وزارة الداخلية اللبنانية يوضح الصورة التي التقطت للحادث والطريقة التي تم بها حسب التحقيقات الأولية والتي لا تتطلب إلا ساعات معدودة فقط وليس أسبوعاً كاملاً".
ويوضح أن "السلطات تتحرز لإصدار هذا البيان لأنها في مأزق نتيجة التحركات السياسية في لبنان وفي العلم كله، ويزيد الطين بلة إصدار تصريحات من مسؤولين دون أن يتم توثيقها في بيان رسمي يستند للفحص من جانب رجال المعمل الجنائي وأقوال شهود العيان".
ويتساءل اللواء علام ـ والذي يعد أبرز خبراء مكافحة الإرهاب في مصر ـ عن السبب وراء عدم إعلان نتيجة التحقيق في السؤال الأول الذي تجب إجابته فوراً وهو: كيف نفذ الجناة عمليتهم ونجحوا في تفجير موكب أبرز الشخصيات في الدولة، فكل السيناريوات واردة ولكن الغريب هو عدم تحديد أيهم تم استخدامه بالفعل وترك الأمور معلقة حتى الآن".
ويشير إلى ان الطريقة التي تم به التعامل مع الشريط الذي أذاعته قناة "الجزيرة" تثير هي الأخرى المزيد من علامات الاستفهام "فهذا الشريط يجب متابعة مساره ومعرفة الطريقة التي وصل بها بهذه السرعة إلى مكان اذاعته ومعرفة الشخص الذي تمت الإشارة إليه وهل هو ما زال على قيد الحياة وما هي انتماءته السياسية والتنظيمية وخصوصاً أن حسم هذه الأسئلة ربما يقود إلى جهة حاولت صرف الأنظار عن الجاني الحقيقي وبالتالي يمكن معرفة الفاعل".
ويبدي دهشته من عدم صدور بيان أيضاً حول هذا الشريط ونتيجة التحقيق حوله "رغم ان الجميع يدركون انه في حال صحته فإن هذا التنظيم المزعوم سيكون قوياً وضخماً ولديه عناصر مدربة وإمكانات عالية وأنه سينفذ وقتها عمليات أخرى خطيرة لأن دعاواه الايديولوجية تصيب كثيرين من السياسيين في كل مكان إذا كان بالفعل هناك تنظيم أصدر هذا الشريط المزعوم".
ويؤكد علام ان عملية الاغتيال تقف وراءها جهة قوية تمكنت من التخطيط ومراقبة مسار الشهيد لفترة ودراسة طريقة تأمين الموكب واختيار المكان المناسب لتنفيذ الجريمة والكمية المطلوبة من المتفجرات والطريقة التي يمكن بها مهاجمة سيارته.
ويطالب اللواء فؤاد علام بدراسة جدية لاحتمال تلغيم حفرة تحت الشارع الذي يمر به الموكب أو استخدام شبكة مجاري الصرف الصحي وإعلان النتيجة بسرعة حتى يمكن التقدم لتحديد الجناة.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 905232367
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة