صيدا سيتي

اطلاق النار في الهواء على خلفية اشكال عند المدخل الجنوبي لعين الحلوة ا مسيرة جماهرية حاشدة في صيدا رفضا لقرار وزير العمل ا المقدح: لتنظيم الوجود الفلسطيني في لبنان لنعرف ما لنا وما علينا الحريري التقت رئيس الحكومة وتشاورت مع قيادات فلسطينية واستقبلت العميد حمادة وتلتقي بري غدا: الأمور سائرة نحو المعالجة الهادئة لـ" قرار العمل" في مجلس الوزراء - صورتان إنترنت بسرعة خيالية وأسعار تناسب الجميع مع K-NET في صيدا والجوار إنترنت بسرعة خيالية وأسعار تناسب الجميع مع K-NET في صيدا والجوار وإذا نفسك طيبة .. رح تلاقي كل شي بيلزم لأطيب طبخة وعلى مستوى عالي نادي تيتانيوم كلوب صيدا يحصد المرتبة الثانية في بطولة الملاكمة ضمن مهرجان صيدا الرياضي - 8 صور جولة في صيدا القديمة لـ 200 شاب من "الأميركيتين وأوروبا واستراليا" في عودة الى جذورهم اللبنانية - 19 صورة أبو كريم فرهود ندد بالجريمة الجديدة التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي وأعلن عن حملة في مختلف الدول الأوروبية لفضح ممارساته فوز البطل "علي قدورة " من أكاديمية "سبايدرز عفارة تيم" في بطولة الخان الدولية للكيوكوشنكاي - 7 صور توصيات "منتدى المرافق والبنى التحتية لصيدا" حول شبكات الطاقة المياه والصرف الصحي - 53 صورة أسامة سعد استقبل مسؤول مخابرات الجيش في الجنوب العميد فوزي حمادي اجتماع للجنة الحوار الفلسطيني للاتفاق على خطة رفض قرار ابو سليمان حكاية جامعيّ فلسطينيّ فقد عمله عمالة اللاجئين.. بين فوبيا الهوية وتوظيفات السياسة المكتب الإعلامي للدكتور أسامة سعد ينفي إصدار أي دعوة لتحركات شعبية ولإغلاق مداخل صيدا نزال حول الاحتجاجات الفلسطينية في لبنان: لا يمكن إدراج اللاجئ الفلسطيني ضمن العمالة الأجنبية للإيجار مكتب في صيدا + للإيجار قطعة أرض في عين الدلب + للإيجار قطعة أرض زراعية في المية والمية - 10 صور للإيجار مكتب في صيدا + للإيجار قطعة أرض في عين الدلب + للإيجار قطعة أرض زراعية في المية والمية - 10 صور

تداعيات اغتيال رفيق الحريري (الديار)

لبنانيات - الأربعاء 16 شباط 2005 - [ عدد المشاهدة: 1359 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

نزار عبد القادر

اغتالوا رفيق الحريري الشخص، ولكنهم عاجزون عن اغتيال القيمة الانسانية والمشروع السياسي والعمراني الذي كان يمثله.

رفيق الحريري كان يمثل حالة سياسية لبنانية، لم يسبق لأي زعيم أن تبوأها، فزعامته لم تكن حصراً في بيروت او صيدا، بل امتدت على طول ارجاء الوطن، وحضوره الشعبي لم يقتصر على الطائفة السنية بل تعداها الى تكوين زعامة وطنية يلتف حولها الناس من مختلف اطياف المجتمع في تكويناته الطائفية والمذهبية.

رفيق الحريري كان له حضوره العربي الكبير سواء كان في الحكم أو خارجه، وقد أهّله هذا الحضور الواسع على المستويين السياسي والإقتصادي الى استعادة الثقة العربية بلبنان الدولة، والاقتصاد وبالاستقرار الأمني والنقدي، مما فتح الباب أمام لبنان ليكون مقراً لملايين المواطنين العرب يقضون فيه اجازاتهم وعطلهم، ومقصداً لاستثماراتهم وودائعهم.

