صيدا سيتي

وزارة العمل: اقفالان و 65 ضبطاً و4 انذارات حصيلة عمل المفتشين اليوم اطلاق النار في الهواء على خلفية اشكال عند المدخل الجنوبي لعين الحلوة ا مسيرة جماهرية حاشدة في صيدا رفضا لقرار وزير العمل ا المقدح: لتنظيم الوجود الفلسطيني في لبنان لنعرف ما لنا وما علينا الحريري التقت رئيس الحكومة وتشاورت مع قيادات فلسطينية واستقبلت العميد حمادة وتلتقي بري غدا: الأمور سائرة نحو المعالجة الهادئة لـ" قرار العمل" في مجلس الوزراء - صورتان إنترنت بسرعة خيالية وأسعار تناسب الجميع مع K-NET في صيدا والجوار إنترنت بسرعة خيالية وأسعار تناسب الجميع مع K-NET في صيدا والجوار وإذا نفسك طيبة .. رح تلاقي كل شي بيلزم لأطيب طبخة وعلى مستوى عالي نادي تيتانيوم كلوب صيدا يحصد المرتبة الثانية في بطولة الملاكمة ضمن مهرجان صيدا الرياضي - 8 صور جولة في صيدا القديمة لـ 200 شاب من "الأميركيتين وأوروبا واستراليا" في عودة الى جذورهم اللبنانية - 19 صورة أبو كريم فرهود ندد بالجريمة الجديدة التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي وأعلن عن حملة في مختلف الدول الأوروبية لفضح ممارساته فوز البطل "علي قدورة " من أكاديمية "سبايدرز عفارة تيم" في بطولة الخان الدولية للكيوكوشنكاي - 7 صور توصيات "منتدى المرافق والبنى التحتية لصيدا" حول شبكات الطاقة المياه والصرف الصحي - 53 صورة أسامة سعد استقبل مسؤول مخابرات الجيش في الجنوب العميد فوزي حمادي اجتماع للجنة الحوار الفلسطيني للاتفاق على خطة رفض قرار ابو سليمان حكاية جامعيّ فلسطينيّ فقد عمله عمالة اللاجئين.. بين فوبيا الهوية وتوظيفات السياسة المكتب الإعلامي للدكتور أسامة سعد ينفي إصدار أي دعوة لتحركات شعبية ولإغلاق مداخل صيدا نزال حول الاحتجاجات الفلسطينية في لبنان: لا يمكن إدراج اللاجئ الفلسطيني ضمن العمالة الأجنبية للإيجار مكتب في صيدا + للإيجار قطعة أرض في عين الدلب + للإيجار قطعة أرض زراعية في المية والمية - 10 صور

سلاح "حزب الله" والمخيمات بات بنداً ملحّّا لدفع المفاوضات الفلسطينية – الاسرائيلية؟ (النهار)

لبنانيات - الخميس 10 شباط 2005 - [ عدد المشاهدة: 1307 ]
X
الإرسال لصديق:
إسم المُرسِل:

بريد المُرسَل إليه:


reload

كتب خليل فليحان:

ابدت مصادر لبنانية مسؤولة استغرابها التركيز "المفرط" الاميركي – الفرنسي على لبنان، اذ لم يعد اهتمام واشنطن وباريس مقتصرا على تطبيق القرار 1559 الذي يمكن اعتبار جوهره امنيا بدعوته الى انهاء اي وجود اجنبي مسلح على الاراضي اللبنانية بل شمل ايضا الانتخابات النيابية المقررة في النصف الثاني من نيسان المقبل.

وتوقفت عند مطالبة الرئيس الفرنسي جاك شيراك بقانون مقبول و"مراقبين غير مطعون بنزاهتهم" وبشفافية الانتخابات مع الاشارة الى ان لبنان الرسمي يرفض استقدام مراقبين ايا تكن جنسياتهم. اما المواصفات الاميركية التي حددتها وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليزا رايس فمختلفة ، اذ دعت الى ان تكون الانتخابات "نزيهة، تنافسية ودون تدخل اي اجنبي". ولاحظت ان الجانبين الاميركي والفرنسي متفقان على مطالبة لبنان بتلك المواصفات وتنفيذ القرار 1559 فيما كانت اولويات كل منهما مختلفة فالجانب الاميركي يهتم بالعراق وايران وبالبند المتعلق بالجنوب ونزع سلاح الميليشيات في القرار 1559 اما الجانب الفرنسي فيركز على الانسحاب السوري والوضع اللبناني.

وذكرت ان واشنطن وباريس تنتظران تلقي معلومات تفصيلية من الموفد الشخصي الامين العام للامم المتحدة تيري رود – لارسن عن المحادثات التي اجراها مع المسؤولين اللبنانيين والسوريين والاطلاع على الآلية التي يكون قد وضعها من اجل تطبيق القرار 1559، لا سيما البنود التي تتطابق مع تلك الملحوظة في اتفاقي الطائف ومعاهدة الاخوة والتنسيق والتعاون وذلك من اجل تحديد كيفية التعاطي في المراحل المقبلة.

وسيتبلور ذلك في القمة الاميركية – الفرنسية التي ستعقد في بروكسيل في 21 شباط والانتخابات اللبنانية احد بنود جدول اعمالها. وذكرت مصادر اوروبية غير فرنسية ان ليس هناك آلية جاهزة لتطبيق القرار 1559 وقد نيط برود – لارسن القيام بهذه المهمة.

واشارت الى ان الاتجاه السائد في اوروبا واميركا انه في ظل المناخات المؤاتية لانطلاق المفاوضات الفلسطينية – الاسرائيلية يتوجب على المسؤول الدولي المكلّف التركيز على امرين في القرار 1559 مرتبطين بالمسار المشار اليه. وهما سلاح المخيمات في لبنان وسلاح "حزب الله"، من هنا تركيز مجلس الامن على التطبيق العاجل له. واشار الى ان من انعكاسات قمة شرم الشيخ بروز عناية اميركية – فرنسية اكبر بموضوع الحزب رغم ان ليس ثمة معلومات دقيقة متوافرة لدى عدد من الدول الاوروبية المعنية بملف التسوية تثبت ما تلصقه اسرائيل من تُهم بالحزب بأنه ينفذ عمليات ضد الجيش الاسرائيلي في الضفة الغربية او قطاع غزة. في ظل هذه المعلومات سأل مسؤولون لبنانيون عن الجدوى من الترويج الاعلامي الفلسطيني عن ارسال الرئيس الفلسطيني محمودعباس احد كبار مساعديه الوزير السابق عبد الفتاح حمايل الى لبنان للطلب من "حزب الله" وقف دعمه للمنظمات الفلسطينية في هذه المرحلة لانجاح ما اتفق عليه في قمة شرم الشيخ تمهيداً لاستئناف المفاوضات مع الجانب الاسرائيلي.

وسأل هؤلاء ايضاً لماذا لا يجتمع رود – لارسن بـ"حزب الله" ليبحث معه في البند الذي يتناوله في القرار 1559 بعدما كان قد التقى امس وزير الخارجية الفلسطيني نبيل شعث في فندق روتانا واثار معه موضوع السلاح الفلسطيني في المخيمات الفلسطينية في لبنان وان القرار 1559 يلحظ في احد بنوده تجميعه ومصادرته؟

وقلل المسؤولون ايضاً اهمية التصعيد الاميركي والفرنسي ضد لبنان وسوريا وقالوا ان قانون محاسبة سوريا واستعادة استقلال لبنان لم يؤثر كثيرا على موقف سوريا وما هو مطلوب منها في القرار 1559.


 
design رئيس التحرير: إبراهيم الخطيب 9613988416
تطوير و برمجة: شـركة التكنولوجـيا المفتوحة
مشاهدات الزوار 905232845
الموقع لا يتبنى بالضرورة وجهات النظر الواردة فيه. من حق الزائر الكريم أن ينقل عن موقعنا ما يريد معزواً إليه. موقع صيداويات © 2019 جميع الحقوق محفوظة