رفيق الحريري كان يمثل قيمة دولية خاصة، حيث كان يملك شبكة علاقات واسعة مع رؤساء الدول الكبرى غطت القارة الاوروبية والولايات المتحدة والصين وروسيا بالإضافة الى معظم الدول الاسلامية بما فيها الجمهورية الاسلامية في ايران. وظف رفيق الحريري شبكة العلاقات الخاصة والواسعة من اجل خدمة لبنان وقضايا العرب في السلام والحرب. عمل في الأزمات التي عصفت بالعالم العربي كسفير فوق العادة، حيث تمكن من خلال حركته الدائمة والمصداقية التي اكتسبها من الدفاع عن الحقوق العربية، أو في شرح المواقف من اجل تبديد الشكوك وايجاد ارضية صالحة لاستعادة الديبلوماسية العربية لدورها. وكانت سوريا قد استفادت في ظل الرئيس الراحل حافظ الاسد من دور الحريري كسفير عربي فوق العادة.

سيكون لعملية اغتيال رفيق الحريري تداعيات داخلية وعربية ودولية، خصوصاً ان الاغتيال قد حدث في وقت يواجه لبنان ازمة سياسية حادة، وتواجه فيه المنطقة العربية حالة من التفكك والانقسام وانعدام الوزن. يواجه العالم العربي اليوم المشروع الاميركي المعروف بالشرق الاوسط الاوسع، وهو مشروع غير واضح الاهداف او المرامي، باستثناء انه يرسم نزعة عامة لهيمنة اميركية على النظم السياسية من اجل التحكم بثروات الأمة العربية وبمصير شعوبها. ان ما يجري في العراق الآن من مشاريع للهيمنة بالاضافة الى الضغوط الاميركية باتجاه دول عربية عديدة تمثل رأس جبل الجليد للمخطط الخفي الاوسع.

سيعمّق اغتيال رفيق الحريري، خصوصا اذا ما تأخّر التحقيق او عجز في كشف الفاعلين والمحرضين، الانقسام اللبناني الداخلي. ان دعوة السلطة للحوار من اجل تحصين الوحدة الوطنية ما هو الا ضرب من ذر الرماد في عيون المعارضة، حيث انه يمثل قفزة وتجاوزا صارخا للأسباب السياسية التي اغتيل من اجلها رفيق الحريري، كما جرت قبله محاولة اغتيال مروان حماده.

اذا كان هناك من دعوة للحوار، فلتكن دوة هادفة لبحث كل القضايا التي من أجلها جرى تغييب رفيق الحريري عن الساحة السياسية. هل يعني الحوار ان السلطة جادة في بحث تنفيذ القرار 1559 تحت سقف الطائف، كما دعا اليه رفيق الحريري في آخر تصريح له لجريدة السفير قبل يوم واحد من استشهاده؟ وهل ان السلطة مستعدة للاتفاق بصورة مسبقة مع دمشق عن حدود الطرح السياسي الذي يمكن ان تدعو على اساسه المعارضة للحوار؟

بالتأكيد لن يتم اي شيء من هذا القبيل، انها مناورة سياسية مكشوفة أهدافها لاحتواء الغضب الشعبي، والمخاطر الناتجة من الخلل في التوازنات السياسية التي سيخلقها تغييب رفيق الحريري عن المسرح السياسي في ظل هذه المرحلة المفصلية على الصعيدين الداخلي والاقليمي.

يبقى ان يعتمد الطرفان المعارض والموالي منطق الحكمة السياسية لابقاء الخطاب السياسي تحت سقف الدستور والقانون والمصلحة الوطنية العليا.

على الصعيد الدولي، يبدو من ردود الفعل التي صدرت على عملية الاغتيال بأن الاهتمام الدولي بلبنان سواء لجهة اجراء انتخابات عادلة ونزيهة او لجهة سير التحقيقات لكشف مرتكبي الجريمة ستكون تحت المجهر الدولي. وسيشدد الآن مجلس الامن الدولي وكل من الولايات المتحدة وفرنسا على موضوع تنفيذ القرار 1559 اكثر مما كان متوقعا في السابق، وستكون سوريا اكبر المتضررين من عملية الاغتيال، وان المؤشر على مدى هذه الخسائر يتمثل بما حملته صحيفتا نيويورك تايمز وواشنطن بوست من تهديدات حول تشديد العقوبات على سوريا.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 905220664
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة